منتدى الباحث الإسماعيلي

موقع شخصي وغير رسمي
 
الرئيسيةمكتبة الصورس .و .جبحـثالتسجيلالأعضاءالمجموعاتدخول
بحـث
 
 

نتائج البحث
 
Rechercher بحث متقدم
المواضيع الأخيرة
» تبيين المعاني في شرح ديوان ابن هانئ الأندلسي
الجمعة ديسمبر 15, 2017 10:49 am من طرف افنان

» المبدأ والمعاد في الفكر الإسماعيلي
الأحد ديسمبر 03, 2017 11:49 pm من طرف ابو علي عبدالله

» كتاب أساس التأويل للقاضي النعمان
الأحد ديسمبر 03, 2017 11:34 pm من طرف ابو علي عبدالله

» كتاب مفاتيح المعرفة لمصطفى غالب
الأحد ديسمبر 03, 2017 11:31 pm من طرف ابو علي عبدالله

» كتاب الطهارة للقاضي النعمان
السبت ديسمبر 02, 2017 3:24 pm من طرف ابو علي عبدالله

» أربع كتب اسماعيلية
الأحد نوفمبر 19, 2017 1:10 pm من طرف alli1235

» كتاب الجفر...الجامع والنور اللامع
الأربعاء سبتمبر 20, 2017 8:41 pm من طرف قاصد سبيل الله

» الاقوال الذهبية للكرماني
السبت سبتمبر 16, 2017 11:48 am من طرف دامغ الباطل

» كتاب الزينة في الكلمات الإسلامية العربية-أبو حاتم الرازي
الإثنين أغسطس 07, 2017 11:58 am من طرف محمد فكري

المواقع الرسمية للاسماعيلية الآغاخانية

شاطر | 
 

 أزهري» فضائية إسلامية لمناهضة فوضى الفتاوى

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
عزيز الدار
عضو ذهبي


عدد الرسائل : 51
تاريخ التسجيل : 23/06/2008

مُساهمةموضوع: أزهري» فضائية إسلامية لمناهضة فوضى الفتاوى   الأحد يونيو 14, 2009 8:35 pm

أزهري» فضائية إسلامية لمناهضة فوضى الفتاوى
«أخي المسلم أختي المسلمة قرَّب قرَّب فتاوى للبيع».... نداء ترويجي توقع كثر أن يصل قريباً إلى آذان المسلمين في العالم العربي إن استمرت فوضى الفتاوى على الفضائيات الدينية الإسلامية مروراً بفوضى الإفتاء عبر البريد الإلكتروني ورسائل الخليوي كما هي الحال الآن.
لذا جاءت موافقة مجمع البحوث الإسلامية المبدئية - بعد دعوات حثيثة من عدد من علماء الأزهر الشريف - على إنشاء قناة «أزهري»، إذ حددت جلسة طارئة للمجمع برئاسة شيخ الأزهر محمد سيد طنطاوي الخميس المقبل لإعطاء القرار النهائي في شأن إطلاق القناة بعد دراسة المشروع من جوانبه كافة.
وبحسب القائمين على القناة، تحمل «أزهري» -التي يموّلها عدد من رجال الأعمال العرب بموازنة 2.7 مليون دولار- «منهج الأزهر الوسطي من خلال شرح وبيان العلوم الشرعية، والتواصل مع الدعاة المتميزين، ومجابهة التيارات والمناهج الفكرية والدعوية المتطرفة، فضلاً عن العمل على ضبط الفتاوى والمرجعية وتوحيدها مع تبني التجديد في الفكر الإسلامي والدعوة».
ويقدم كل برامج القناة التي يرأس مجلس إدارتها الداعية الإسلامي الشيخ خالد الجندي، شيوخ وعلماء من الأزهر فقط، إذ سيذاع يومياً حديث لشيخ الأزهر محمد سيد طنطاوي وأفلام وثائقية تتعلق بالأزهر وبرامج حوارية وسلسلة للرسوم المتحركة مستوحاة من القرآن.
وستبث القناة 75 في المئة من إرسالها باللغة العربية بينما ستبث البقية بالإنكليزية والفرنسية على أن تضاف لغات أخرى العام المقبل. وتعتزم «أزهري» – التي تتولي إدارتها فنياً قناة «الفجر» الإسلامية - توسيع انتشارها بإصدار صحيفة وإطلاق قناة إذاعية وإنشاء مدونات، فضلاً عن تدشين خدمات من طريق الخليوي عام 2010 «للوصول إلى مسلمي العالم وغير المسلمين».
وتنتهج القناة سياسة إعلامية تقوم على «عدم الخوض في سياسات الدول، وعدم مهاجمة الأفراد والهيئات والمؤسسات وتعيينها بالإسم، وفتح آفاق الحوار مع المخالف وفق الضوابط الشرعية».
ومع تطلع القناة إلى البث على غالبية الأقمار الاصطناعية المتاحة مثل «النايل سات» و «العرب سات» والقمر الأوروبي والآسيوي وباقات أميركا الشمالية والجنوبية وأستراليا، ينظر بعضهم إلى القناة الوليدة نظرات الشك والريبة في رسالتها والقائمين عليها إذ يرونها مشروعاً تجارياً يشارك فيه رجال أعمال لتحقيق مكاسب مالية خصوصاً مع استفسارات المسلمين المتزايدة يوماً بعد آخر عن شؤون حياتهم ودينهم.
على صعيد آخر، لا يُستبعد احتمال أن تتحول القناة إلى منبر لتبرير السياسات الرسمية أو ان تصبح بوقاً للحكومة، أو أداة لتقويض حرية القنوات الإسلامية السلفية التي أضحى وجودها في الأثير الفضائي مزعجاً لليبراليين وأصحاب المنهج الوسطي. أما المتفائلون بإطلاق القناة، فيرون أن «أزهري» ستساعد على عكس نهج الإسلام الوسطي البعيد من التطرف آملين بألا تنغلق القناة على مناقشة محاور وأحاديث بعينها كالطهارة وفوائد البنوك والوضوء في ظل تحديات العصر التي يواجهها الإسلام وعلاقته مع الغرب. كما يرون أن إسناد الإفتاء عبر القناة إلى علماء الأزهر الموثوق في علمهم ستحد كثيراً من فوضى الفتاوى التي يتصدى لها مشايخ ينقصهم العلم والخبرة مما يشوه القيم والمعتقدات الإسلامية ويروج لعادات تخالف أخلاقيات المجتمع الإسلامي.
يذكر أنه في العامين الماضيين، انطلق عدد من القنوات الفضائية الإسلامية بعضها يموله أفراد، والآخر تموله منظمات ورجال أعمال، منها «الرسالة» و «المجد» و «العفاسي» و«طيبة» و «النور» و «الناس» و «الفجر» و«الهدى».
نيرمين سامي
المصدر: الحياة

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
سقراط
مشرف عام
avatar

عدد الرسائل : 4740
تاريخ التسجيل : 06/03/2008

مُساهمةموضوع: رد: أزهري» فضائية إسلامية لمناهضة فوضى الفتاوى   الإثنين يونيو 15, 2009 3:48 am

بسم الله الرحمن الرحيم
يا علي مدد
أخي الروحي الغالي عزيز الدار
أهلاً بإطلالتك الغالية على قلوبنا
وشكراً لك على المساهمة الجميلة
وإلى المزيد بعون الله سبحانه وتعالى
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
المكاسر
عضو ذهبي


عدد الرسائل : 52
تاريخ التسجيل : 11/04/2009

مُساهمةموضوع: رد: أزهري» فضائية إسلامية لمناهضة فوضى الفتاوى   الإثنين يونيو 15, 2009 9:53 am

إنها سلع إعلامية لطوي عقول المفكرين وحصرهم ضمن بوتقة واحدة وهدف واحد يجعلهم بالنهاية عبيد لأفكار لايمتون إليها بصلة أو بحرف وكل القنوات الحالية من المعتدلة إلى المتعصبة لا تقدم للمشاهد سوى تعقيدات في الحياة وتصلب بالآراء والتفكير وحرفه عن المزاج الاسلامي الإنفتاحي المتسع لكل الأفكار والقضايا العصرية والمستقبلية
أشكرك أخي على هذه اللفتة الكريمة
مع فائق إحترامي
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
رحيم ....
عضو بلاتيني
avatar

عدد الرسائل : 869
العمر : 45
تاريخ التسجيل : 22/03/2009

مُساهمةموضوع: رد: أزهري» فضائية إسلامية لمناهضة فوضى الفتاوى   الإثنين يونيو 15, 2009 10:24 am

بسم الله الرحمن الرحيم
ياعلي مدد
نرحب بك وبمشاركاتك أخي عزيز الداروأشكرك
على هذا الموضوع القيم لأنه بالفعل قد تابعة
جميع هذه القنوات التي زكرتها وهي تقوم
بفتاوي غير منطقيه ولا تدخل في عقل
إنسان فكل شيخ يظهر على فضائه يفتي
على كيفو فأتمنى أن تكون هذه القناة
الجديده بأن تضع حد لهاؤلاء الذين
يفتون بطريقه غير صحيحه
والمولى يبارككم
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
أزهري» فضائية إسلامية لمناهضة فوضى الفتاوى
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى الباحث الإسماعيلي :: ساحة الحوار والتلاقي الفكري-
انتقل الى: