منتدى الباحث الإسماعيلي

موقع شخصي وغير رسمي
 
الرئيسيةمكتبة الصورس .و .جبحـثالتسجيلقائمة الاعضاءالمجموعاتدخول
بحـث
 
 

نتائج البحث
 
Rechercher بحث متقدم
المواضيع الأخيرة
» كتاب المجالس المؤيديه للمؤيد الشيرازي
الجمعة ديسمبر 02, 2016 2:55 pm من طرف واحد من الناس

» سيرة الامامين المعز لدين الله والحاكم بأمر الله (عارف تامر)
الجمعة ديسمبر 02, 2016 2:37 pm من طرف واحد من الناس

» الهمة في آداب اتباع الأئمة
الخميس نوفمبر 17, 2016 6:23 pm من طرف Mohammedr

» جامعة الجامعة تأليف اخوان الصفاء ( تحقيق الدكتور عارف تامر )
الثلاثاء نوفمبر 15, 2016 5:53 am من طرف علاء شدهان

» كتاب الإيضاح للقاضي النعمان
الثلاثاء نوفمبر 15, 2016 4:30 am من طرف علاء شدهان

» كتاب الأنوار اللطيفة
الأربعاء نوفمبر 09, 2016 11:13 pm من طرف ساااامية

» كتاب الهفت الشريف من فضائل مولانا الامام جعفر الصادق
الأربعاء نوفمبر 09, 2016 11:12 pm من طرف ساااامية

» أربع كتب حقانية
الأربعاء نوفمبر 09, 2016 11:10 pm من طرف ساااامية

» كتاب الزينة في الكلمات الإسلامية العربية-أبو حاتم الرازي
السبت أكتوبر 29, 2016 12:23 pm من طرف علي بن علي

المواقع الرسمية للاسماعيلية الآغاخانية

شاطر | 
 

 التميز في التعليم

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
مهند أحمد اسماعيل
مشرف عام


عدد الرسائل : 4437
العمر : 41
تاريخ التسجيل : 09/07/2008

مُساهمةموضوع: التميز في التعليم   الجمعة يونيو 19, 2009 4:34 am

إن تربية قياديين مستقبليين فعّالين هو مسؤولية كبيرة. ولأداء هذه المهمة على نحو
جيد، يجب أن ننظر إلى ما وراء العالم الذي يمرّ أمامنا و أن نرنو إلى عالم المستقبل غير
المطروق. كما يجب أن نتسامى فوق المقاربات التي عفا عليها الزمن والتي تعود إلى غابر
الأيام، و أن نغرس في طلابنا عوضاً عن ذلك ثلاثة أمور تميّز التعلّم الحديث ألا وهي
روح الاستباق وروح التكيّف وروح المغامرة. وسيحصل هذا الأمر بأفضل أشكاله في بيئات
التعلّم الجادة والمركّزة من جهة، والتي تكون في الوقت عينه أماكن ممتعة تشكّل مصدر
إلهام وتعمل وفقاً لأحدث ما تمّ التوصل إليه في علم التربية والمعرفة.
وسيكون خلق مثل هذه البيئات هو المهمة الأساسية لأكاديميات الآغا خان في
السنوات المقبلة. »
صاحب الّسموحاضر امام كريم آغا خان منه النور والبركة والسلام
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
مهند أحمد اسماعيل
مشرف عام


عدد الرسائل : 4437
العمر : 41
تاريخ التسجيل : 09/07/2008

مُساهمةموضوع: رد: التميز في التعليم   الجمعة يونيو 19, 2009 4:50 am

أكاديميات الآغا خان
ستشكّل أكاديميات الآغا خان شبكة متكاملة من المدارس تقع في كل من إفريقيا وجنوب
ووسط آسيا والشرق الأوسط، وستقدّم تعليماً بمعايير دولية دقيقة جداً إضافة إلى
تجارب مدروسة في تطوير القيادة والخدمة بدءاً من مرحلة ما قبل الابتدائي وحتى
المستويات الثانوية العليا.
تطمح الأكاديميات إلى تطوير المواهب الفكرية المحلية ذات السوية الاستثنائية - فتيان
وفتيات ذوي استقامة وفهم كبيرين وروح كريمة ممّن سيصبحون الرجال والنساء
الذين سيبنون مؤسسات المجتمع المدني ويقودونها.
جرى تأ سيس أكاديميات الآغا خان بافتراض أن المدرسة يجب ألا تعدّ الخرّيج للمهنة
الوظيفية الأولى فحسب، بل لحياة من الاستعلام والتعلّم والخدمة. وفي حين أن التعليم
القائم على الحفظ البصم قد يعدّ الطلاب للمهن الوظيفية الموجودة حالياً، يذهب
تعليم الأكاديمية إلى أبعد من ذلك كي يعلّم الشبّان والشابّات فن التفكير وعلمه بحيث
يهيئهم ليغتنموا الفرص بنجاح في عالم دائم التغ .ّري فالطلاب والمعلمون في كل �أكاديمية
من أكاديميات الآغا خان يقدّمون إسهاماتهم ويتعلّمون من الأعضاء المتنوّعين في هذه
الشبكة العالمية من الأكاديميات.
سيجري انتقاء الطلاب الواعدين من ذوي الأخلاق الحسنة والأهداف الجادة بمعزل
عن قدرة أسرهم على دفع التكاليف. أمّا المربُّون فسيجري انتقاؤهم على أساس
التزامهم بالتنمية الشاملة للطلاب والطالبات وتطوّرهم المهني الذاتي المتواصل.
تضطلع أكاديميات الآغا خان بمهمة مزدوجة: فهي توفّر تعليماً مميّزاً للطلاب
الاستثنائيين من خلفيات متنوّعة، وتشكّل مثالاً يحتذى به في الممارسات التعليمية ذات
الفعّالية الكبيرة.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
مهند أحمد اسماعيل
مشرف عام


عدد الرسائل : 4437
العمر : 41
تاريخ التسجيل : 09/07/2008

مُساهمةموضوع: رد: التميز في التعليم   الجمعة يونيو 19, 2009 4:52 am

« إن الفكرة الأساسية التي تشكّل
جوهر شبكة أكاديميات الآغا خان هي
تركيز الموارد الأساسية على الأفراد
الاستثنائيين سواءأكانوا طلاباً أم
معلّمين ممّن يمتلكون الطاقة الكامنة
لإحداث تحوّل في المجتمع. »
سليم بهاتيا
مديرأكاديميات الآغا خان
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
مهند أحمد اسماعيل
مشرف عام


عدد الرسائل : 4437
العمر : 41
تاريخ التسجيل : 09/07/2008

مُساهمةموضوع: رد: التميز في التعليم   الجمعة يونيو 19, 2009 5:00 am

تجربة دقيقة جداً في تطوير الجوانب الأكاديمية والقيادية
يسعى البرنامج التعليمي لأكاديمية الآغا خان جاهداً إلى تكوين المتعلّمين الماهرين
والقياديين الأخلاقيين الذين سوف يلتحقون فيما بعد بفضلى الجامعات في أي مكان من
العالم، وسيختطّون لأنفسهم المسارات المهنية التي يختارونها فضلاً عن بناء مؤسسات
المجتمع المدني وقيادتها في بلدانهم وفي أرجاء العالم.
سيتمّ إغناء التعليم في أكاديمية الآغا خان عبر برامج أكاديمية وأخرى مساعدة فريدة
من نوعها فضلاً عن برامج للسفر والدراسة على المستوى الدولي. هذا وإن برنامج
الأكاديمية مدعوم بروابط مع مجموعة من أكثر المدارس ومؤسسات التعليم العالي
تقدّمية في كافة أنحاء العالم. وتسهم هذه الشراكات في تعزيز نوعية المناهج وبرامج
التطوير المهني مع ضمان محافظة الأكاديميات على مستواها الدولي وتعزيزه.
ستوفّر الأكاديميات تعليماً واسعاً متعدّد الاختصاصات يتمحور حول برامج البكالوريا
الدولية. كما ستتّبع الأكاديميات سياسة تعتمد على استخدام لغتين على أن تكون
اللغة الإنكليزية هي اللغة السائدة ضمن شبكة الأكاديميات إضافة إلى التدريس
باللغة المحلية في كل أكاديمية، بحيث يخلق ذلك جسراً يربط بين ما هو عالمي وما هو
محلّي. وستشمل المجالات الدراسية مواداً تقليدية مثل اللغة والأدب واللغات الأجنبية
والثقافات والريا 􀀹ضيات والعلوم الاجتماعية والعلوم الإنسانية )مع الاهتمام بالثقافات
والتراث المحليين( والعلوم التجريبية والتكنولوجيا، فضلاً عن المشاريع التي تتجاوز
الفروع العلمية الفردية، والتي سيكتسب الطلاب فيها المهارات ضمن السياق الملائم
ويستكشفون قضايا هامة ومناسبة. وستركّز مناهج الأكاديمية على التعدّدية والأخلاق
واقتصاد العالم والدراسة الشاملة لثقافات العالم )بما في ذلك الثقافات الإسلامية(
والأنظمة الحكومية المقارنة.
تتّسم تجربة الإقامة في المدرسة الداخلية بالتعلّم والنمو اللذين يجري تحفيزهما من
خلال التفاعل الدائم بين الهيئة التدريسية والأقران من الطلاب والطالبات من ذوي
الموهبة الكبيرة والشخصية القوية والقيادية. و ستوفّر هذه التجربة ميزة تعليمية هامة
أخرى كما أنها ستوّسع نطاق التجربة التعليمية الإجمالية وتغنيها بشكل كبير. وستشكّل
فترات تناول الوجبات واللقاءات غير الرسمية الأخرى فرصاً للنقاش والاجتماعات
وجلسات الحوارات اللغوية والمجموعات الدراسية. كما ستساهم الرياضة والنشاطات
اللاصفية الأخرى ونشاطات الخدمة في تعزيز تطوّر القيادة وروح الفريق وتقدير الذات
والانضباط الذات
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
مهند أحمد اسماعيل
مشرف عام


عدد الرسائل : 4437
العمر : 41
تاريخ التسجيل : 09/07/2008

مُساهمةموضوع: رد: التميز في التعليم   الجمعة يونيو 19, 2009 5:02 am

إن المواقف الواثقة تجاه التعليم وعادات
التعلّم تتطوّر في مرحلة مبكرة من
العمر. وهي مرتبطة بالصحة والحيوية
البدنية كماأنها تتعزّز من خلال بيئات
الاستقامة والإنصاف والدقة الفكرية
العالية والتي تتّصف بالاستقرار
والقابلية للاستقراء. »
الامام كريم آغا خان منه النور والبركة والسلام
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
مهند أحمد اسماعيل
مشرف عام


عدد الرسائل : 4437
العمر : 41
تاريخ التسجيل : 09/07/2008

مُساهمةموضوع: رد: التميز في التعليم   الجمعة يونيو 19, 2009 5:09 am

الاستثمار في المعلّمين
إحدى السمات المُميِّزة لشبكة أكاديميات الآغا خان هي مراكز التطوير المهني الموجودة
ضمن كل واحدة من هذه الأكاديميات. وستكون مراكز التطوير المهني مكرّسة لتدريب
المعلّمين والمعلّمات الجدد وفقاً لأرفع المعايير في الوقت الذي توفّر فيه لقدامى المعلّمين
فرصة متابعة أحدث ما تمّ التوصل إليه في مجال التعليم من خلال البحث والممارسة.
ستقدّم مراكز التطوير المهني برنامجاً واسعاً من التطوير المهني للهيئة التدريسية
والموظفين، بما في ذلك تقنيات التعليم التفاعلي وطرائق التعليم التي يكون الطالبُ
محورَها. إضافة إلى ذلك،سيجري ربط هذه المراكز مع بعضها البعض بأحدث
التكنولوجيا المعلوماتية ممّا سيسمح للمعلّمين والمعلّمات بالتعاون فيما بينهم وتبادل
الممارسات الفضلى والموارد التدريسية. كما أن مراكز التطوير المهني إيّاها سوف تدعم
أبحاث الهيئة التدريسية الرامية إلى تكوين معارف جديدة حول التدريس والتعلّم وذلك
عبر روابط مماثلة مع الجامعات في كافة أنحاء العالم.
ستكون هذه البرامج متاحة للهيئة التدريسية في الأكاديمية وموظفيها وكذلك للهيئات
التدريسية في المدارس الحكومية والمدارس الأخرى. وتكمن �أهداف هذه المراكز في وضع
معايير رفيعة للتدريس في الأكاديميات، مع العمل في الوقت ذاته على توسيع قاعدة
المعلّمين والمعلّمات الحاصلين على التدريب الجيّد على مستوى المنطقة، حيث ستطمح
مراكز التطوير المهني من خلال ذلك إلى تحسين وضع مهنة التعليم، ممّاسيهيئ
الظروف لزيادة عدد الأشخاص الموهوبين الذين سيتمّ اجتذابهم إلى المهنة.
سيكون هناك برنامج للتبادل الدولي للمعلّمين والمعلّمات والتعاون ضمن شبكة
الأكاديميات ومع م ؤ سسات شريكة حيث سيلعب هذا البرنامج دوراً هاماً في التطوير
المهني للمعلّمين لاسيما من حيث قدراتهم الذاتية على تشجيع مجتمعات التعلّم متعدّدة
الثقافات والمتنوّعة.
ستكون أكاديميات الآغا خان، كشبكة عالمية، قادرة على السعي في الوقت ذاته إلى
تحقيق هدفين هامين و إن كانا متباعدين أحياناً. فالطلاب والهيئة التدريسية سوف
يتفهّمون التنوّع في العالم و شعوبه وثقافاته ويقدّرونه؛ ولكن مع تنقلهم بين مجمّعات
الأكاديميات ضمن الشبكة، سيجدون القيم الجوهرية ذاتها ومستوى متّسقاً من التميّز
في التعليم.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
مهند أحمد اسماعيل
مشرف عام


عدد الرسائل : 4437
العمر : 41
تاريخ التسجيل : 09/07/2008

مُساهمةموضوع: رد: التميز في التعليم   الجمعة يونيو 19, 2009 5:12 am

« إن تعليم الطلاب الاستثنائيين هو
أمر ينطوي على تحدٍّ رائع ويحفّز
فكرياً. فهم يشكّلون تحدّياً للمعلّمين
الأذكياء والخبيرين كي يعيدوا النظر
في المعارف التي سبق لهم واعتقدوا
ذات يوم أنهم قد أتقنوها’. »
بيتر ماك موري
مدير أكاديمية
الآغا خان
مومباسا
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
مهند أحمد اسماعيل
مشرف عام


عدد الرسائل : 4437
العمر : 41
تاريخ التسجيل : 09/07/2008

مُساهمةموضوع: رد: التميز في التعليم   الجمعة يونيو 19, 2009 5:22 am

تخطيط شبكة الأكاديميات
جرى افتتاح أول مجمّع لأكاديمية الآغا خان في مومباسا بكينيا كمدرسة نهارية وذلك
من قبل الرئيس الكيني وبحضورصاحب الّسمو الآغا خان في كانون الأول/ديسمبر
2003 . وقد تبع ذلك إنشاء مرافق الإقامة الداخلية، الأمر الذي مكّن الطلاب من خارج
مومباسا من الالتحاق بالأكاديمية.
وبما أن الأكاديمية في مومباسا كانت أولى أكاديميات الآغا خان التي يتمّ بناؤها، فقد كانت
بمثابة مكان لاختبار البرنامج بمجمله وكانت النتائج واعدة. فالامتحانات الدولية تضع
المدرسة في مصاف الدرجة الأولى من حيث الأداء الأكاديمي على المستوى العالمي. والطلاب
يستمتعون ببرنامج مفعم بالحيوية من النشاطات الرياضية واللاصفية التي تسهم في
نموّهم الشخصي. كما أن المعلّمين والطلاب منخرطون بصورة فعّالة مع المجتمعات المحلية
من خلال برنامج خدمة شامل يعتبر أحد ركائز الإطار الأخلاقي للأكاديمية.
ومع ازدهار المجمّع في مومباسا واستكمال احتفالات وضع حجر الأساس في العديد
من المواقع، ثمّة جهود تُبذل حالياً لإنشاء عدد من المجمّعات التعليمية تكون بمثابة
كتلة فاعلة من شأنها أن تمكّن الطلاب والهيئة التدريسية من الاستفادة من مكاسب
هذه الشبكة العالمية. وستشتمل تلك المكاسب على فرص للطلاب للتعاون والدراسة في
مجمّعات أخرى؛ وكذلك للهيئة التدريسية كي تدرّس في مجمّعات أخرى إضافة إلى
تعاطي أعضاء هذه الهيئة وعائلاتهم مع ثقافات جديدة؛ فضلاً عن التعاون بين أعضاء
الهيئة التدريسية ضمن الشبكة بغية تطوير المناهج وتبادل الممارسات التربوية الفضلى؛
وكذلك الأمر تبسيط بعض الوظائف الإدارية والأبحاث المؤسساتية و إضفاء الطابع
المركزي عليها. فالطلاب والهيئة التدريسية الذين يدخلون إحدى أكاديميات الآغا خان
في بلدانهم إنما ينضمّون في واقع الأمرإلى مجتمع عالمي للتعلّم استثنائي وفريد من
نوعه. إن تأسيس ذلك المجتمع عبر الحدود هو مرحلة حاسمة في تطوير هذا البرنامج.
جرى تأمين الأرض لأكاديميات الآغا خان المستقبلية أو اقتناؤها في عدد من البلدان؛ وفي بلدان
أخرى، تُتابع الإمكانيات بشكل فعّال لتحقيق ذلك. كما أن هناك أبحاثاً موّسعة تُستكمل في
الوقت الحاضر لفهم الواقع التعليمي في كل بلد. وتشكّل هذه الدراسات البحثية أساساً معرفياً
واسعاً حول خطط التطوير لعدّة سنوات في تلك البلدان وتأثير تلك الخطط على قدرات الموارد
البشرية؛ وكذلك الأنماط السائدة للمسارات المهنية للقوة التدريسية ونوعيتها؛ والبيانات
الديموغرافية للطلاب؛ ومتطلبات دخول الجامعات؛ إضافة إلى مواقف الأهل والمعلّمين
وتوقّعاتهم إزاء التعليم، بما في ذلك برنامج أكاديميات الآغا خان. وتزامناً مع هذه الدراسات
وحيازة مواقع الأكاديميات المستقبلية، يجري أيضاً تطوير العناصر المُميِّزة للتعليم في
أكاديميات الآغا خان واختبارها وتحسينها. وتتضمّن هذه العناصر طرق التعرّف على الطلاب
الموهوبين وعمليات القبول والمساعدة المالية التي تحافظ على مستوى رفيع من النزاهة؛
والعمليات الفعّالة لانتقاء الهيئة التدريسية وتطويرها مهنياً؛ وكذلك تطوير المناهج.
وعندما تتشكّل كتلة فاعلة من المجمّعات وتصبح قيد التشغيل وتتحقّق المكاسب
التعليمية والإدارية ضمن الشبكة، سينتقل التركيز في التخطيط إلى استكمال شبكة
الأكاديميات بمجملها.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
مهند أحمد اسماعيل
مشرف عام


عدد الرسائل : 4437
العمر : 41
تاريخ التسجيل : 09/07/2008

مُساهمةموضوع: رد: التميز في التعليم   الجمعة يونيو 19, 2009 5:24 am

«ليست المدارس التي تشكّل هذه الشبكة
كوكبة غير مترابطة من المؤسسات ذات
التفكير المماثل، بل هي مجتمع تعلّم
متكامل. وعندما تبرز نقاط قوة معيّنة
بصورة طبيعية في إحدى الأكاديميات،أو
عندما يجري تطوير الموارد المحلية البارزة،
سيتمّ التشارك بها مع الشبكة بأكملها. »
- سليم بهاتيا
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
مهند أحمد اسماعيل
مشرف عام


عدد الرسائل : 4437
العمر : 41
تاريخ التسجيل : 09/07/2008

مُساهمةموضوع: رد: التميز في التعليم   الجمعة يونيو 19, 2009 5:32 am

تصميم العمارة والمناظر الطبيعية ومجمّعات الأكاديميات
عمل فريق من المتخصصين في التعليم من فضلى المؤسسات مع شركة ساساكي في
بوسطن بالولايات المتّحدة الأمريكية على تطوير مبادئ وقواعد توجيهية لتخطيط
مجمّعات الأكاديميات. وسيكون كل واحد من هذه المجمّعات مصمّماً من قبل معمار
م شهور. وسيع كل مجمّع منها عن طابعه الذاتي ويعكس ثقافته الخاصة.
ستسعى مباني الأكاديمية وفناءاتها إلى توفير بيئة مدروسة من الناحية الجمالية
تساعد على التأمل والدراسة والاستمتاع ذضمن سياق ثقافي مناسب. ويتطلّع المجمّع
ومَرافقه إلى جعل طلاب الأكاديمية وهيئتها التدريسية يرون بعينهم مستوى من التميّز
مكافئ لأفضل ما هو موجود في العالم. فكلّ بناء يُشاد وكل شجرة تُزرع ينتظر منها �أن
تكون تعبيراً عن الرؤية البعيدة المدى للتميّز.
إن إجراء المسح الشامل إلى جانب الدراسات الطبوغرافية والجيوتقنية والمناخية يسمح
لمخطّطي المواقع ومعمارييها بجعل المواقع المتميّزة تستخدم بالشكل الأمثل.
ستشتمل بدايات الإنشاء على مركز التطوير المهني، الذي يكون عادة داخل مبنى
الأكاديمية وفي قلب المجمّع. كما سيضمّ مبنى الأكاديمية أيضاً مكتبة لمدرسة الكبار
ومختبرات الكمبيوتر والمعلوماتية وقاعات الندوات وأماكن الدراسة إضافة إلى
مكاتب القبول والإدارة. و سيتّصف البرنامج الأكاديمي في كل أكاديمية من أكاديميات
الآغا خان بمشاركة فعّالة من قبل الطلاب بدلاً من الإصغاء والمراقبة المنفعلين.
فالاستراتيجيات التربوية للتعلّم التعاوني القائم على المشاريع وعلى تداخل فروع المعرفة
تستوجب أن يقوم الطلاب بالتحرّك والعمل ضمن مجموعات ذات أحجام متباينة وأن
يكونوا فاعلين. ويعتبر الاحتفاء بأعمال الطلاب من خلال عرضها وتقديمها جزءاً لا
يتجزّأ من هذه المقاربة.
سيكون هناك مركز للنشاطات يضمّ قاعة الطعام ومجموعة من الفناءات المخصصة
للنشاطات المدرسية. كما أنه سيكون بمثابة المكان الرئيس للمناسبات المدرسية الكبيرة،
بما في ذلك العروض الموسيقية والمسرحية والمحاضرات العامة.
أمّا المباني الدراسية لأكاديمية الصغار فستشتمل على مدرسة الحضانة )بين عمر 3
و 5 سنوات، صفوف الحضانة من 1 إلى 3( والمدرسة الابتدائية )بين عمر 6 و 12 سنة،
الصفوف من 1 إلى 6(. وستضمّ مدرسة الكبار )بين عمر 12 و 18 سنة، الصفوف من
7 إلى 12 ( صفوفاً ومختبرات وقاعات للندوات مهيأة لدعم عملية التدريس كفريق
وكذلك العمل القائم على التداخل بين فروع المعرفة.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
مهند أحمد اسماعيل
مشرف عام


عدد الرسائل : 4437
العمر : 41
تاريخ التسجيل : 09/07/2008

مُساهمةموضوع: رد: التميز في التعليم   الجمعة يونيو 19, 2009 5:34 am

أودّ أن أؤكد وفوق كل شيء آخر على
التزامنا الذي لا تساهل فيه بالجودة
في كل جانب من تجربة الأكاديمية.
والّسمة التي ستُميِّزنا هي الطلاب
ذوو الجودة والمدرّسون ذوو الجودة
والمنشآت ذات الجودة، وهذا التزام
ثابت بالمستويات العالمية لا حياد عنه. »
الامام كريم آغا خان منه النور والبركة والسلام
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
مهند أحمد اسماعيل
مشرف عام


عدد الرسائل : 4437
العمر : 41
تاريخ التسجيل : 09/07/2008

مُساهمةموضوع: رد: التميز في التعليم   الجمعة يونيو 19, 2009 5:55 am

أماكن عامة: ستكرّس هذه المناطق لنشاطات خارج المناهج الرسمية، مثل الرقص
والموسيقى والحوارات والفنون، أي النشاطات التي تعزّز الثقة والقيادة وتخلق كياناً
طلابياً حيوياً ومتماسكاً تتسم فيه العلاقات بين الطلاب المتحدّرين من خلفيات و �أعراق
وهويات مختلفة بالاحترام والتجان س.
أماكن السكن:ستصبح كل أكاديمية مدرسة داخلية كاملة مع سكن للطلاب والمعلّمين
والإداريين. وسيعيش الطلاب في تجمّعات آمنة تشبه المنازل قوامها ما بين 24 - 48 طالباً
يخضعون لإشراف محكم من قبل عدد من أعضاء الهيئة التدريسية المقيمين معهم.
إن كثافة الطلاب وأعضاء الهيئة التدريسية في الأكاديمية ألا وهوأن التفاعل بين الطالب و أعضاء الهيئة التدريسية يغني التعلّم
بشكل كبير.
المنشآت الرياضية: هي أماكن للألعاب الرياضية ستشتمل على ملاعب لكرة القدم
والكريكيت والهوكي وكرة السلة والبادمنتون والكرة الطائرة ومضمار للجري
ومسبح. وسيجري توفير بعض الرياضات مع مدرّبين اختصاصيين بمستوى عالي
الجودة. كماسيتمّ استخدام مركز الألعاب لنشاطات الرياضة الهوائية والرقص
والرشاقة. و َستُستَخدم هذه المرافق وفق جدول زمني يستوعب نشاطات رياضية مستقلة
للذكور والإناث. وستُبنى غرف لتغيير الملابس )مشالح( وغرف استحمام للذكور
وأخرى للإناث.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
مهند أحمد اسماعيل
مشرف عام


عدد الرسائل : 4437
العمر : 41
تاريخ التسجيل : 09/07/2008

مُساهمةموضوع: رد: التميز في التعليم   الجمعة يونيو 19, 2009 5:56 am

«خضع تخطيط المجمّعات لتفكير
دقيق، بما في ذلك الفناءات
والعلاقات فيما بينها،آخذين
بالحسبان حاجات اليوم
واحتمالات الغد لإيجاد بيئات
ممكِّنة من شأنها أن تدعم التعليم
والتعلّم العاليي الجودة. »
- بيتر ماك موري
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
مهند أحمد اسماعيل
مشرف عام


عدد الرسائل : 4437
العمر : 41
تاريخ التسجيل : 09/07/2008

مُساهمةموضوع: رد: التميز في التعليم   الجمعة يونيو 19, 2009 6:01 am

الخرّيجون
أكّد صاحب الّسمو الآغا خان مراراً وتكراراً على أهمية مفاهيم ثلاثة يراها أساسية
لخلق الديمقراطيات حول العالم وتقويتها وجعلها مستقرة، وهذه المفاهيم هي الجدارة
والتعدّدية والمجتمع المدني.
وهناك نظرة ترتبط بتلك القيم الجوهرية وتُعتبر مركزية لما يمثّله مقترح
الأكاديميات ألا وهي أن تعليم قادة المستقبل الفعّالين في عالم سريع التغ يتطلّب
تطوير أفراد يمتلكون توجّهاً أخلاقياً قوياً وعقولاً مرنة قابلة للتكيّف وأمزجة واقعية
براغماتية وتعاونية وقدرة على التواضع الفكري. وستسعى شبكة الأكاديميات إلى
غرس هذه المفاهيم والقيم في طلابها، وهي مفاهيم وقيم سيجّسدونها ويحملونها
معهم طوال حياتهم.
وينتظر من طلاب أكاديميات الآغا خان أن يصبحوا:
مسؤولين متحمّسين لخدمة العالم وجعله مكاناً أفضل وأكثرسلاماً؛
باحثين يملكون حب الاطلاع ومتعلّمين مستقلين؛
من أصحاب المعارف في طيف واسع من فروع المعرفة والتقاليد العلمية؛
مفكّرين ناقدين ومبدعين يصنعون قرارات عقلانية و أخلاقية؛
أشخاصاً قادرين على التواصل يع وّربن عن أفكارهم بثقة وإبداع شفهياً وكتابياً،
بلغتين على الأقل ومن خلال الفن والموسيقى؛
شبّاناً من أ صحاب المبادئ يتمتعون بإحساس قوي بالأمانة والاستقامة والإنصاف
والعدالة ويحترمون كرامة الأفراد والجماعات والمجتمعات ويتحمّلون مسؤولية
أفعالهم وعواقبها؛
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
مهند أحمد اسماعيل
مشرف عام


عدد الرسائل : 4437
العمر : 41
تاريخ التسجيل : 09/07/2008

مُساهمةموضوع: رد: التميز في التعليم   الجمعة يونيو 19, 2009 6:02 am

«في الأكاديمية، أشعرأنني جزء
من مجتمع. فأنا ناشط في مشاريع
خدمة دُحتِث فرقاً مستداماً في
حياة الناس. لم تكن لديّ فكرة
كم سيصبح هذا الأمر مهمّاً
بالنسبة لي. »
- طالب في مدرسة الكبار،
أكاديمية الآغا خان، مومباسا
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
سقراط
مشرف عام


عدد الرسائل : 4740
تاريخ التسجيل : 06/03/2008

مُساهمةموضوع: رد: التميز في التعليم   الجمعة يونيو 19, 2009 7:31 am

بسم الله الرحمن الرحيم
يا علي مدد
أخي الروحي الغالي مهنّد
شكراً لك على المساهمة الرائعة
على المتفوّقون يقع بناء المجتمع وتقدّم البشريّة
وبعيونهم ننظر للمستقبل بتفاؤل وأمان
وكلّ الشكر لمولانا كريم آغاخان الهادي لنا
علينا منه النّور والبركة والسلام
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
مهند أحمد اسماعيل
مشرف عام


عدد الرسائل : 4437
العمر : 41
تاريخ التسجيل : 09/07/2008

مُساهمةموضوع: رد: التميز في التعليم   الجمعة يونيو 19, 2009 11:22 pm

على المتفوّقون يقع بناء المجتمع وتقدّم البشريّة
وبعيونهم ننظر للمستقبل بتفاؤل وأمان
نعم أخي الغالي سقراط مشكورة متابعتكم
فان مولانا حاضر امام عليه منه النور والبركة والسلام ينتظر من طلاب الأكاديميات أيضا أن يصبحوا:
أناساً بعقول منفتحة يفهمون تواريخهم وثقافاتهم الشخصية ويقدّرونها مع
اعترافهم بالتعدّدية وتقديرهم لها؛
أناساً محبّين قادرين على التعاطف وإبداء الاهتمام واحترام حاجات الآخرين
ومشاعرهم مع التزامهم الشخصي أيضاً بإحداث فرق إيجابي في حياة الآخرين
والبيئة؛
متعلّمين واثقين يتعاملون مع الأوضاع غير المألوفة والأمور الغامضة بشجاعة وتروٍّ،
وأشخاصاً ذوي طباع استقلالية وشجعاناً فصيحين في الدفاع عن معتقداتهم؛ شباناً وشابات متوازنين يفهمون أهمية الحفاظ على السعادة الشخصية والتوازن
الجسدي والفكري والروحي والعاطفي سواء بالنسبة لهم أو لغيرهم؛
أفراداً متأملين يولون الاعتبار العميق لتعلّمهم وتطوّرهم الذاتي وقادرين على تحليل
نقاط قوّتهم ومحدّداتهم بشكل مثمر؛
وقادة يدركون الحاجات والمشاكل ويستبقونها محلياً وعالمياً؛ وقادرين على تحفيز
أنفسهم والآخرين لمواجهة هذه المشاكل بثقة وبروح من التعاون.
إن الجهود الاستثنائية المبذولة في التخطيط لشبكة الأكاديميات – بدءاً بالفهم الشامل
لكل بلد وسياقه التعليمي،إلى تطوير منهاج دقيق جداً ومناسب وبرنامج سكني، وإنشاء
مراكز خاصة وبرنامج غني للتطوير المهني للمعلّمين، والتطوير القائم على التفكير
العميق لسياسات انتقاء الطلاب والمساعدة المالية، والاهتمام للاستفادة من الأرض
في كل موقع بالشكل الأمثل، والتصميم المبدع والخلاق للمجمّعات – هي جميعها جهود
يحرضها واجب إحداث التحوّل.إننا نؤمن بتعليم ضمن الشبكة العالمية من أكاديميات
الآغا خان يمتلك طاقة كامنة على إحداث تحوّل في حياة الطلاب وحياة عائلاتهم
ومجتمعاتهم المحلية والمجتمع بأسره.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
مهند أحمد اسماعيل
مشرف عام


عدد الرسائل : 4437
العمر : 41
تاريخ التسجيل : 09/07/2008

مُساهمةموضوع: رد: التميز في التعليم   الجمعة يونيو 19, 2009 11:25 pm

إن البيئات الفضلى للمدارس الداخلية
هي تلك التي تتوقّع من الطلبة أن
يقدّموا أقصى ما لديهم من حيث
السلوك والقيادة، وهي أماكن يكون
فيها تأثير الأقران عاملاً إيجابياً،
وحيث ينضج الطلاب ليصبحوا شباباً
بالغين منضبطين ذوي مبادئ وسعداء. »
- سليم بهاتيا
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
مهند أحمد اسماعيل
مشرف عام


عدد الرسائل : 4437
العمر : 41
تاريخ التسجيل : 09/07/2008

مُساهمةموضوع: رد: التميز في التعليم   الجمعة يونيو 19, 2009 11:51 pm

بالنسبة لانشاء أكاديمية الآغاخان للتعليم والتنمية في سوريا
نحيطكم علما أنه تم حيازة الأرض في مدينة دمشق
واعتبرت مدينة السلمية موقع مستقبلي
ياعلي مدد
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
رحيم ....
عضو بلاتيني


عدد الرسائل : 869
العمر : 44
تاريخ التسجيل : 22/03/2009

مُساهمةموضوع: رد: التميز في التعليم   السبت يونيو 20, 2009 8:13 am

بسم الله الرحمن الرحيم
يا علي مدد
أخي الغالي مهند
كل الشكر إلك على هذه المواضيع الهامه للغايه
وبعون وبركة حاضر إمام تكون لاولادنا من المتفوقين
لبناء مجتمع أكثر إنفتاحا وإنشاء الله المحطه القادمه
تكون في بلدنا الحبيب سلميه لك كل الإحترام
والمولى يبارككم
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
بريق النجوم
عضو بلاتيني


عدد الرسائل : 1017
العمر : 49
تاريخ التسجيل : 03/02/2008

مُساهمةموضوع: رد: التميز في التعليم   الأحد يونيو 21, 2009 4:05 am

بسم الله الرحمن الرحيم
يا علي مدد
أخي العزيز مهنّد
أشكرك على جمال و روعة مشاركاتك
أخـوكـــــــــم..... دومــــــــــــاً
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
مهند أحمد اسماعيل
مشرف عام


عدد الرسائل : 4437
العمر : 41
تاريخ التسجيل : 09/07/2008

مُساهمةموضوع: رد: التميز في التعليم   الأحد يونيو 21, 2009 4:11 am

بسم الله الرحمن الرحيم
اللهم صلي على محمد وعلى آل محمد
مازال في الكون قلبا ينبض بالايمان
وروحا تبعث الى تطور الانسان
ونورا لاهوتيا على مر الزمان
مولانا كريم أنت امامي وامام الزمان
شكرا أخي بريق النجوم
شكرا أخي رحيم
لنضم أيدينا
لنقربها أكثر
يباركنا الامام
ياعلي مدد
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
التميز في التعليم
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى الباحث الإسماعيلي :: شبكة الآغاخان ... عطاء إنساني مطلق-
انتقل الى: