منتدى الباحث الإسماعيلي

موقع شخصي وغير رسمي
 
الرئيسيةمكتبة الصورس .و .جبحـثالتسجيلقائمة الاعضاءالمجموعاتدخول
بحـث
 
 

نتائج البحث
 
Rechercher بحث متقدم
المواضيع الأخيرة
» كتاب المجالس المؤيديه للمؤيد الشيرازي
الجمعة ديسمبر 02, 2016 2:55 pm من طرف واحد من الناس

» سيرة الامامين المعز لدين الله والحاكم بأمر الله (عارف تامر)
الجمعة ديسمبر 02, 2016 2:37 pm من طرف واحد من الناس

» الهمة في آداب اتباع الأئمة
الخميس نوفمبر 17, 2016 6:23 pm من طرف Mohammedr

» جامعة الجامعة تأليف اخوان الصفاء ( تحقيق الدكتور عارف تامر )
الثلاثاء نوفمبر 15, 2016 5:53 am من طرف علاء شدهان

» كتاب الإيضاح للقاضي النعمان
الثلاثاء نوفمبر 15, 2016 4:30 am من طرف علاء شدهان

» كتاب الأنوار اللطيفة
الأربعاء نوفمبر 09, 2016 11:13 pm من طرف ساااامية

» كتاب الهفت الشريف من فضائل مولانا الامام جعفر الصادق
الأربعاء نوفمبر 09, 2016 11:12 pm من طرف ساااامية

» أربع كتب حقانية
الأربعاء نوفمبر 09, 2016 11:10 pm من طرف ساااامية

» كتاب الزينة في الكلمات الإسلامية العربية-أبو حاتم الرازي
السبت أكتوبر 29, 2016 12:23 pm من طرف علي بن علي

المواقع الرسمية للاسماعيلية الآغاخانية

شاطر | 
 

 قال النبي(ص):( يا علي يهلك فيك اثنان محب غال ومبغض قال)

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
انتقل الى الصفحة : 1, 2, 3  الصفحة التالية
كاتب الموضوعرسالة
فقير الله
عضو فعال


عدد الرسائل : 47
تاريخ التسجيل : 06/06/2009

مُساهمةموضوع: قال النبي(ص):( يا علي يهلك فيك اثنان محب غال ومبغض قال)   الإثنين يونيو 08, 2009 6:04 pm

بسم الله الرحمن الرحيم ، يالله مدد ، مدد يا الله ، الحمد لله الذي جعلني من أهل لا إله إلا الله الذين يعرفون معناها ولا ينقضونها بما يخالف مقتضاها ، كفرت بالجبت والطاغوت وبرءت من جميع أنواع الشرك وآمنت بالله وحده ودعوته وحده ورجوته لقضاء حاجتي وحده ، فلا أدعو ميتا ولا غائبا ولا ملكا مقربا ولا نبيا مرسلا ولا وصيا ولا إماما ، ثم أما بعد: فإن أصحاب هذا المنتدى قد قاموا بإغلاق موضوعي Sadما ذا تقصدون بعبارة يا علي مدد) قبل أن يردوا على سؤالي : الذي هو : هل يأتيكم مدد عندما تقولون الآن يا علي مدد ؟ ، وقد سألت السؤال لكي أعرف ما ذا تقصدون بهذه العبارة . وأنا لا أستطيع المشاركات معكم قبل أن أعرف حقيقة أمركم ، لأن الأمر عندي يتعلق بتوحيد الله سبحانه والشرك به ، وأقول لكم مستعينا بالله ومستدلا بكتابه : إن كنتم تعتقدون أن الأمام علي(ع) يسمعكم ويقدم لكم المدد الآن عندما تقولون يا علي مدد فإنكم والله على خطر عظيم ووقعتم في أضل الضلال لأن الله سبحانه يقول : ( ومن أضل ممن يدعو من دون الله من لا يستجيب له إلى يوم القيامة وهم عن دعائهم غافلون * وإذا حشر الناس كانوا لهم أعداء وكانوا بعبادتهم كافرين ) ، وقال سبحانه : ( إن الذين تدعون من دون الله عباد أمثالكم فادعوهم فليستجيبوا لكم إن كنتم صادقين ) ، وقال سبحانه Sad ...والذين تدعون من دونه مايملكون من قطمير * إن تدعوهم لا يسمعوا دعائكم ولو سمعوا ما استجابوا لكم ويوم القيامة يكفرون بشرككم ولا ينبئك مثل خبير ) ، وإن قلتم نحن نقولها لأننا نعلم أن النبي (ص) قالها يوم أحد فأقول لكم : ذكرتم لي في بعض ردودكم أن النبي (ص) قال في أحد : يا الله منك المدد وفجأة جاءه الإمام علي يشق الصفوف يمينا وشمالا حتى قدم له المدد ، وأقول لكم : لو ثبت أن هذا الحديث صحيحا فإن النبي (ص) لم يشرك بالله ولم يقل يا علي مدد ولكنه دعا الله وحده وقال يا لله منك المدد فاستجاب الله دعاءه وأمده الله بالبطل علي (ع) ولم يسمع الإمام علي دعاء الرسول ولكنه قدم إليه يدافع عنه كما هي عادته دائما ، ولو ثبت بعدها أن النبي(ص) قال له بعد ما جاءه ودافع عنه : يا علي أنت مدد فإن النبي (ص) يقصد أنني دعوت الله وطلبت منه المدد فأرسلك يا علي لي وقيضك لي لنجدتي ، وهذا الأمر يحصل الآن عندما نكون في مشكلة ثم ندعو الله فيقيض لنا من يساعدنا ثم نصفه بأننه عون ومدد من الله الذي دعوناه ، أما لو دعونا مخلوقا غائبا حيا أو ميتا ليقدم لنا المدد والغوث فإننا نكون قد أشركنا بالله ولم نعبده ونوحده بالدعاء فإن الدعاء هو العبادة ، وإن كنتم تقولون هذه العبارة وتكتبونها ولا تقصدون دعاء علي(ع) والإستغاثة به فالواجب عليكم أن لا تقولونها وتضعون أنفسكم موضع الشك والتهمة بل قولوا يالله مدد وادعوا الله مخلصين له الدين ولو كره الكافرون وكونوا أتباع محمد وعلي والحسن والحسين حقا فإنهم يدعون الله وحده ويبرؤون ممن دعا غيره ، بل إنهم يقاتلونه ويجاهدونه في سبيل الله مثل ما فعلوا في غزوة أحد وغيرها ، فإنه بعد الشرك بالله لا ينفع عمل من الأعمال صاحبه أبدا : (وقدمنا إلى ما عملوا من عمل فجعلناه هباء منثورا ) والمشرك بالله خالد مخلد في النار ولا يخرج منها أبدا : ( أنه من يشرك بالله فقد حرم الله عليه الجنة ومأواه النار...) ، (إن الله لا يغفر أن يشرك به ويغفر ما دون ذلك لمن يشاء ومن يشرك بالله فقد ضل ضلالا مبينا ) ، وإن كان لكم أيها الأصحاب قصدا آخر عندما تقولون : يا علي مدد فأرجو توضيحه لي وتبرئة أنفسكم من سوء الظن بكم ، فأنا لا أريد منكم شيئا وليس بيني وبينكم عداوة سابقة ولكنني رأيت ما يلفت نظري عندكم وسألتكم بقصد الإفادة والإستفادة ، ووإنني أحمل مسئولية حذف هذا الموضوع من حذفه أمام الله يوم القيامة ، وأطالبكم بعدم إغلاقه حتى يدلي من أراد المشاركة من أصحابكم برأيه ، إلا إذا كنتم تصدون الناس عن دعاء الله وحده ولا تريدونهم أن يعرفوا حقيقة توحيده فأنتم والله مسؤولون عن ذلك أمام الله ، فلا تكونون ممن قال الله فيهم : ( ...ألا لعنة الله على الظالمين * الذين يصدون عن سبيل الله ...) ولا تكونون ممن قال الله فيهم Sadيريدون ليطفؤوا نور الله بأفواههم والله متم نوره ولو كره الكافرون ) ، فاتركوا موضوعي مفتوحا خيرا لكم ، وفي الأخير أذكركم بقول النبي (ص) : ( يا علي يهلك فيك اثنان ، محب غال ومبغض قال ) ، . يا الله وحدك لا شريك لك مدد . سبحانك اللهم وبحمدك اشهد أن لا إله إلا أنت أستغفرك وأتوب إليك .
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
معتز
عضو بلاتيني


عدد الرسائل : 182
تاريخ التسجيل : 07/03/2007

مُساهمةموضوع: رد: قال النبي(ص):( يا علي يهلك فيك اثنان محب غال ومبغض قال)   الإثنين يونيو 08, 2009 8:11 pm

فقير الله كتب:
اقتباس :
وأقول لكم مستعينا بالله ومستدلا بكتابه : إن كنتم تعتقدون أن الأمام علي(ع) يسمعكم ويقدم لكم المدد الآن عندما تقولون يا علي مدد فإنكم والله على خطر عظيم ووقعتم في أضل الضلال لأن الله سبحانه يقول : ( ومن أضل ممن يدعو من دون الله من لا يستجيب له إلى يوم القيامة وهم عن دعائهم غافلون * وإذا حشر الناس كانوا لهم أعداء وكانوا بعبادتهم كافرين ) ، وقال سبحانه : ( إن الذين تدعون من دون الله عباد أمثالكم فادعوهم فليستجيبوا لكم إن كنتم صادقين )
أقول من بعد صدق الله العظيم
إذا خاطبك أحدهم بعد أن لبيت له حاجة أو خدمة قائلاً لك Sadكثّر الله خيرك)
فبماذا تجيبه؟
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
فقير الله
عضو فعال


عدد الرسائل : 47
تاريخ التسجيل : 06/06/2009

مُساهمةموضوع: رد: قال النبي(ص):( يا علي يهلك فيك اثنان محب غال ومبغض قال)   الثلاثاء يونيو 09, 2009 11:02 am

معتز كتب مقالة :


أقول من بعد صدق الله العظيم

إذا خاطبك أحدهم بعد أن لبيت له حاجة أو خدمة قائلاً لك Sadكثّر الله خيرك)

فبماذا تجيبه؟
والجواب : أقول له : آمين وإياك .
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
رائد الفضاء - 12 -
عضو بلاتيني


عدد الرسائل : 110
تاريخ التسجيل : 15/03/2008

مُساهمةموضوع: رد: قال النبي(ص):( يا علي يهلك فيك اثنان محب غال ومبغض قال)   الثلاثاء يونيو 09, 2009 7:09 pm

اللهم صلي على محمد وآل محمد كما صليت على ابراهيم وآل ابراهيم

بسم الله الرحمن الرحيم

أسمحو لي بتلقف ما اوردتم من تساؤلات وابداء الرد عليها بما أعلم والله خير العالمين
وفقكم الله وسدد خطاكم وثبتكم على الولاء ....

أولا: في مسأله الغلو ((الغلو فى اهل البيت)) ومن الله المستعان...

يدل على افضليه الامام علي عليه السلام على سائر الصحابه الاحاديث المتواتره من طرق الاخوة السنه , كقوله صلى اللّه عليه وآله ( من كنت مولاه فعلى مولاه ) وقوله صلى اللّه عليه وآله وسلم لعلى ( انت منى بمنزله هارون من موسى الا انه لا نبى بعدى ) و حديث الطير الدال على ان عليا احب الخلق الى اللّه بعد رسوله , وقوله صلى اللّه عليه وآله وسلم ( انا مدينه العلم وعلى بابها ) وامره صلى اللّه عليه وآله بسد ابواب الصحابه الى المسجد الا باب على , وقوله صلى اللّه عليه وآله وسلم ( انا و على ابوا هذه الامه ) وقوله صلى اللّه عليه وآله وسلم ( الناس من شجر شتى وانا و على من شجره واحده ) وقوله صلى اللّه عليه وآله وسلم ( الصديقون ثلاثه وعلى بن ابى طالب افضلهم ) الى غير ذلك من الاحاديث الوارده فى مصادر السنه والشيعه .


و قد آخى رسول اللّه صلى اللّه عليه و آله و سلم كما روى فى كتب اهل السنه بين الصحابه وقال لعلى ( انت اخى ) . رواه من الصحابه ابن عباس , وسعيد بن المسيب , وابن عمر , وزيد بن ابى اوفى , وانس وزيد بن ارقم , وحذيفه بن اليمان , ومخدوج بن زيد , و ابو امامه , و جميع بن عمير , و جابر بن عبد اللّه , و ابو سعيد , و عبدالرحمان بن عويم , و ابو هريره .

و قد اخرج احمد بن حنبل امام الحنابله فى كتاب ( فضائل الصحابه ) بسنده عن عكرمه , عن ابن عباس , قال سمعته يقول ( ليس من آيه فى القرآن يا ايها الذين آمنوا الا وعلى راسها واميرها وشريفها , ولقد عاتب اللّه اصحاب محمد فى القرآن و ما ذكر عليا الا بخير ) .
و نقله عنه فى ( ذخائر العقبى ) ص 89 ط مصر
.

واخرجه الطبرانى , وابن ابى حاتم , كما فى الصواعق المحرقه ـ ص 125 طبع مصر و ( تاريخ الخلفاء ) ص 116 طبع لاهور .

و روى ابو نعيم فى ( حليه الاولياء ) ج 1 ص 64 ط مصر بسنده عن ابن عباس , قال رسول اللّه صلى اللّه عليه و آله و سلم ( ما انزل اللّه آيه فيها يا ايها الذين آمنو الا وعلى راسها واميرها ) .
و كفى فى افضليته ما قاله امام الحنبليين احمد بن حنبل ( ما جاء لا حد من اصحاب رسول اللّه صلى اللّه عليه وآله وسلم من الفضائل ما جاء لعلى بن ابى طالب ) روى ذلك عنه المستدرك , و الاستيعاب , و كامل ابن اثير , و كفايه الطالب , والرياض النضره , وتهذيب التهذيب , و فتح البارى فى شرح البخارى , وتاريخ الخلفاء , والسيره الحلبيه , والروض الازهر , واسعاف الراغبين , و غيرها .
ويدل على افضليه فاطمه سلام اللّه عليها الحديث المتفق عليه عند اهل السنه ( فاطمه سيده نساء اهل الجنه ) رواه جماعه من الصحابه عن رسول اللّه صلى اللّه عليه وآله منهم حذيفه كما فى صحيح الترمذى ج 13 ص 197 و منهم عائشه كما فى صحيح البخارى ج 4 ص 203 ومنهم ام سلمه كما فى صحيح الترمذى ج 13 ص 250 .


و يدل على افضليه الحسن و الحسين عليهما السلام الحديث المتفق عليه اهل السنه ( الحسن والحسين سيدا شباب اهل الجنه ) رواه جماعه من الصحابه عن رسول اللّه صلى اللّه عليه وآله وسلم منهم ابوسعيد الخدرى , كما فى صحيح الترمذى ج 13 ص 190 ومسند احمد بن حنبل ج 3 ص 3 ومنهم حذيفه كما فى صحيح الترمذى ج 13 ص 197 ومنهم عبد اللّه بن عمر , كما فى سنن ابن ماجه ج 1 ص 56 .

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
رائد الفضاء - 12 -
عضو بلاتيني


عدد الرسائل : 110
تاريخ التسجيل : 15/03/2008

مُساهمةموضوع: رد: قال النبي(ص):( يا علي يهلك فيك اثنان محب غال ومبغض قال)   الثلاثاء يونيو 09, 2009 7:10 pm

قد نزل فى على و فاطمه و الحسن والحسين سوره هل اتى , واختصت بهم آيه التطهير ( انما يريد اللّه ليذهب عنكم الرجس اهل البيت و يطهركم تطهيرا ) فقد روى اختصاصها بعلى و فاطمه و الحسن و الحسين عن جماعه من الصحابه , منهم واثله بن الاصقع , و عمرو بن ابى سلمه , و عائشه , و ام سلمه , و سعد بن ابى وقاص , و ابو سعيد , و على عليه السلام , و جعفر بن ابى طالب , وابو برزه , وصبيح , و ابن عباس , و انس , و ابو الحمراء , و عطيه , و سهل بن سعد , و ابوهريره , و بريده , و عبد اللّه بن عمر , و عمران بن الحصين , و سلمه بن الاكوع , و معقل بن يسار . و قد تقدم ذكر ذلك . و راموز الاحاديث ص 391 و الفتح الكبير ص 133 و السيف اليمانى المسلول ص 9 وارجح المطالب ص 330 . و منهم عبداللّه بن الزبير , روى عنه الهيثمى فى مجمع الزوائد , والسيوطى فى الجامع الصغير من طريق البزاز .

و كذا فى سائر كتب اهل السنه مثل احياء الميت ص 113 والصواعق المحرقه ص 184 و مفتاح النجا ص 9 وينابيع الموده ص 187 و الفتح الكبير ص 133 و ارجح المطالب ص 330 و السيف اليمانى المسلول ص 9 . و منهم عامر بن واثله , روى عنه الحافظ الدولابى فى الكنى والاسماء ج 1 ص 76 بسنده اليه . ومنهم سلمه بن الاكوع روى عنه ابن المغازلى والشافعى فى المناقب بسنده اليه , و روى عنه فى غيره من كتب اهل السنه منها ( ارجح المطالب ) ص 330 وينابيع الموده ص 28 . و منهم على بن ابيطالب عليه السلام روى عنه محب الدين الطبرى فى ذخائر العقبى ـ ص 20 من طريق ابن السرى , عنه و روى عنه ايضا فى ينابيع الموده ـ ص 193 . و روى مرسلا فى كثير من كتب اهل السنه منها : التمثيل والمحاضره ـ ص 33 و البدء و التاريخ ج 3 ص 22 وثمار القلوب ص 29 ونهايه ابن الاثير ج 2 ص 132 و شرح النهج البلاغه لابن ابى الحديد ج 1 ص 73 والعدل الشاهد ص 123 والصواعق المحرقه ص 234 و مجمع بحار الانوار ج 2 ص 59 وكنوز الحقائق ص 141 واسعاف الراغبين ص 123 و نزهه المجالس ج 2 ص 222 والشرف الموبد لال محمد صلى اللّه عليه وآله وسلم ص 28 و روح المعانى ج 25 ص 29 و الروض الازهر و المناقب المرتضويه ص 100 و شفاء الغليل ص 220 و نور الابصار ص 105 والاشراف ص 19 ومشارق الانوار ص 109 والرساله القواميه .
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
رائد الفضاء - 12 -
عضو بلاتيني


عدد الرسائل : 110
تاريخ التسجيل : 15/03/2008

مُساهمةموضوع: رد: قال النبي(ص):( يا علي يهلك فيك اثنان محب غال ومبغض قال)   الثلاثاء يونيو 09, 2009 7:12 pm

أما في مسأله التوسل بالانبياء والأولياء ومن ضمنها القول ( يا علي ) سواء بقيام او بعمل
نورد لكن الاتي ........

التوسل بالانبياء والأولياء

ان تحريم التوسل بالنبى الاكرم صلى اللّه عليه وآله , وبسائر الانبياء والائمه عليهم السلام وكذا بالاولياء الصالحين , هو من مبتدعات الوهابيين . قال اللّه تعالى : ( يا ايها الذين آمنوا اتقوا اللّه وابتغوا اليه الوسيله سوره المائده - 35 قال السمهودى الشافعى فى كتابه وفاء الوفا باخبار دار المصطفى ( قد يكون التوسل به صلى اللّه عليه وآله و سلم بطلب ذلك الامر منه بمعنى انه صلى اللّه عليه وآله وسلم قادر على التسبب فيه بسواله وشفاعته الى ربه , فيعود الى طلب دعائه , وان اختلفت العباره , ومنه قول القائل : له اسالك مرافقتك فى الجنه ...

الحديث , ولا يقصد به الا كونه صلى اللّه عليه وآله وسلم سببا وشافعا ) . وفى كتاب كشف الارتياب ص 252 . ( روى النسائى والترمذى وغيرهما انه صلى اللّه عليه و آله وسلم علم بعض اصحابه ان يدعو و يقول : ( اللهم انى اسئلك واتوسل اليك بنبيك نبى الرحمه , يا محمد يا رسول اللّه , انى اتوسل بك الى ربى فى حاجتى ليقضيها لى ,اللهم فشفعه لى ) ونقل قال السمهودى فى وفاء الوفا ج 2 ص 422 عن القاضى عياض فى الشفاء بسند جيد عن ابى حميد , احد الرواه عن مالك قال : ناظر ابوجعفر امير المومنين مالكا فى مسجد رسول اللّه صلى اللّه عليه وآله وسلم فقال مالك : يا امير المومنين , لا ترفع صوتك فى هذا المسجد , فا ن اللّه تعالى ادب قوما فقال ( لا ترفعوا اصواتكم فوق صوت النبى ... ) ( الايه ) ومدح قوما فقال ( ان الذين يغضون اصواتهم عند رسول اللّه ... ) ( الايه ) وذم قوما فقال ( ان الذين ) ينادونك من وراء الحجرات ... ) ( الايه ) وان حرمته ميتا كحرمته حيا , فاستكان لها ابوجعفر , فقال يا ابا عبداللّه استقبل القبله وادعو ام استقبل رسول اللّه صلى اللّه عليه وآله وسلم . فقال : لم تصرف وجهك عنه , وهو وسيلتك ووسيله ابيك آدم عليه السلام الى اللّه يوم القيامه ؟ بل استقبله واستشفع به فيشفعك اللّه , قال اللّه تعالى ( ولو انهم اذ ظلموا انفسهم . . . ) ( الايه ) انتهى .

و قد ذكر صاحب كتاب خلاصه الكلام ان هذا الحديث اورده السبكى فى كتابه شفاء السقام فى زياره خير الانام , والسمهودى فى كتابه خلاصه الوفا , والقسطلانى , فى المواهب اللدنيه , وابن حجر فى تحفه الزوار و الجوهر المنظم , و ذكر كثيره من مولفى كتب المناسك فى آداب زياره النبى صلى اللّه عليه وآله وسلم .

قال ابن حجر فى كتابه الجوهر المنظم ( روايه ذلك عن الامام مالك جات بالسند الصحيح الذى لا مطعن فيه .

و قال الزرقانى فى شرح المواهب ورواها ابن فهد باسناد جيد ( ورواها القاضى عياض فى الشفا با سناد صحيح رجاله ثقات , ليس فى اسنادها وضاع ولا كذاب . وقال : و مراده بذلك الرد على من نسب الى مالك كراهيه استقبال القبر ) و فى الصواعق المحرقه , لابن حجر ان الامام الشافعى توسل باهل البيت النبوى حيث قال :

آل النبى ذريعتى وهم اليه وسيلتى ارجو بهم اعطى غدا بيدى اليمين صحيفتى وزاد فى كشف الارتياب ص 260 : ( اما ائمه اهل البيت الطاهر النبوى فادعيتهم طافحه بالتوسل بجدهم صلى اللّه عليه وآله الماثوره عنهم التى تبلغ حد التواتر وسلم وباله وبحقه وحقهم , والاقسام عليه تعالى بهم , وهم اعرف بسنه جدهم و باحكام ربهم , من ابن تيميه وابن عبدالوهاب واتباعهما من اعراب نجد , فهم باب مدينه علم المصطفى وورثه علمه الذين امرنا بان نتعلم منهم ) .


و قال فى كشف الارتياب ص 260 : ( ومن انواع التوسل به صلى اللّه عليه وآله وسلم استقبال قبره الشريف وقت الدعاء , فانه فى الحقيقه توسل به صلى اللّه عليه وآله و سلم و بقبره الشريف , وقد جرت عليه سنه المسلمين خلفا عن سلف و قرنا بعد قرن وجيلا بعد جيل , وافتى باستحبابه الامام مالك امام دار الهجره فى قوله للمنصور :


لم تصرف وجهك عنه وهو وسيلتك ووسيله ابيك آدم الى اللّه تعالى , بل استقبله واستشفع به ) .
قال فى كتاب خلاصه الكلام : ذكر علماء المناسك ان استقبال قبره الشريف صلى اللّه عليه وآله وسلم وقت الزياره والدعاء افضل من استقبال القبله , الكمال ( ابن الهمام ان استقبال القبر الشريف افضل من استقبال القبله , واما ما نقل عن الامام ابى حنيفه رضى اللّه عنه ان استقبال القبله افضل فمردود بما رواه الامام نفسه فيمسنده عن ابن عمر رضى اللّه عنه انه قال : من السنه استقبال القبر المكرم و جعل الظهر للقبله , وسبقه الى ذلك ابن جماعه فنقل استحباب استقبال القبر الشريف عن الامام ابى حنيفه ايضا , ورد قول الكرمانى انه يستقبل القبله , وقال ليس بشى ء .


قال فى الجوهر المنظم : ويستدل لاستقبال القبر ايضا بانا متفقون على ان صلى اللّه عليه وآله وسلم حى فى قبره يعلم زائره , وهو صلى اللّه عليه وآله و سلم لو كان حيا لم يسع الزائر الا استقباله واستدبار القبله , فكذا يكون الامر حين زيارته فى قبره الشريف . ثم نقل قول مالك للمنصور المشار اليه آنفا .

ثم قال : قال العلامه الزرقانى فى شرح المواهب : ان كتب المالكيه طافحه باستحباب الدعاء عند القبر مستقبلا له مستدبرا للقبله .

ثم نقل عن مذهب الامام ابى حنيفه والشافعى والجمهور مثل ذلك وقال : واما مذهب الامام احمد ففيه اختلاف بين علماء مذهبه , والراجح عند المحققين منهم انه يستقبل القبر الشريف كبقيه المذاهب ) وقال فى ص 258 : ( قال السمهودى : ذكر كثير من علماء المذاهب الاربعه فى كتب المناسك عند ذكرهم زياره النبى صلى اللّه عليه وآله وسلم انه يسن للزائر ان يستقبل القبر الشريف ويتوسل الى اللّه تعالى فى غفران ذنوبه وقضاء حاجاته و يستشفع به صلى اللّه عليه وآله وسلم .

وفى ص 263 : روى ابو حنيفه فى مسنده عن ابن عمر قال من السنه ان تاتى قبر رسول اللّه صلى اللّه عليه وآله وسلم من قبل القبله , وتجعل ظهرك الى القبله و تستقبل القبر و تسلم . وقال ابن جماعه فى منسكه الكبير : ومذهب الحنفيه ...


الى ان قال : ثم يدور الى ان يقف قباله الوجه المقدس مستدبر القبله فيسلم ) .
مما سبق تورد قولنا يا علي مورد التوسل طلبا للعون فكل مسائل الحياة لا أشكال فيها
أسأل الله شفاعتهم وحسن العاقبه ...
دمتم على الولاء
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
بحر ... بلا حدود
عضو بلاتيني


عدد الرسائل : 474
تاريخ التسجيل : 08/02/2008

مُساهمةموضوع: رد: قال النبي(ص):( يا علي يهلك فيك اثنان محب غال ومبغض قال)   الثلاثاء يونيو 09, 2009 7:16 pm

اريد ان اسال الاخ فقير الله
إن الله قادر على كل شيئ دون مساعدة أحد، فلماذا يستعين بالملائكة لإدارة شؤون خلقه؟؟
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
معتز
عضو بلاتيني


عدد الرسائل : 182
تاريخ التسجيل : 07/03/2007

مُساهمةموضوع: رد: قال النبي(ص):( يا علي يهلك فيك اثنان محب غال ومبغض قال)   الثلاثاء يونيو 09, 2009 10:32 pm

أولا ًرائد الفضاء مشكور جداً جداً على الجواب الحاسم
كفيت ووفيت
ثانيا ًفقير الله كتب
اقتباس :
معتز كتب مقالة :


[right]

[b]أقول من بعد صدق الله العظيم


إذا خاطبك أحدهم بعد أن لبيت له حاجة أو خدمة قائلاً لك كثّر الله خيرك)


فبماذا تجيبه؟



والجواب : أقول له : آمين وإياك .



أسالك الآن
لما لا تقول له : بل خير الله
أليس الله وحده مصدر الخير في هذا العالم
وبالتالي ألا تعتقد أن في جملة ( كثّر الله خيرك ) نوع من الشرك
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
المكاسر
عضو ذهبي


عدد الرسائل : 52
تاريخ التسجيل : 11/04/2009

مُساهمةموضوع: رد: قال النبي(ص):( يا علي يهلك فيك اثنان محب غال ومبغض قال)   الأربعاء يونيو 10, 2009 9:17 am

الأخ الفقير لله المحترم
سؤالك ليس عيباً
بل العيب هو بتكفيرنا بمجرد سؤالك ووضع آيات التكفير بمقدمة شرحك
فبرأيك لو أنك واقف أمام أحد وقلت له أنك كافر بغض النظر عن الطريقة
فما هي ردة فعله
إما أن يكسر لك أسنانك أو يبطحك أرضاً ويذيقك أشد العذاب
وإن إغلاق الموضوع ليس لضعف في الإجابة
بل درءاً للبلبلة والتهجم
ومن طريقة سؤالك فهم الأخوة المشرفين قصدك
وسؤالك ليس غريب بل هي جذوة نار شيطانية أردت إشعالها
نستطيع أن نصفك بالكفر كما وصفتنا فماذا نكون قدمنا للمنتدى ؟؟ مجرد ترهات لا تفيد بل تزيد في الشق والتباعد بين المسلمين
أخي العزيز إن إجابتي حتى الآن لم تخرج عن الأدبيات
لذلك أنصحك عندما تسأل أن تختار كلماتك بعناية فائقة
وقبل أن تصف غيرك بالكفر إنظر إلى نفسك وحاسبها
وإذا كان معتقدنا لا يروق لك فمن يجبرك على متابعتنا
وإن كان لك غاية فقد توضحت لنا
وإن أردت شق الصفوف فأنت أول من يعمل بعمل الشيطان
لذلك النصيحة لك إذا أردت الاستمرار بهذا المنتدى أن تغير أسلوب سؤالك وطريقته وغايته
فالشطار قبلك كثيرون ولم يتركوا لك مجال للمناورة في هذا الأسلوب
مع تمنياتي لإدارة المنتدى بمتابعة الأخ الفقير حتى لايتخمه الأكل الدسم فيصاب بالجلطة
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
فقير الله
عضو فعال


عدد الرسائل : 47
تاريخ التسجيل : 06/06/2009

مُساهمةموضوع: رد: قال النبي(ص):( يا علي يهلك فيك اثنان محب غال ومبغض قال)   الأربعاء يونيو 10, 2009 2:12 pm

بسم الله الرحمن الرحيم ، الأصحاب : بحر بلا حدود + معتز + المكالب : إنشاء الله سوف أرد على مشاركاتكم لاحقا بعد إستقبال الإجابة على سؤالي التالي والموجه إلى رائد الفضاء : وهو : يا رائد الفضاء ذكرت في مشاركاتك ما يلي :


أما في مسأله التوسل بالانبياء والأولياء ومن ضمنها القول ( يا علي ) سواء بقيام او بعمل نورد لكن الاتي ........

وذكرت أيضا ما يلي :


مما سبق تورد قولنا يا علي مورد التوسل طلبا للعون فكل مسائل الحياة لا أشكال فيها
أسأل الله شفاعتهم وحسن العاقبه ...
دمتم على الولاء


وسؤالي هو : هل أنتم تقولون ( ياعلي مدد ) توسلا طلبا للعون وأنتم في بلادكم بلاد الشام أم تقولون ذلك أمام قبره (ع) في العراق ؟
والسؤال الآخر هو : ماهي أنواع العون والمدد التي تطلبونها منه (ع) عندما تقولون : ( يا علي مدد ، مدد يا علي ) ؟


أسأل الله لي ولكم الهداية والتوفيق لما يحب ويرضى ولمن قرأ هذا الموضوع ؟
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
بحر ... بلا حدود
عضو بلاتيني


عدد الرسائل : 474
تاريخ التسجيل : 08/02/2008

مُساهمةموضوع: رد: قال النبي(ص):( يا علي يهلك فيك اثنان محب غال ومبغض قال)   الأربعاء يونيو 10, 2009 4:32 pm

أخي أولا ما أهمية مثل هذا الموضوع لنشغل أنفسنا به .

..................................

ثم انا اسأل

أليس الله هو يتوفى الانفس , فلماذا يوكل عزرائيل ع بذلك . ثم لماذا يسري و يعرج عبده رسول الله صلى الله عليه وآله بواسطة البراق بينما يستطيع إحضاره (بكن فيكون ). و غيرها الكثير

لماذا يفعل الله جل شأنه كل شيء من خلال ملائكته وهو قادر أن يستغني عنهم؟ ولماذا نستثني نظرية الشفاعة من هذا الأمر؟؟
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
رائد الفضاء - 12 -
عضو بلاتيني


عدد الرسائل : 110
تاريخ التسجيل : 15/03/2008

مُساهمةموضوع: رد: قال النبي(ص):( يا علي يهلك فيك اثنان محب غال ومبغض قال)   الأربعاء يونيو 10, 2009 4:52 pm

اقتباس :


( يا ايها الذين آمنوا اتقوا اللّه وابتغوا اليه الوسيله سوره المائده - 35 قال السمهودى الشافعى فى كتابه وفاء الوفا باخبار دار المصطفى ( قد يكون التوسل به صلى اللّه عليه وآله و سلم بطلب ذلك الامر منه بمعنى انه صلى اللّه عليه وآله وسلم قادر على التسبب فيه بسواله وشفاعته الى ربه , فيعود الى طلب دعائه , وان اختلفت العباره , ومنه قول القائل : له اسالك مرافقتك فى الجنه ...

الحديث , ولا يقصد به الا كونه صلى اللّه عليه وآله وسلم سببا وشافعا ) . وفى كتاب كشف الارتياب ص 252 . ( روى النسائى والترمذى وغيرهما انه صلى اللّه عليه و آله وسلم علم بعض اصحابه ان يدعو و يقول : ( اللهم انى اسئلك واتوسل اليك بنبيك نبى الرحمه , يا محمد يا رسول اللّه , انى اتوسل بك الى ربى فى حاجتى ليقضيها لى ,اللهم فشفعه لى ) ونقل قال السمهودى فى وفاء الوفا ج 2 ص 422 عن القاضى عياض فى الشفاء بسند جيد عن ابى حميد , احد الرواه عن مالك قال : ناظر ابوجعفر امير المومنين مالكا فى مسجد رسول اللّه صلى اللّه عليه وآله وسلم فقال مالك : يا امير المومنين , لا ترفع صوتك فى هذا المسجد , فا ن اللّه تعالى ادب قوما فقال ( لا ترفعوا اصواتكم فوق صوت النبى ... ) ( الايه ) ومدح قوما فقال ( ان الذين يغضون اصواتهم عند رسول اللّه ... ) ( الايه ) وذم قوما فقال ( ان الذين ) ينادونك من وراء الحجرات ... ) ( الايه ) وان حرمته ميتا كحرمته حيا , فاستكان لها ابوجعفر , فقال يا ابا عبداللّه استقبل القبله وادعو ام استقبل رسول اللّه صلى اللّه عليه وآله وسلم . فقال : لم تصرف وجهك عنه , وهو وسيلتك ووسيله ابيك آدم عليه السلام الى اللّه يوم القيامه ؟ بل استقبله واستشفع به فيشفعك اللّه , قال اللّه تعالى ( ولو انهم اذ ظلموا انفسهم . . . ) ( الايه ) انتهى .

و قد ذكر صاحب كتاب خلاصه الكلام ان هذا الحديث اورده السبكى فى كتابه شفاء السقام فى زياره خير الانام , والسمهودى فى كتابه خلاصه الوفا , والقسطلانى , فى المواهب اللدنيه , وابن حجر فى تحفه الزوار و الجوهر المنظم , و ذكر كثيره من مولفى كتب المناسك فى آداب زياره النبى صلى اللّه عليه وآله وسلم .

قال ابن حجر فى كتابه الجوهر المنظم ( روايه ذلك عن الامام مالك جات بالسند الصحيح الذى لا مطعن فيه .

و قال الزرقانى فى شرح المواهب ورواها ابن فهد باسناد جيد ( ورواها القاضى عياض فى الشفا با سناد صحيح رجاله ثقات , ليس فى اسنادها وضاع ولا كذاب . وقال : و مراده بذلك الرد على من نسب الى مالك كراهيه استقبال القبر ) و فى الصواعق المحرقه , لابن حجر ان الامام الشافعى توسل باهل البيت النبوى حيث قال :

آل النبى ذريعتى وهم اليه وسيلتى ارجو بهم اعطى غدا بيدى اليمين صحيفتى وزاد فى كشف الارتياب ص 260 : ( اما ائمه اهل البيت الطاهر النبوى فادعيتهم طافحه بالتوسل بجدهم صلى اللّه عليه وآله الماثوره عنهم التى تبلغ حد التواتر وسلم وباله وبحقه وحقهم , والاقسام عليه تعالى بهم , وهم اعرف بسنه جدهم و باحكام ربهم , من ابن تيميه وابن عبدالوهاب واتباعهما من اعراب نجد , فهم باب مدينه علم المصطفى وورثه علمه الذين امرنا بان نتعلم منهم ) .

و قال فى كشف الارتياب ص 260 : ( ومن انواع التوسل به صلى اللّه عليه وآله وسلم استقبال قبره الشريف وقت الدعاء , فانه فى الحقيقه توسل به صلى اللّه عليه وآله و سلم و بقبره الشريف , وقد جرت عليه سنه المسلمين خلفا عن سلف و قرنا بعد قرن وجيلا بعد جيل , وافتى باستحبابه الامام مالك امام دار الهجره فى قوله للمنصور :

لم تصرف وجهك عنه وهو وسيلتك ووسيله ابيك آدم الى اللّه تعالى , بل استقبله واستشفع به ) .
قال فى كتاب خلاصه الكلام : ذكر علماء المناسك ان استقبال قبره الشريف صلى اللّه عليه وآله وسلم وقت الزياره والدعاء افضل من استقبال القبله , الكمال ( ابن الهمام ان استقبال القبر الشريف افضل من استقبال القبله , واما ما نقل عن الامام ابى حنيفه رضى اللّه عنه ان استقبال القبله افضل فمردود بما رواه الامام نفسه فيمسنده عن ابن عمر رضى اللّه عنه انه قال : من السنه استقبال القبر المكرم و جعل الظهر للقبله , وسبقه الى ذلك ابن جماعه فنقل استحباب استقبال القبر الشريف عن الامام ابى حنيفه ايضا , ورد قول الكرمانى انه يستقبل القبله , وقال ليس بشى ء .

قال فى الجوهر المنظم : ويستدل لاستقبال القبر ايضا بانا متفقون على ان صلى اللّه عليه وآله وسلم حى فى قبره يعلم زائره , وهو صلى اللّه عليه وآله و سلم لو كان حيا لم يسع الزائر الا استقباله واستدبار القبله , فكذا يكون الامر حين زيارته فى قبره الشريف . ثم نقل قول مالك للمنصور المشار اليه آنفا .

ثم قال : قال العلامه الزرقانى فى شرح المواهب : ان كتب المالكيه طافحه باستحباب الدعاء عند القبر مستقبلا له مستدبرا للقبله .

ثم نقل عن مذهب الامام ابى حنيفه والشافعى والجمهور مثل ذلك وقال : واما مذهب الامام احمد ففيه اختلاف بين علماء مذهبه , والراجح عند المحققين منهم انه يستقبل القبر الشريف كبقيه المذاهب ) وقال فى ص 258 : ( قال السمهودى : ذكر كثير من علماء المذاهب الاربعه فى كتب المناسك عند ذكرهم زياره النبى صلى اللّه عليه وآله وسلم انه يسن للزائر ان يستقبل القبر الشريف ويتوسل الى اللّه تعالى فى غفران ذنوبه وقضاء حاجاته و يستشفع به صلى اللّه عليه وآله وسلم .

وفى ص 263 : روى ابو حنيفه فى مسنده عن ابن عمر قال من السنه ان تاتى قبر رسول اللّه صلى اللّه عليه وآله وسلم من قبل القبله , وتجعل ظهرك الى القبله و تستقبل القبر و تسلم . وقال ابن جماعه فى منسكه الكبير : ومذهب الحنفيه ...





....................
[/size]

سؤالي ياصديقي العزيز

\هل تتوسل وتطلب الشفاعة اخي الكريم الى نبي الرحمة محمد (ص

............................................
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
فقير الله
عضو فعال


عدد الرسائل : 47
تاريخ التسجيل : 06/06/2009

مُساهمةموضوع: رد: قال النبي(ص):( يا علي يهلك فيك اثنان محب غال ومبغض قال)   الخميس يونيو 11, 2009 1:51 pm

يا رائد الفضاء لماذا لا تجيب على أسئلتي التي سألتها في رسالتي التي هي قبل رسالتك التي تسألني فيها ورسالتي مرة أخرى هي :

الرمز:
فقير الله كتب:
بسم الله الرحمن الرحيم ، الأصحاب : بحر بلا حدود + معتز + المكالب : إنشاء الله سوف أرد على مشاركاتكم لاحقا

بعدإستقبال الإجابة على سؤالي التالي والموجه إلى رائد الفضاء : وهو : يا رائد الفضاء ذكرت في مشاركاتك ما يلي :


أما في مسأله التوسل بالانبياء والأولياء ومن ضمنها القول ( يا علي ) سواء بقيام او بعمل نورد لكن الاتي ........

وذكرت أيضا ما يلي :


مما سبق تورد قولنا يا علي مورد التوسل طلبا للعون فكل مسائل الحياة لا أشكال فيها
أسأل الله شفاعتهم وحسن العاقبه ...
دمتم على الولاء


وسؤالي هو : هل أنتم تقولون ( ياعلي مدد ) توسلا طلبا للعون وأنتم في بلادكم بلاد الشام أم تقولون ذلك أمام قبره (ع) في العراق ؟
والسؤال الآخر هو : ماهي أنواع العون والمدد التي تطلبونها منه (ع) عندما تقولون : ( يا علي مدد ، مدد يا علي ) ؟


أسأل الله لي ولكم الهداية والتوفيق لما يحب ويرضى ولمن قرأ هذا الموضوع ؟
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
رائد الفضاء - 12 -
عضو بلاتيني


عدد الرسائل : 110
تاريخ التسجيل : 15/03/2008

مُساهمةموضوع: رد: قال النبي(ص):( يا علي يهلك فيك اثنان محب غال ومبغض قال)   الجمعة يونيو 12, 2009 6:54 am

اقتباس :
بسم الله الرحمن الرحيم ، الأصحاب : بحر بلا حدود + معتز + المكالب : إنشاء الله سوف
اسالك اخي..... كيفك تكتب كلمة ان شاء الله
الا تعتقد ان المعنى الذي كتبت به الكلمة ...خطير جدا
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
رائد الفضاء - 12 -
عضو بلاتيني


عدد الرسائل : 110
تاريخ التسجيل : 15/03/2008

مُساهمةموضوع: رد: قال النبي(ص):( يا علي يهلك فيك اثنان محب غال ومبغض قال)   الجمعة يونيو 12, 2009 7:24 am

نحن لا ندعوهم من دون الله عز و جل , بل من توجه إليهم فقد توجه إلى الله لأنهم خلفآء الله ش
فنحن نتقرب بهم إلى الله عز و جل ليشفعوا لنا في قضاء حوائجنا
نحن لم نتخذهم أولياء من دون الله , لأنهم أصلا أولياء الله بنص القرآن الكريم , " انما وليكم الله ورسوله والذين امنوا الذين يقيمون الصلاة ويؤتون الزكاة وهم راكعون
…………….. "
يا أيها الذين امنوا اتقوا الله وابتغوا اليه الوسيلة وجاهدوا في سبيله لعلكم تفلحون " , أي من كان يتقي الله يبتغي إلى ربه الوسية ألا وهي أقرب خلق الله إليه أوليآئه عليهم أفضل الصلاة و السلام , محمد و آل محمد الأطيبين الأطهرين صلوات الله و سلامه عليهم أجمعين ,
آيات الشفاعة كثيرة , فنحن ندعوعهم ليشفعوا لنا عند الله في قضآء حوائجنا و لغفر ذنوبنا كما أمر الله أن نأتي المعصوم و نستغفر الله عنده
( ولو انهم اذ ظلموا انفسهم جاؤوك فاستغفروا الله واستغفر لهم الرسول لوجدوا الله توابا رحيما )
, فهذا المجيئ إليه صلى الله عليه و آله الأطهار , لطلب الإستغفار منه لنا , هو زيارة منا إليه , فالمجيئ هو الزيارة و القرآن الكريم أقره , بل و جعل لها آداب للزيارة "
(يا أيُّها الَّذينَ آمَنُوا لا تَرفَعُوا أصواتَكُمْ فَوقَ صَوتِ النَّبِيِّ )" ,
.........................................................................

واخيرا
أسالك أخي الكريم هل السجود يكون لغير الله عز وجل
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
رائد الفضاء - 12 -
عضو بلاتيني


عدد الرسائل : 110
تاريخ التسجيل : 15/03/2008

مُساهمةموضوع: رد: قال النبي(ص):( يا علي يهلك فيك اثنان محب غال ومبغض قال)   الجمعة يونيو 12, 2009 7:26 am

والان هل يمكن ان تجيبني على سؤالي
اقتباس :
\هل تتوسل وتطلب الشفاعة اخي الكريم الى نبي الرحمة محمد (ص
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
سقراط
مشرف عام


عدد الرسائل : 4740
تاريخ التسجيل : 06/03/2008

مُساهمةموضوع: رد: قال النبي(ص):( يا علي يهلك فيك اثنان محب غال ومبغض قال)   الجمعة يونيو 12, 2009 8:18 am

بسم الله الرحمن الرحيم
يا علي مدد
أخوتي الغوالي
تسجيل متابعة وحضور وشكر للجميع
مع الطلب للأخ الفقيرلله
التقيّد بشروط المنتدى وآداب الحوار
وكلّنا فقراء لرحمة الله سبحانه
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
Sham alahmd
عضو بلاتيني


عدد الرسائل : 307
تاريخ التسجيل : 11/04/2008

مُساهمةموضوع: رد: قال النبي(ص):( يا علي يهلك فيك اثنان محب غال ومبغض قال)   الأحد يونيو 14, 2009 3:43 am

متابعة وحضور شكرا للمتحاورين
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
فقير الله
عضو فعال


عدد الرسائل : 47
تاريخ التسجيل : 06/06/2009

مُساهمةموضوع: رد: قال النبي(ص):( يا علي يهلك فيك اثنان محب غال ومبغض قال)   الإثنين يونيو 15, 2009 6:57 pm

فقير الله كتب:
يا رائد الفضاء لماذا لا تجيب على أسئلتي التي سألتها في رسالتي التي هي قبل رسالتك التي تسألني فيها ورسالتي مرة أخرى هي :

الرمز:
فقير الله كتب:
بسم الله الرحمن الرحيم ، الأصحاب : بحر بلا حدود + معتز + المكالب : إن شاء الله سوف أرد على مشاركاتكم لاحقا

بعدإستقبال الإجابة على سؤالي التالي والموجه إلى رائد الفضاء : وهو : يا رائد الفضاء ذكرت في مشاركاتك ما يلي :


أما في مسأله التوسل بالانبياء والأولياء ومن ضمنها القول ( يا علي ) سواء بقيام او بعمل نورد لكن الاتي ........

وذكرت أيضا ما يلي :


مما سبق تورد قولنا يا علي مورد التوسل طلبا للعون فكل مسائل الحياة لا أشكال فيها
أسأل الله شفاعتهم وحسن العاقبه ...
دمتم على الولاء


وسؤالي هو : هل أنتم تقولون ( ياعلي مدد ) توسلا طلبا للعون وأنتم في بلادكم بلاد الشام أم تقولون ذلك أمام قبره (ع) في العراق ؟
والسؤال الآخر هو : ماهي أنواع العون والمدد التي تطلبونها منه (ع) عندما تقولون : ( يا علي مدد ، مدد يا علي ) ؟


أسأل الله لي ولكم الهداية والتوفيق لما يحب ويرضى ولمن قرأ هذا الموضوع ؟


يا رائد الفضاء أنت لم تجب على سؤالي : هل أنتم تقولون ( يا علي مدد مدد يا علي ) طلبا للعون وأنتم في بلادكم بلاد الشام وهو في قبره في العراق أم لا ؟ أجب على السؤال حتى نستطيع الإنتقال لغيره من أسئلتك وأسئلة الأصحاب الذين وعدتهم بالإجابة على أسئلتهم بعد استقبال إجابتك على سؤالي هذا ، وأنا أيضا لدي أسئلة وأريد الإستفادة أيضا . مع أطيب التمنيات للأصحاب والقراء بالتوفيق . يا الله مدد مدد يا الله لا إله إلا الله والله أكبر .
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
رائد الفضاء - 12 -
عضو بلاتيني


عدد الرسائل : 110
تاريخ التسجيل : 15/03/2008

مُساهمةموضوع: رد: قال النبي(ص):( يا علي يهلك فيك اثنان محب غال ومبغض قال)   الإثنين يونيو 15, 2009 8:17 pm

اقتباس :
نحن لا ندعوهم من دون الله عز و جل , بل من توجه إليهم فقد توجه إلى الله لأنهم خلفآء الله ش
فنحن نتقرب بهم إلى الله عز و جل ليشفعوا لنا في قضاء حوائجنا
نحن لم نتخذهم أولياء من دون الله , لأنهم أصلا أولياء الله بنص القرآن الكريم , " انما وليكم الله ورسوله والذين امنوا الذين يقيمون الصلاة ويؤتون الزكاة وهم راكعون
…………….. "
يا أيها الذين امنوا اتقوا الله وابتغوا اليه الوسيلة وجاهدوا في سبيله لعلكم تفلحون " , أي من كان يتقي الله يبتغي إلى ربه الوسية ألا وهي أقرب خلق الله إليه أوليآئه عليهم أفضل الصلاة و السلام , محمد و آل محمد الأطيبين الأطهرين صلوات الله و سلامه عليهم أجمعين ,
آيات الشفاعة كثيرة , فنحن ندعوعهم ليشفعوا لنا عند الله في قضآء حوائجنا و لغفر ذنوبنا كما أمر الله أن نأتي المعصوم و نستغفر الله عنده
( ولو انهم اذ ظلموا انفسهم جاؤوك فاستغفروا الله واستغفر لهم الرسول لوجدوا الله توابا رحيما )
, فهذا المجيئ إليه صلى الله عليه و آله الأطهار , لطلب الإستغفار منه لنا , هو زيارة منا إليه , فالمجيئ هو الزيارة و القرآن الكريم أقره , بل و جعل لها آداب للزيارة "
(يا أيُّها الَّذينَ آمَنُوا لا تَرفَعُوا أصواتَكُمْ فَوقَ صَوتِ النَّبِيِّ )" ,
.........................................................................

واخيرا
أسالك أخي الكريم هل السجود يكون لغير الله عز وجل
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
رحيم ....
عضو بلاتيني


عدد الرسائل : 869
العمر : 44
تاريخ التسجيل : 22/03/2009

مُساهمةموضوع: رد: قال النبي(ص):( يا علي يهلك فيك اثنان محب غال ومبغض قال)   الثلاثاء يونيو 16, 2009 10:47 am

بسم الله الرحمن الرحيم
يا عـــــلــــي مــدد

بسم الله الرحمن الرحيم
(قل اللهم مالك الملك،تؤتي الملك من تشاء ، وتنزع الملك ممن تشاء ،
وتعزمن تشاء، وتذل من تشاء، بيدك الخير ،إنك على كل شيء قدير،
تولج الليل في النهار ،وتولج النهار في الليل ،وتخرج الحي من الميت ،
وتخرج الميت من الحيى،وترزق من تشاء بغير حساب،)
سورة آل عمران آية27.صدق الله العظيم
متابعه وإهتمام كل الشكر لجميع المتحاورين
والمولى يبارككم
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
فقير الله
عضو فعال


عدد الرسائل : 47
تاريخ التسجيل : 06/06/2009

مُساهمةموضوع: رد: قال النبي(ص):( يا علي يهلك فيك اثنان محب غال ومبغض قال)   الثلاثاء يونيو 16, 2009 3:00 pm

رائد الفضاء - 12 - كتب:
اقتباس :
نحن لا ندعوهم من دون الله عز و جل , بل من توجه إليهم فقد توجه إلى الله لأنهم خلفآء الله ش
فنحن نتقرب بهم إلى الله عز و جل ليشفعوا لنا في قضاء حوائجنا
نحن لم نتخذهم أولياء من دون الله , لأنهم أصلا أولياء الله بنص القرآن الكريم , " انما وليكم الله ورسوله والذين امنوا الذين يقيمون الصلاة ويؤتون الزكاة وهم راكعون
…………….. "
يا أيها الذين امنوا اتقوا الله وابتغوا اليه الوسيلة وجاهدوا في سبيله لعلكم تفلحون " , أي من كان يتقي الله يبتغي إلى ربه الوسية ألا وهي أقرب خلق الله إليه أوليآئه عليهم أفضل الصلاة و السلام , محمد و آل محمد الأطيبين الأطهرين صلوات الله و سلامه عليهم أجمعين ,
آيات الشفاعة كثيرة , فنحن ندعوعهم ليشفعوا لنا عند الله في قضآء حوائجنا و لغفر ذنوبنا كما أمر الله أن نأتي المعصوم و نستغفر الله عنده
( ولو انهم اذ ظلموا انفسهم جاؤوك فاستغفروا الله واستغفر لهم الرسول لوجدوا الله توابا رحيما )
, فهذا المجيئ إليه صلى الله عليه و آله الأطهار , لطلب الإستغفار منه لنا , هو زيارة منا إليه , فالمجيئ هو الزيارة و القرآن الكريم أقره , بل و جعل لها آداب للزيارة "
(يا أيُّها الَّذينَ آمَنُوا لا تَرفَعُوا أصواتَكُمْ فَوقَ صَوتِ النَّبِيِّ )" ,
.........................................................................

واخيرا
أسالك أخي الكريم هل السجود يكون لغير الله عز وجل




بسم الله الرحمن الرحيم
يا الله مدد مدد يا الله
أنت يا رائد الفضاء لم تجب على سؤالي بعد وهو : هل أنتم تقولون يا علي مدد مدد يا علي ليشفع لكم عند الله في قضاء حوائجكم وغفر ذنوبكم وأنتم في بلادكم بلاد الشام أم تقولون ذلك أمام قبره الذي في العراق ؟ وهذه رابع مرة أسألك هذا السؤال ؟
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
عبد الله الحوزاني
عضو بلاتيني


عدد الرسائل : 163
تاريخ التسجيل : 01/10/2007

مُساهمةموضوع: رد: قال النبي(ص):( يا علي يهلك فيك اثنان محب غال ومبغض قال)   الثلاثاء يونيو 16, 2009 7:44 pm

السلام على نبي الرحمة محمدا وعلىاله وصحبه أجمعين

السلام عليكم وعلى عباد الله الصالحين



عفوا منكم ولكن

وجب والتنويه

يعتقد المسلمون بأن الشفاعة لله جميعا,ولا يشفع أحد عند الله إلا بإذنه لقوله تعالى
(من ذا الذي يشفع عنده إلا بإذنه )
ويعتقد المسلمون إن الرسول (ص) يشفع للمؤمنين في حياته ومماته ،
وهذه العقيدة لا يدعيها المسلمون انطلاقا مما تشتهيه أنفسهم وإنما تابعون لما أمرهم به الله ورسوله (ص) ،
لقوله تعالى في كتابه الكريم:
( ولو أنهم إذا ظلموا أنفسهم جاءوك فاستغفروا الله واستغفر لهم الرسول لوجدوا الله تواباً رحيما)(سورة النساء-64)

وقوله تعالى في سورة يوسف ( قالوا يا أبانا استغفر لنا ذنوبنا إنا كنا خاطئين ، قال سوف استغفر لكم ربي انه هو الغفور الرحيم) (سورة يوسف-97)
أما اعتقاد المسلمين بأن الرسول(ص) يشفع لأمته في حياة البرزخ بعد وفاته فذلك انطلاقا مما يلي:


هناك العشرات من الأحاديث المتواترة والمتظافرة بالأسانيد الصحيحة وفي كتب الصحاح
التي تؤكد أن النبي (ص) يشفع لأمته حين وفاته .وأدناه غيض من فيض من الأحاديث الواردة في الصحاح
والتي تثبت شفاعة الرسول (ص)لأمته في حياة البرزخ حيث جمعها الشيخ السبحاني في كتابه (الوهابية في الميزان).

أ- فقد روي البناء وإسماعيل القاضي بسند صحيح عن أبي هريرة عنه(ص)

Sadمن صلى عليَ عند قبري وكل الله بها ملكاً يبلغني وكفي له أمر أحزنه وكنت له شهيداً وشفيعاً)

ج- روى النسائي والترمذي ان الرسول(ص) علم بعض أصحابه أن يدعو فيقول

(اللهم إني أسألك وأتوسل إليك بنبي الرحمة يا محمد يا رسول الله اني أتوسل بك إلى ربي في حاجتي ليقضيها لي فشفعة فيَ).

د- قال رسول الله (ص)Sad حياتي خير لكم تحدثون ويحدث لكم ووفاتي خير لكم تعرض عليَ أعمالكم

فما رأيت من خير حمدت الله عليه وما رأيت من شر استغفرت لكم ).

إن الذي يقرأ هذه الأحاديث المروية عن الرسول في كتب الصحاح لا يبقى لديه شك في ان أول من عرف الناس بشفاعة الرسول(ص)

في حياته وبعد مماته وعرف الناس بما يحتمل
التأويل من آيات القرآن الحكيم هو الرسول الأعظم(ص)

فلا يبقى شك بعد ذلك لقائل يقول أن طلب الشفاعة والتوسل بالرسول(ص) هي بدعة ابتدعها المسلمون –



، فهل يمكننا تأويل حديث الرسول (ص) في قوله (وفاتي خير لكم فما رأيت من خير حمدت الله عليه
وما رأيت من شر استغفرت لكم) ولو كانت هذه الشفاعة في الآخرة كما يقولون لما قال (ص)Sad وفاتي خير لكم )،
كما انه في الآخرة لا تعرض الأعمال وحدها بل يعرض الناس للحساب مع أعمالهم .

وجب التنويه

والحمد لله رب العالمين
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
مهند أحمد اسماعيل
مشرف عام


عدد الرسائل : 4437
العمر : 41
تاريخ التسجيل : 09/07/2008

مُساهمةموضوع: رد: قال النبي(ص):( يا علي يهلك فيك اثنان محب غال ومبغض قال)   الثلاثاء يونيو 16, 2009 11:02 pm

بسم الله الرحمن الرحيم
اللهم صلي على محمد وعلى آل محمد
شكرا للأخ عبدالله الحوزاني لمداخلته الطيبة
وننوه ان الأخ رحيم قد أصاب الطريق الى الجواب
تسجيل متابعة
بانتظار المتحاورين
ياعلي مدد
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
رحيم ....
عضو بلاتيني


عدد الرسائل : 869
العمر : 44
تاريخ التسجيل : 22/03/2009

مُساهمةموضوع: رد: قال النبي(ص):( يا علي يهلك فيك اثنان محب غال ومبغض قال)   الأربعاء يونيو 17, 2009 10:41 am


بسم الله الرحمن الرحيم
ياعلي مدد

إلهِي لا تُؤَدِّبْنِي بِعُقُوبَتِكَ وَلا تَمْكُرْ بِي فِي حِيلَتِكَ

مِنْ أَيْنَ لِيَ الْخَيْرُ يَا رَبِّ وَلا يُوجَدُ إلاّ مِنْ عِنْدِكَ؟ وَمِنْ أَيْنَ لِيَ النَّجَاةُ وَلا تُسْتَطَاعُ إلاّ بِكَ؟

لا الَّذِي أَحْسَنَ اسْتَغْنَى عَنْ عَوْنِكَ وَرَحْمَتِكَ وَلا الَّذِي أَسَاءَ وَاجْتَرَأَ عَلَيْكَ وَلَمْ يُرْضِكَ خَرَجَ عَنْ قُدْرَتِكَ يَا رَبِّ


بِكَ عَرَفْتُكَ وَأَنْتَ دَلَلْتَنِي عَلَيْكَ وَدَعَوْتَنِي إلَيْكَ

وَلَوْلا أَنْتَ لَمْ أَدْرِ مَا أَنْتَ الْحَمْدُ لِلّهِ الَّذِي أَدْعُوهُ فَيُجِيبُنِي

وَإنْ كُنْتُ بَطِيئاً حِينَ يَدْعُونِي وَالْحَمْدُ لِلّهِ الَّذِي أَسْأَلُهُ فَيُعْطِينِي

وَإنْ كُنْتُ بَخِيلاً حِينَ يَسْتَقْرِضُنِي وَالْحَمْدُ لِلّهِ الَّذِي أُنَادِيهِ كُلَّمَا شِئْتُ لِحَاجَتِي

وَأَخْلُو بِهِ حَيْثُ شِئْتُ لِسِرِّي بِغَيْرِ شَفِيع فَيَقْضِي لِي حَاجَتِي


الْحَمْدُ لِلّهِ الَّذِي لا أَدْعُو غَيْرَهُ وَلَوْ دَعَوْتُ غَيْرَهُ لَمْ يَسْتَجِبْ لِي دُعَائِي


وَالْحَمْدُ لِلّهِ الَّذِي لا أَرْجُو غَيْرَهُ وَلَوْ رَجَوْتُ غَيْرَهُ لأخْلَفَ رَجَائِي


وَالْحَمْدُ لِلّهِ الذي وكلني إلَيْهِ فَأَكْرَمَنِي وَلَمْ يَكِلْنِي إلَى النَّاسِ فَيُهِينُونِي


وَالْحَمْدُ لِلّهِ الَّذِي تَحَبَّبَ إلَيَّ وَهُوَ غَنِيٌّ عَنِّي وَالْحَمْدُ لِلّهِ الَّذِي يَحْلُمُ عَنِّي حَتَّى كَأَنِّي لا ذَنْبَ لِي


فَرَبِّي أَحْمَدُ شَيْءٍ عِنْدِي وَأَحَقُّ بِحَمْدِي اللّهُمَّ إنِّي أَجِدُ سُبُلَ الْمَطَالِبِ إلَيْكَ مُشْرَعَةً


وَمَنَاهِلَ الرَّجَاءِ لَدَيْكَ مُتْرَعَةً وَالإسْتِعَانَةَ بِفَضْلِكَ لِمَنْ أملك مُبَاحَةً


وَأَبْوَابَ الدُّعَاءِ إلَيْكَ لِلصَّارِخِينَ مَفْتُوحَةً وَأَعْلَمُ أنك لِلرَّاجِين بِمَوْضِعِ إجَابَةٍ وَلِلْمَلْهُوفِينَ بِمَرْصَدِ إغَاثَةٍ


وَأَنَّ فِي اللَّهْفِ إلَى جُودِكَ وَالرِّضَا بِقَضَائِكَ عِوَضاً مِنْ مَنْعِ الْبَاخِلِينَ


وَمَنْدُوحَةً عَمَّا فِي أَيْدِي الْمُسْتَأْثِرِينَ وَأَنِّ الرَّاحِـلَ إلَيْكَ قَرِيبُ الْمَسَافَةِ





وَأنك لا تَحْتَجِبُ عَنْ خَلْقِكَ إلاّ أَنْ تَحْجُبَهُمُ الأَعْمَالُ دونك


وَقَدْ قَصَدْتُ إلَيْكَ بِطَلِبَتِي وَتَوَجَّهْتُ إلَيْكَ بِحَاجَتِي وَجَعَلْتُ بِكَ اسْتِغَاثَتِي

وَبِدُعَائِكَ تَوَسُّلِي مِنْ غَيْرِ اسْتِحْقَاقٍ لاسْتِمَاعِكَ مِنِّي وَلا اسْتِيجَابٍ لِعَفْوِكَ عَنِّي

بَلْ لِثِقَتِي بِكَرَمِكَ وَسُكُونِي إلَى صِدْقِ وَعْدِكَ

وَلَجَائِي إلَى الإيمَانِ بِتَوْحِيدِكَ وَيَقِينِي بِمَعْرِفَتِكَ مِنِّي أَنْ لا رَبَّ لِي غَيْرُكَ


وَلا إلهَ إلاَّ أَنْتَ وَحْدَك لا شَرِيكَ لَك اللّهُمَّ أَنْتَ الْقَائِلُ وَقَوْلُكَ حَقّ وَوَعْدُكَ صِدْقٌ:

”وَاسْأَلُوا اللَّهَ مِنْ فَضْلِهِ إِنَّ اللَّهَ كَانَ بِكُلِّ شَيْءٍ عَلِيماً.“

وَلَيْسَ مِنْ صِفَاتِكَ يَا سَيِّدِي أَنْ تَأْمُرَ بِالسُّؤَالِ وَتَمْنَعَ الْعَطِيَّةَ

وَأَنْتَ الْمَنَّانُ بِالْعَطِيَّاتِ عَلَى أَهْلِ مملكتك وَالْعَائِدُ عَلَيْهِمْ بِتَحَنُّنِ رَأْفَتِكَ.


إلهِي رَبَّيْتَنِي فِي نِعَمِكَ وَإحْسَانِكَ صَغِيراً وَنَوَّهْتَ بِاسْمِي كَبِيراً


فَيَا مَنْ رَبَّانِي فِي الدُّنْيَا بِإحْسَانِهِ وَتَفَضُّلِهِ وَنِعَمِهِ وَأَشَارَ لِي فِي الآخِرَةِ إلَى عَفْوِهِ وكرمه


مَعْرِفَتِي يَا مَوْلايَ دَلِيلِي عَلَيْكَ وَحُبِّي لك شَفِيعِي إلَيْكَ وَأَنَا وَاثِقٌ مِنْ دَلِيلِي بِدَلالَتِكَ


وَسَاكِنٌ مِنْ شَفِيعِي إلَى شَفَاعَتِكَ أَدْعُوكَ يَا سَيِّدِي بِلِسَانٍ قَدْ أَخْرَسَهُ ذَنْبُهُ


رَبِّ أُنَاجِيكَ بِقَلْبٍ قَدْ أَوْبَقَهُ جُرْمُهُ أَدْعُوكَ يَا رَبِّ رَاهِباً رَاغِباً رَاجِياً خَائِفاً


إذَا رَأَيْتُ مَوْلايَ ذُنُوبِي فَزِعْتُ وَإذَا رَأَيْتُ كرمك طَمِعْتُ فَإنْ عَفَوْتَ فَخَيْرُ رَاحِمٍ وَإنْ عَذَّبْتَ فَغَيْرُ ظَالِمٍ


حُجَّتِي يَا اللّهُ فِي جُرْأَتِي عَلَى مَسْأَلَتِكَ مَعَ إتْيَانِي مَا تَكْرَهُ جُودُكَ وكرمك


وَعُدَّتِي فِي شِدَّتِي مَعَ قِلَّةِ حَيَائِي رَأْفَتُكَ وَرَحْمَتُكَ وَقَدْ رَجَوْتُ أَنْ لا تَخِيبَ بَيْنَ ذَيْنِ وَذَيْنِ مُنْيَتِي


فَحَقِّقْ رَجَائِي وَاسْمَعْ دُعَائِي يَا خَيْرَ مَنْ دَعَاهُ دَاعٍ وَأَفْضَلَ مَنْ رَجَاهُ رَاجٍ عَظُمَ يَا سَيِّدِي أَمَلِي وَسَاءَ عَمَلِي


فَأَعْطِنِي مِنْ عَفْوِكَ بِمِقْدَارِ أَمَلِي وَلا تُؤَاخِذْنِي بِأَسْوَءِ عَمَلِي فَإنَّ كرمك يَجِلُّ عَنْ مُجَازَاةِ الْمُذْنِبِينَ


وَحلمك يَكْبُرُ عَنْ مُكَافأَةِ الْمُقَصِّرِينَ وَأَنَا يَا سَيِّدِي عَائِذٌ بِفَضْلِكَ هَارِبٌ مِنْكَ إلَيْكَ

مُتَنَجِّزٌ مَا وَعَدْتَ مِنَ الصَّفْحِ عَمَّنْ أَحْسَنَ بِكَ ظَنّاً وَمَا أَنَا يَا رَبِّ؟ وَمَا خَطَرِي؟ هَبْنِي بِفَضْلِكَ وَتَصَدَّقْ عَلَيَّ بِعَفْوِكَ


أَيْ رَبِّ جَلِّلْنِي بِسِتْرِكَ وَاعْفُ عَنْ تَوْبِيخِي بِكَرَمِ وَجْهِكَ فَلَوِ اطَّلَعَ الْيَوْمَ عَلَى ذَنْبِي غَيْرُكَ مَا فَعَلْتُهُ وَلَوْ خِفْتُ تَعْجِيلَ الْعُقُوبَةِ لاجْتَنَبْتُهُ


لا لآنك أَهْوَنُ النَّاظِرِينَ إلَيَّ وَأَخَفُّ الْمُطَّلِعِينَ عَلَيَّ بَلْ لآنك يَا رَبِّ خَيْرُ السَّاتِرِينَ وَأَحْكَمُ الْحَاكِمِينَ


وَأَكْرَمُ الأَكْرَمِينَ سَتَّارُ الْعُيُوبِ غَفَّارُ الذُّنُوبِ

والمولى يبارككم
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
قال النبي(ص):( يا علي يهلك فيك اثنان محب غال ومبغض قال)
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 3انتقل الى الصفحة : 1, 2, 3  الصفحة التالية

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى الباحث الإسماعيلي :: ساحة الحوار والتلاقي الفكري-
انتقل الى: