منتدى الباحث الإسماعيلي

موقع شخصي وغير رسمي
 
الرئيسيةمكتبة الصورس .و .جبحـثالتسجيلقائمة الاعضاءالمجموعاتدخول
بحـث
 
 

نتائج البحث
 
Rechercher بحث متقدم
المواضيع الأخيرة
» كتاب المجالس المؤيديه للمؤيد الشيرازي
الجمعة ديسمبر 02, 2016 2:55 pm من طرف واحد من الناس

» سيرة الامامين المعز لدين الله والحاكم بأمر الله (عارف تامر)
الجمعة ديسمبر 02, 2016 2:37 pm من طرف واحد من الناس

» الهمة في آداب اتباع الأئمة
الخميس نوفمبر 17, 2016 6:23 pm من طرف Mohammedr

» جامعة الجامعة تأليف اخوان الصفاء ( تحقيق الدكتور عارف تامر )
الثلاثاء نوفمبر 15, 2016 5:53 am من طرف علاء شدهان

» كتاب الإيضاح للقاضي النعمان
الثلاثاء نوفمبر 15, 2016 4:30 am من طرف علاء شدهان

» كتاب الأنوار اللطيفة
الأربعاء نوفمبر 09, 2016 11:13 pm من طرف ساااامية

» كتاب الهفت الشريف من فضائل مولانا الامام جعفر الصادق
الأربعاء نوفمبر 09, 2016 11:12 pm من طرف ساااامية

» أربع كتب حقانية
الأربعاء نوفمبر 09, 2016 11:10 pm من طرف ساااامية

» كتاب الزينة في الكلمات الإسلامية العربية-أبو حاتم الرازي
السبت أكتوبر 29, 2016 12:23 pm من طرف علي بن علي

المواقع الرسمية للاسماعيلية الآغاخانية

شاطر | 
 

 مفهوم ؟؟الحقيقة؟؟ في العلم,والنسبية,والفلسفة,واللغة

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
المعيد
عضو بلاتيني


عدد الرسائل : 159
العمر : 31
Localisation : كنت أحاول تغيير المجتمع أمّا الآن أحاول أن أمنع المجتمع من تغييري
تاريخ التسجيل : 20/02/2009

مُساهمةموضوع: مفهوم ؟؟الحقيقة؟؟ في العلم,والنسبية,والفلسفة,واللغة   الخميس أغسطس 06, 2009 10:46 pm

الحقيقة" في العلم والنسبية والفلسفة واللغة 

الحقيقة والعلم المادي

الحقيقة شيء يبدو أكثر هلامية وغموض كلما تعمقنا في البحث والخوض فيها ..
فعلمنا أن الحقيقة التي نراها ونسمعها ونلمسها ليست إلا
((نسخة كهربائية وعصبية من الحقيقة الفعلية يجعلنا نتوه أكثر في فهم وإدراك عين الحقيقة .)).
//فكل ما يصلنا وما نستقبله من هذا الواقع ليس إلا صور كهربائية وسيالات عصبية تنتقل إلى أدمغتنا ليعطيها دماغنا شكلاً وإحساساً معينا..قد لا يكون هو الشكل الحقيقي للأشياء والحقائق التي ندركها ..//فعندما نرى الكرسي مثلاً فنحن لا نرى عين شكله الحقيقي بل نرى تلك النسخة الكهربائية التي تصل إلى أدمغتنا ليعطيها دماغنا الشكل واللون والإحساس المعين..لذالك العلم الدماغي والمادي يؤمن بأن الواقع مختلف عن ما بأدمغتنا وخلف حواسنا وان الواقع هو ذلك الكم الذي يكمن بداخلنا ونقوم بترجمته وتفسيره وتحليله بداخلنا 


الحقيقة والنسبية 

الحقيقة شيء نسبي في حياتنا يختلف شكلها ومضمونها وإدراكها وفهمها من مكان إلى مكان ومن شخص إلى شخص ومن ثقافة إلى ثقافة ..فما يبدو لي حقيقة لا يبدو لشخص آخر كذلك ..فما هو في دوله جميل قد يبدو في دولة أخرى في غاية البشاعة ..وما يبدو لمسلم منطق قد يبدو لغير المسلم قمة التناقض ..والعكس ...الحقيقة نسبية في معظم الأشياء التي تخلق شكلها الحقيقي نسبية المكان والزمان والفكر والثقافة وغيرها من العوامل التي تـُصقل في عقولنا وأذهاننا... فمثلاً قد يرى البعض أن لـُعاب الكلب نجس لما يحمله الشخص من نسبيه في بيئته وأفكاره وثقافته التي جعلته يرى هذا اللعاب بهذه الحقيقة بينما قد يرى الغربي اللُعاب شيء عادي جداً ويعتبر لُعاب الكلب قبلة مدغدغة فقط يستمتع بها حين يلاعبه كلبه والسبب هو نسبية الثقافة والبيئة التي جعلتة يرى هذا أللُعاب بهذه الحقيقة ..

الحقيقة والفلسفة 

حاولت الفلسفة والفلاسفة بكل تاريخها ومجهودها أن تجعل او توجد للأشياء منطق واحد وحقيقة واحدة لكنها مع هذا كانت تختلف في عمق اتفاقاتها ..ولكن اكبر ثمرة قدمتها لنا الفلسفة هي القواعد المنطقية التي من خلالها يمكننا الاقتراب من الحقائق يوماً عن يوم ..فكانت الفلسفة هي الأرض الخصبة التي تنموا عليها الحقائق..فلطالما خاضت الفلسفة مجالات وتساؤلات لا محدودة تنشد فيها الحقيقة كيف ما كانت

الحقيقة وعلوم النفس 

الخوض في هذه العلوم يعلمنا أن الحقيقة دائماً ما تكون هي نتاج روح فكرنا الذي نحمله وروح تلك العقلية التي نحملها ونحمل تراكماتها الثقافية والتقليدية والسلوكية والتي من خلالها تبدو لنا الأشياء ومضامينها ..(((وبأن الحقيقة هي حالات نفسية تخلقها عوامل كثيرة تتراكم على شخصياتنا وعلى أذهاننا فتتحول إلى سلوك ورؤية..)))

الحقيقة واللغة ..

في البدء كانت الحقائق والأشياء والأسماء مجهولة الأبجدية حتى ابتكرنا ما أعطانا الهوية والتاريخ والمعنى " اللغة " 
اللغة الأبجدية بمختلف لغاتها كانت هي الاختراع الأعظم للبشرية الذي منه صنعنا هويتنا كبشر وكتاريخ وكمحاكاة لهذا الواقع الأصم حتى جاءت حروفنا وألفاظنا ومعانينا فحركت سكونه وتحركنا معها فكانت اللغة هي قيمتنا وجسرنا نحو الوصول إلى ذواتنا والى الأشياء من حولنا ورؤيتنا لها ..

لكن مع هذا الاختراع العظيم إلا أن اللغة لم تستطع التعبير عن عين الحقيقة في معظم الأوقات فلغتنا اضعف من عين الحقيقة
 فنحن نطلق مثلاً على الخمر خمر لأنه يعمل على عملية تشبه التخمير أو الخمار "الغطاء " على الشيء أي أننا نـُشبه هذا السائل بهذه المفردة التي لا تعني عين واصل حقيقة هذا السائل بل تعني التشبيه المجازي له ..وأيضاً نطلق على العقل عقل كمفردة مشتقه من تعقيل الناقة او عقل الناقة او عقال وهو الحبل الذي تربط او تعقل به الناقة أي أن تسميتنا لذلك العقل فينا هي تسمية مجازية متفرعة وليست تسمية تعني عين ما نحمله في رؤوسنا وأنفسنا ويكون له القدرة على التفكير والتدبير ..ومن هنا نجد أن لغتنا ومعظم اللغات في العالم عاجزة عن التعبير عن عين الحقيقة دون الخوض بالتفرعات والتشبيهات والمجازيات ..وهذا كله يجعل من الحقيقة تتوه بين كل هذه المجازيات والتشبيهات وتجعل من تواصلنا وتعبيرنا عن الحقيقة يختلف باختلاف لغاتنا وإدراكنا نحو لغاتنا ولغات الآخرين من حولنا ..


كل البشر بنوعياتهم واختلاف ثقافاتهم يدعون إمتلاك الحقائق ( المطلقه ) بينما في الواقع الحقيقه هي{((((( بعدم وجود حقيقه مطلقه))))) } .
 فكرة الأديان قائمة على إدعاء إمتلاك حقيقة مطلقه بالتالي يجانبون فكرة الحقيقة النسبية المتمثله بـ رأيي خطأ يحتمل الصواب ورأي غيري صواب يحتمل الخطأ 

اخيراً الوعي بكل هذا يجعلنا أكثر تقبلاً للحقائق وأكثر امتصاصاً لصدماتها وتقبلها ..

ومع هذا كله سنضل نبحث عن حقائق لنرتوي غموض هذا العالم الذي هو
(((((( خلف حواسنا ...)))))لأننا نريد إدراك ما الذي من حولنا وما الذي ينتظرنا وما الذي أوجدنا ..وما الذي يمكن أن نصل إليه او نتفق عليه في عالم يحترف الغموض ويثبت لنا ذلك في كل مره ندقق فيه .
" ان الإنسان لا يرى الاشياء كما تبدو بل كما يرها ..او كما يستيقن بها "
عقلي هو فلسفتي
تحياتي..................((إنســـــــــان آخر))
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
المعيد
عضو بلاتيني


عدد الرسائل : 159
العمر : 31
Localisation : كنت أحاول تغيير المجتمع أمّا الآن أحاول أن أمنع المجتمع من تغييري
تاريخ التسجيل : 20/02/2009

مُساهمةموضوع: رد: مفهوم ؟؟الحقيقة؟؟ في العلم,والنسبية,والفلسفة,واللغة   الخميس أغسطس 06, 2009 10:48 pm

المعيد كتب:
الحقيقة" في العلم والنسبية والفلسفة واللغة 

الحقيقة والعلم المادي

الحقيقة شيء يبدو أكثر هلامية وغموض كلما تعمقنا في البحث والخوض فيها ..
فعلمنا أن الحقيقة التي نراها ونسمعها ونلمسها ليست إلا
((نسخة كهربائية وعصبية من الحقيقة الفعلية يجعلنا نتوه أكثر في فهم وإدراك عين الحقيقة .)).
//فكل ما يصلنا وما نستقبله من هذا الواقع ليس إلا صور كهربائية وسيالات عصبية تنتقل إلى أدمغتنا ليعطيها دماغنا شكلاً وإحساساً معينا..قد لا يكون هو الشكل الحقيقي للأشياء والحقائق التي ندركها ..//فعندما نرى الكرسي مثلاً فنحن لا نرى عين شكله الحقيقي بل نرى تلك النسخة الكهربائية التي تصل إلى أدمغتنا ليعطيها دماغنا الشكل واللون والإحساس المعين..لذالك العلم الدماغي والمادي يؤمن بأن الواقع مختلف عن ما بأدمغتنا وخلف حواسنا وان الواقع هو ذلك الكم الذي يكمن بداخلنا ونقوم بترجمته وتفسيره وتحليله بداخلنا 


الحقيقة والنسبية 

الحقيقة شيء نسبي في حياتنا يختلف شكلها ومضمونها وإدراكها وفهمها من مكان إلى مكان ومن شخص إلى شخص ومن ثقافة إلى ثقافة ..فما يبدو لي حقيقة لا يبدو لشخص آخر كذلك ..فما هو في دوله جميل قد يبدو في دولة أخرى في غاية البشاعة ..وما يبدو لمسلم منطق قد يبدو لغير المسلم قمة التناقض ..والعكس ...الحقيقة نسبية في معظم الأشياء التي تخلق شكلها الحقيقي نسبية المكان والزمان والفكر والثقافة وغيرها من العوامل التي تـُصقل في عقولنا وأذهاننا... فمثلاً قد يرى البعض أن لـُعاب الكلب نجس لما يحمله الشخص من نسبيه في بيئته وأفكاره وثقافته التي جعلته يرى هذا اللعاب بهذه الحقيقة بينما قد يرى الغربي اللُعاب شيء عادي جداً ويعتبر لُعاب الكلب قبلة مدغدغة فقط يستمتع بها حين يلاعبه كلبه والسبب هو نسبية الثقافة والبيئة التي جعلتة يرى هذا أللُعاب بهذه الحقيقة ..

الحقيقة والفلسفة 

حاولت الفلسفة والفلاسفة بكل تاريخها ومجهودها أن تجعل او توجد للأشياء منطق واحد وحقيقة واحدة لكنها مع هذا كانت تختلف في عمق اتفاقاتها ..ولكن اكبر ثمرة قدمتها لنا الفلسفة هي القواعد المنطقية التي من خلالها يمكننا الاقتراب من الحقائق يوماً عن يوم ..فكانت الفلسفة هي الأرض الخصبة التي تنموا عليها الحقائق..فلطالما خاضت الفلسفة مجالات وتساؤلات لا محدودة تنشد فيها الحقيقة كيف ما كانت

الحقيقة وعلوم النفس 

الخوض في هذه العلوم يعلمنا أن الحقيقة دائماً ما تكون هي نتاج روح فكرنا الذي نحمله وروح تلك العقلية التي نحملها ونحمل تراكماتها الثقافية والتقليدية والسلوكية والتي من خلالها تبدو لنا الأشياء ومضامينها ..(((وبأن الحقيقة هي حالات نفسية تخلقها عوامل كثيرة تتراكم على شخصياتنا وعلى أذهاننا فتتحول إلى سلوك ورؤية..)))

الحقيقة واللغة ..

في البدء كانت الحقائق والأشياء والأسماء مجهولة الأبجدية حتى ابتكرنا ما أعطانا الهوية والتاريخ والمعنى " اللغة " 
اللغة الأبجدية بمختلف لغاتها كانت هي الاختراع الأعظم للبشرية الذي منه صنعنا هويتنا كبشر وكتاريخ وكمحاكاة لهذا الواقع الأصم حتى جاءت حروفنا وألفاظنا ومعانينا فحركت سكونه وتحركنا معها فكانت اللغة هي قيمتنا وجسرنا نحو الوصول إلى ذواتنا والى الأشياء من حولنا ورؤيتنا لها ..

لكن مع هذا الاختراع العظيم إلا أن اللغة لم تستطع التعبير عن عين الحقيقة في معظم الأوقات فلغتنا اضعف من عين الحقيقة
 فنحن نطلق مثلاً على الخمر خمر لأنه يعمل على عملية تشبه التخمير أو الخمار "الغطاء " على الشيء أي أننا نـُشبه هذا السائل بهذه المفردة التي لا تعني عين واصل حقيقة هذا السائل بل تعني التشبيه المجازي له ..وأيضاً نطلق على العقل عقل كمفردة مشتقه من تعقيل الناقة او عقل الناقة او عقال وهو الحبل الذي تربط او تعقل به الناقة أي أن تسميتنا لذلك العقل فينا هي تسمية مجازية متفرعة وليست تسمية تعني عين ما نحمله في رؤوسنا وأنفسنا ويكون له القدرة على التفكير والتدبير ..ومن هنا نجد أن لغتنا ومعظم اللغات في العالم عاجزة عن التعبير عن عين الحقيقة دون الخوض بالتفرعات والتشبيهات والمجازيات ..وهذا كله يجعل من الحقيقة تتوه بين كل هذه المجازيات والتشبيهات وتجعل من تواصلنا وتعبيرنا عن الحقيقة يختلف باختلاف لغاتنا وإدراكنا نحو لغاتنا ولغات الآخرين من حولنا ..


كل البشر بنوعياتهم واختلاف ثقافاتهم يدعون إمتلاك الحقائق ( المطلقه ) بينما في الواقع الحقيقه هي{((((( بعدم وجود حقيقه مطلقه))))) } .
 فكرة الأديان قائمة على إدعاء إمتلاك حقيقة مطلقه بالتالي يجانبون فكرة الحقيقة النسبية المتمثله بـ رأيي خطأ يحتمل الصواب ورأي غيري صواب يحتمل الخطأ 

اخيراً الوعي بكل هذا يجعلنا أكثر تقبلاً للحقائق وأكثر امتصاصاً لصدماتها وتقبلها ..

ومع هذا كله سنضل نبحث عن حقائق لنرتوي غموض هذا العالم الذي هو
(((((( خلف حواسنا ...)))))لأننا نريد إدراك ما الذي من حولنا وما الذي ينتظرنا وما الذي أوجدنا ..وما الذي يمكن أن نصل إليه او نتفق عليه في عالم يحترف الغموض ويثبت لنا ذلك في كل مره ندقق فيه .
" ان الإنسان لا يرى الاشياء كما تبدو بل كما يرها ..او كما يستيقن بها "
عقلي هو فلسفتي
تحياتي..................((إنســـــــــان آخر))
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
امجد المير احمد
عضو بلاتيني


عدد الرسائل : 351
العمر : 34
تاريخ التسجيل : 25/07/2008

مُساهمةموضوع: رد: مفهوم ؟؟الحقيقة؟؟ في العلم,والنسبية,والفلسفة,واللغة   الخميس أغسطس 06, 2009 11:02 pm

السلام عليكم
يا علي مدد

الحقيـقـة ؟
ما الذي يخفيه هذا المفهوم ؟
مفهوم الحقيقة هو إحالة إلى مجال معياري، الإنسان حين يفكر أو يتكلم فمن أجل الحقيقة أو على أساسها، أو من أجل امتلاكها. فتعدد التصورات الفلسفية المؤطرة لهذا المفهوم المعقد والسجالي، هو ما يبرر أن تمة صراع حول الحقيقة وليس من أجلها كما تصور ذلك ميشـل فوكو .
مساءلة هذا المفهوم المعياري والمتداخل في شبكة علاقات مع المفاهيم المعقدة مثل الفكر، الواقع ، السلطة، الوهم ، الخطأ، المصلحة يجعل من المساءلة الفلسفية تكتسي طابع الصعوبة والتعقيد .
هذا الأمر يستوجب قدرا من التريث مع رفض كل الإجابات الجاهزة والنمطيـة !
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
المكاسر
عضو ذهبي


عدد الرسائل : 52
تاريخ التسجيل : 11/04/2009

مُساهمةموضوع: رد: مفهوم ؟؟الحقيقة؟؟ في العلم,والنسبية,والفلسفة,واللغة   السبت أغسطس 08, 2009 11:15 am

أفكار ربما قديمة ومجددة
ترى أيضاً الأمور كما تريدها ( الأخ معبد ) ولا أدري موضوعك هو تصور عام أم خاص بك فقط
هذا الطرح يحتاج منك إلى أكثر من رأي بسطر واحد
رجاء التوضيح منك
بانتظار الأخ ( المعبد ) أن يجاوبنا
متابع معك
اعتذر إذ طال غيابي بس لازم اتابع معك
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
المعيد
عضو بلاتيني


عدد الرسائل : 159
العمر : 31
Localisation : كنت أحاول تغيير المجتمع أمّا الآن أحاول أن أمنع المجتمع من تغييري
تاريخ التسجيل : 20/02/2009

مُساهمةموضوع: رد: مفهوم ؟؟الحقيقة؟؟ في العلم,والنسبية,والفلسفة,واللغة   السبت أغسطس 08, 2009 4:44 pm

أخي الغالي المكاسر..........
شورأيك تروح على منتدى الحوار المتحضر ....... وتقرأ كيف السؤال يطرح
وتقرأ كيف الردّ بيكون

الحلو فييّ أني ((((لا منتمي))))
مع إحترمي وتقديري..........
مرورك أسعدني
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
المعيد
عضو بلاتيني


عدد الرسائل : 159
العمر : 31
Localisation : كنت أحاول تغيير المجتمع أمّا الآن أحاول أن أمنع المجتمع من تغييري
تاريخ التسجيل : 20/02/2009

مُساهمةموضوع: رد: مفهوم ؟؟الحقيقة؟؟ في العلم,والنسبية,والفلسفة,واللغة   السبت أغسطس 08, 2009 4:47 pm

الأخ (( أمجد المير أحمد))
بدأت أغـــــــــــــار منك.............فعلاً كمان
أوفففففففففففففففف وين مارحت بلاقيك مثابر؟؟؟؟؟؟؟؟؟ شوهاد ولو!!!!!!!!!
فائق((إحترمي وتقديري ))على الأسلوب الرائع الذي تتواصل به مع الآخرين........
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
MOSTAFA
عضو فعال


عدد الرسائل : 18
تاريخ التسجيل : 06/08/2009

مُساهمةموضوع: رد: مفهوم ؟؟الحقيقة؟؟ في العلم,والنسبية,والفلسفة,واللغة   السبت أغسطس 08, 2009 5:10 pm

الأخ معيد كتب

فكرة الأديان قائمة على إدعاء إمتلاك حقيقة مطلقه بالتالي يجانبون فكرة الحقيقة النسبية المتمثله بـ رأيي خطأ يحتمل الصواب ورأي غيري صواب يحتمل الخطأ

هل القصد أن الأديان مخطئة أم أن معتنقي الأديان هم المخطئون
نرجوا الإيضاح
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
رحيم ....
عضو بلاتيني


عدد الرسائل : 869
العمر : 44
تاريخ التسجيل : 22/03/2009

مُساهمةموضوع: رد: مفهوم ؟؟الحقيقة؟؟ في العلم,والنسبية,والفلسفة,واللغة   الأحد أغسطس 09, 2009 3:27 pm



بسم الله الرحمن الرحيم

ياعلي مدد
الاخ المعيد مشكورا,

جميل ماقراة والاجمل ماكتبت

سأختصر لعلي اكون قد اصبت

الوعي بكل هذا يجعلنا أكثر تقبلاً للحقائق وأكثر امتصاصاً لصدماتها وتقبلها ..


سنضل نبحث عن حقائق لنرتوي وضوح هذا العالم الذي هو خلف حواسنا ...

لأننا نريد إدراك ما الذي من حولنا وما الذي ينتظرنا وما الذي أوجدنا .

.وما الذي يمكن أن نصل إليه او نتفق عليه في عالم يحترف الغموض ويثبت لنا ذلك في كل مره ندقق فيه .



والمولى يبارككم
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
امجد المير احمد
عضو بلاتيني


عدد الرسائل : 351
العمر : 34
تاريخ التسجيل : 25/07/2008

مُساهمةموضوع: رد: مفهوم ؟؟الحقيقة؟؟ في العلم,والنسبية,والفلسفة,واللغة   الأحد أغسطس 09, 2009 4:11 pm

المعيد كتب:
الأخ (( أمجد المير أحمد))
بدأت أغـــــــــــــار منك.............فعلاً كمان
أوفففففففففففففففف وين مارحت بلاقيك مثابر؟؟؟؟؟؟؟؟؟ شوهاد ولو!!!!!!!!!
فائق((إحترمي وتقديري ))على الأسلوب الرائع الذي تتواصل به مع الآخرين........

السلام عليكم
يا علي مدد

اخي العزيز المعيد

في كلامك سحر وفي حروفك ابداع

لذا لا تستغرب انني معك وبصراحه اكثر خلفك

حتى لو ذهبت الى المريخ فأنني سأتبعك
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
المعيد
عضو بلاتيني


عدد الرسائل : 159
العمر : 31
Localisation : كنت أحاول تغيير المجتمع أمّا الآن أحاول أن أمنع المجتمع من تغييري
تاريخ التسجيل : 20/02/2009

مُساهمةموضوع: رد: مفهوم ؟؟الحقيقة؟؟ في العلم,والنسبية,والفلسفة,واللغة   الأحد أغسطس 09, 2009 5:00 pm

هل القصد أن الأديان مخطئة أم أن معتنقي الأديان هم المخطئون؟؟؟؟؟؟؟
سؤال حلو والجواب عندما تقرأ مقالي حول((مفهوم الحقيقة )) التي تتلوا بين كافة العوامل
الداخلية((الإنســـــــــــــان)) والخارجية ((المجتمع))
شكراً لك مروركم يغني الموضوع

وياأمجد لاتمشي أمامي فربّما لا أســـــــــــــتطيع اللحاق بك
ولا تمشي خلفي فربّما لا أســــــــــــتطيع القيادة
ولكن إمشي بجانبي وكن صديقي.................
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
المحب لله
Admin


عدد الرسائل : 1272
تاريخ التسجيل : 31/01/2007

مُساهمةموضوع: رد: مفهوم ؟؟الحقيقة؟؟ في العلم,والنسبية,والفلسفة,واللغة   الأحد أغسطس 09, 2009 6:33 pm

أخي المعيد
أشكرك على هذا الموضوع الذي تحاول أن تؤسس عبره كما بدا لي لمنهج في قبول الفكر المختلف
ولكن اسمح لي ببعض التعليقات
أولا ًالأخ المعيد كتب :
اقتباس :
فكل ما يصلنا وما نستقبله من هذا الواقع ليس إلا صور كهربائية وسيالات عصبية تنتقل الإلى أدمغتنا ليعطيها دماغنا شكلاً وإحساساً معينا..قد لا يكون هو الشكل الحقيقي للأشياء والحقائق التي ندركها

ذايتة فهم الحقيقة لا يعني نفي وجودها الموضوعي وهذه قضية أساسية لايجوز تجاوزها لأنها أساس أي حوار بنّاء
ثانيا ً
الأخ معيد كتب :
اقتباس :
الحقيقة شيء نسبي في حياتنا يختلف شكلها ومضمونها وإدراكها وفهمها من مكان إلى مكان ومن شخص إلى شخص ومن ثقافة إلى ثقافة

أتفق معك هنا باختلاف الفهم والإدراك تبعا ً لثقافة الأشخاص وعلومهم
لكن لا أتفق معك على اختلاف شكل الحقيقة أو مضمونها لأن الحقيقة شيء موضوعي مستقل عن وجهات النظر التي تحاول تلمس أبعادها المختلفة
الأخ المعيد كتب :
اقتباس :
قد يرى البعض أن لـُعاب الكلب نجس لما يحمله الشخص من نسبيه في بيئته وأفكاره وثقافته التي جعلته يرى هذا اللعاب بهذه الحقيقة بينما قد يرى الغربي اللُعاب شيء عادي جداً ويعتبر لُعاب الكلب قبلة مدغدغة فقط يستمتع بها حين يلاعبه كلبه والسبب هو نسبية الثقافة والبيئة التي جعلتة يرى هذا أللُعاب بهذه الحقيقة ..

المثال هنا للأسف لا يدل على مفهوم الحقيقة بدل يدل على اختلاف عادادت وتقاليد الشعوب
الأخ المعيد كتب :
اقتباس :
الحقيقة والفلسفة

حاولت الفلسفة والفلاسفة بكل تاريخها ومجهودها أن تجعل او توجد للأشياء منطق واحد وحقيقة واحدة لكنها مع هذا كانت تختلف في عمق اتفاقاتها ..ولكن اكبر ثمرة قدمتها لنا الفلسفة هي القواعد المنطقية التي من خلالها يمكننا الاقتراب من الحقائق يوماً عن يوم ..فكانت الفلسفة هي الأرض الخصبة التي تنموا عليها الحقائق..فلطالما خاضت الفلسفة مجالات وتساؤلات لا محدودة تنشد فيها الحقيقة كيف ما كانت


لم أفهم ما تقصده بأن الفلسفة كانت تريد أن تجعل للأشياء حقيقة واحدة
هل لك أن تطرح مثال يوضح هذه الفكرة
ما أعرفه أن الفلسفة كانت تبحث في مجالات مختلفة وأن القواعد المنطقية بدورها تطورت تبعاً لتطور العلوم إجمالاً
اقتباس :
الحقيقة هي حالات نفسية تخلقها عوامل كثيرة تتراكم على شخصياتنا وعلى أذهاننا فتتحول إلى سلوك ورؤية

مجددا ً إحالة لذاتية الفهم والخلط بينه وبين موضوعية الحقيقة التي تعني بالنهاية موضوعية العالم واستقلاليته عن الرغبة بل إمكانية تغييره فقط بالارادة
اقتباس :
فكرة الأديان قائمة على إدعاء إمتلاك حقيقة مطلقه بالتالي يجانبون فكرة الحقيقة النسبية المتمثله بـ رأيي خطأ يحتمل الصواب ورأي غيري صواب يحتمل الخطأ

الأديان المختلفة تقدم أفكار مختلفة حول الكثير من القضايا
وبالتالي لا يمكن وضع جميع الأديان في سلة واحدة والحكم عليها بأنها تدعي امتلاك حقيقة مطلقة في كل شيء
هنالك أديان تتحدث عن قضايا علمية مثل نشوء الكون أو بدء الخلق بشكل معين
ولكن يجب فهم هذه الأفكار بشكل مجازي وليس بشكل حرفي
يبقى أن الجانب المشترك في الأديان هو أنها تتحدث عن الجانب الروحي في الانسان
أو ما اصطلح البعض على تسميته بوعي الغيب
أنا هنا أرى أن الأديان وجودها مرتبط بوجود الجانب الروحي لدى الانسان واشترك الأديان بهذه السمة يدل بالنتيجة على حقيقة وجود هذا الجانب المقدس
والله الموفق

_________________
يقول الإمام الحاضر عليه السلام :
((أن حرية التعبير هي قيمة ناقصة مالم تستخدم بشرف , وأن واجبات المواطنة في أي مجتمع يجب أن تشمل الالتزام بتعبير مسؤول وعارف .))
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
المعيد
عضو بلاتيني


عدد الرسائل : 159
العمر : 31
Localisation : كنت أحاول تغيير المجتمع أمّا الآن أحاول أن أمنع المجتمع من تغييري
تاريخ التسجيل : 20/02/2009

مُساهمةموضوع: رد: مفهوم ؟؟الحقيقة؟؟ في العلم,والنسبية,والفلسفة,واللغة   الإثنين أغسطس 10, 2009 1:44 am

الأخ المحب لله :ذايتة فهم الحقيقة لا يعني نفي وجودها الموضوعي وهذه قضية أساسية لايجوز تجاوزها لأنها أساس أي حوار بنّاء.......
أعذرني ولكن كيف فهمت من كلامي هذا بأنّي نفيت وجود ما يسمّى((حقيقة)) الحقائق موجودة ولكن(( طريقة وأسلوب)) إحتوائها وحصرها هي التي أشك بها ((أي منهجية الإنسان في بحثه عنها))
يقول هيرقليطس((إنك لا تتسبح في مياه النهر الواحد مرّتين))
أخي الغالي.................المحبّ لله........
إذا كنت تريد أن تلتقط البكرة يتوجب عليك أن تعثر على الخيط أولاً ثم تمسكه
لماذا العدد((1))هو أصل الأعداد.........
ولماذا ((النقطة)) هي أصل الأشكال الهندسيّة.......
ولماذا السطح هو أصل الأبعاد........
أكيد ما فهمت لذلك رح أشرحلك المعنى ......أنت ((بشر))
كيف تحكم على الأشياء وليس الحقائق دون استخدامك ما يسمى
حواسك..... .والعقل هو المترجم الأول لما ترسله الحواس .. لكن إن كانت الحواس ضعيفة على المستوى السيكولوجي والفسيولوجي والمنطقي فسيؤثر ذلك أيضا على احتمالية اكبر في خطأ العقل في الترجمة .. العقل حين يترجم ما ترسله الحواس ليس مجرداً من تفاصيل عديدة خارجية وداخلية تكون أيضاً مساهمة في خطأ ترجمته ..
وكما أنت تلاحظ إلى الآن............. بأن الخطوة الأولى والسابقة للحقيقة الموضوعية.المجردة.........(((والتي أؤمن بوجودها))
هي مرورها عبرنا((ترشيحها بذاتيتنا))
ما الفائدة إذا بقيت مرتمية في أحضان الطبيعة وهي تغتر بموضوعيتها
علينا وأنا حتى لا أعرف أين وهي وكيف ولماذا ومتى.....!!!!!!!!
هل؟؟؟؟
تســـــــــــــــــتطيع الحصول على وقود لسيارتك(أن كنت تملك طبعاً)
دون تكرير للنفط.............


الأخ المحب لله:لم أفهم ما تقصده بأن الفلسفة كانت تريد أن تجعل للأشياء حقيقة واحدة
هل لك أن تطرح مثال يوضح هذه الفكرة
ما أعرفه أن الفلسفة كانت تبحث في مجالات مختلفة وأن القواعد المنطقية بدورها تطورت تبعاً لتطور العلوم إجمالاً

جوهر الفلسفة هو البحث عن الحقيقة لا في امتلاكها..فالحقيقة لم تستطع أن تتواجد في معزل عن اللاحقيقة فقد ظلت فكرة مركزية الأرض مهيمنة على العقول إلى أن تم اكتشاف خطأها. قال غاستون باشلار "تاريخ العلم هو تاريخ أخطاء العلم".

(( وهون بعتقد جاوبت على موضوع الأرض ومركزيتها))
فهذه حقيقة توصّل لها الطيار الحمصي بذاته)).

واللغة تعتبر الأداة الأساسية التي يعتمد عليها الإنسان في صناعة الوهم بالاستعار والمجاز يقول نيتشه أن ما يعتقده الناس حقائق (المساواة،والحقوق ) يقدسونها وما هي إلا أوهام تم نسيانها مع الوقت.

الأخ المحب:المثال هنا للأسف لا يدل على مفهوم الحقيقة بدل يدل على اختلاف عادادت وتقاليد الشعوب

لماذا لم تفهم من كلامي السابق على أنّه مثال فقط.......
شخص يكتب عن مفهوم الحقيقة ((لايعلم بأن مثاله يندرج تحت عنوان العادات والتقاليد)) مليح اللي خبّرتني
لا أريد أن أشبهك للزئبق لأنه كما يبدو أنّك تملك مسبقاً حقيقة ذاتية بك
عنّي..........

الأخ المحب:
أخي
المشكلة في اعتقادنا بمطلقية ما نعتقد صحته .. ولو تعمق الإنسان في المعرفة قليلاً لأدرك أن كل عناد نحو مطلق الشيء هو عبث .. ويجب علينا أن نتحرر ونتجرد من تلك الرواسب التي تجعلنا ننظر إلى ما دوننا بتعصب وتحجر يصنعه ذلك الاعتقاد المطلق الذي من خلاله نريد أن نقيس ونحكم على كل ما في الآخر من خلاله ..

في نهاية ما كتبت
الناس لم يختلفوا ابداً في شيء مثلما اختلفوا بتلك الحقائق الدينية والعقائدية فالحقيقة الدينية هي حقيقة غيبية اعتقاديه مجازية في معظم حالاتها لذلك تدخل في الحقيقة الدينية كل العوامل التي تجعلها مختلفة بين البشر العوامل النسبية والعوامل اللغوية والعوامل النفسية والفلسفية ..
(((والدليل على ذلك أننا لم نستطع أن نتفق حتى على إسلام واحد بل جزأناه بين شيعة وسنة وصوفية ومعتزلة وغيرها من المذاهب ..ايضاً المسيحية (((وأيضا كل الديانات تقريباً اختلفت في عمق توحدها واتفاقها لأن الدين هو حقيقة مرنه تتلوا بين كل ما ذكرناه من عوامل وبقوه كبير..))
خربشــــــــــــــاتي لك
أولاً لم تناقشني سوى لأنك:
1_ سمعت عني شيئاً.......... والله أعلم لأنك تتحدث
عن لموضوعية
وتحكمك فكرة ذاتية............
2- لم تحيط بمقالي كما يجب ربّما لأنك مازلت متأثراً بمقال ما
قرأته تحت عنوان(((ذاتية وموضوعية الحقيقة))) وعلى مايبدو من نسخة عام قديم.........

تحياتي لك.........

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
المحب لله
Admin


عدد الرسائل : 1272
تاريخ التسجيل : 31/01/2007

مُساهمةموضوع: رد: مفهوم ؟؟الحقيقة؟؟ في العلم,والنسبية,والفلسفة,واللغة   الإثنين أغسطس 10, 2009 8:58 am

المعيد كتب:
اقتباس :
أعذرني ولكن كيف فهمت من كلامي هذا بأنّي نفيت وجود ما يسمّى((حقيقة)) الحقائق موجودة ولكن(( طريقة وأسلوب)) إحتوائها وحصرها هي التي أشك بها

وهل المسألة هنا التصريح العلني الطفولي بأن تقول
أنا لا أؤمن بوجود الحقيقة
عندما تلجأ إلى الفكر الكانتي حول مفهوم النومن أو الشيء بذاته الذي لايمكن إحرازه أبداً
وتقول بان الحقيقة دائماً ملوثة بمرشحات الدماغ
اقتباس :
نسخة كهربائية وعصبية من الحقيقة الفعلية يجعلنا نتوه أكثر في فهم وإدراك عين الحقيقة .)).

بعد هذا لم يعد للحديث عن حقيقة موضوعية ما قابعة في أحصان الطبيعة معنى يحمل قيمة
ما يجب التأكيد عليه هو أن حقائق الأشياء يمكن فهمها وإدراكها عبر الوسائل العلمية المختلفة
مثلاً
الانسان لا يرى الضوء إلى ضمن عتبتين دنيا وعليا
لكنه اكتشف ( حقيقة ) وجود الأشعة فوق البنفسجية والأشعة تحت الحمراء من خلال استخدامه الأسلوب العلمي
هنالك من اوصلته أبحاثه العلمية إلى أن للضوء طبيعة جسيمية
وهنالك من أوصلته أبحاثه العلمية إلى أن للضوء طبيعة موجية
ماذا لو بقي العلماء عند رأي من قبيل ما كتبته :
اقتباس :
الخطوة الأولى والسابقة للحقيقة الموضوعية.المجردة.........(((والتي أؤمن بوجودها))
هي مرورها عبرنا((ترشيحها بذاتيتنا))


هل كان بالامكان التوصل (لحقيقة ) أن للضوء طبيعتين موجية وجسيمية
من ناحية أخرى
إن الحديث عن تعدد وجهات النظر و الآراء تجاه قضية معينة لا يمكن رده إلى أن الآراء ذاتية وشخصية دائماً بل لابد من ملاحظة الجانب الموضوعي المتمثل بالبيئة المحيطة بصاحب الرأي والتي ساهمت إلى حد بعيد بتكوين منتوجه الفكري
المعيد كتب:
اقتباس :
المشكلة في اعتقادنا بمطلقية ما نعتقد صحته .. ولو تعمق الإنسان في المعرفة قليلاً لأدرك أن كل عناد نحو مطلق الشيء هو عبث .. ويجب علينا أن نتحرر ونتجرد من تلك الرواسب التي تجعلنا ننظر إلى ما دوننا بتعصب وتحجر يصنعه ذلك الاعتقاد المطلق الذي من خلاله نريد أن نقيس ونحكم على كل ما في الآخر من خلاله ..

هنا أتفق معك بضرورة مراجعة الأفكار التي تم تكوينها عن الأشياء المختلفة و الاحتكام لأدوات العقل في التثبت أو نفي أفكار معينة بدون تعصب لأي فكرة مسبقة ولكن بشرط أن يكون النقد بنّاء لا أن نهدم كل معطيات العلم بدعوى أن الحقيقة شخصية
المعيد كتب :
اقتباس :
فالحقيقة الدينية هي حقيقة غيبية اعتقاديه مجازية في معظم حالاتها لذلك تدخل في الحقيقة الدينية كل العوامل التي تجعلها مختلفة بين البشر العوامل النسبية والعوامل اللغوية والعوامل النفسية والفلسفية ..

الوعي الدين أو لنقل الشعور الديني مختلف بطبيعته عن باقي أشكال الوعي بالرغم من تداخل الأديان تاريخيا ً مع الأشكال الأخرى للوعي وبالتالي لا يمكن استخدام نفس الأدوات في فهم طبيعة هذا الوعي
يمكن أن تجد الوعي الديني بأنقى صوره لدى الأنباء والرسل صلوات الله عليهم جميعا ً
إنه الوحي حيث يلتقي الوعي الانساني بالوعي الكلي
فتكون ثمرة هذا اللقاء كتابا مقدساً
وفيض هذا الوعي ما كان لينقطع يوما ً بل هو مستمر باستمرار حبل الهداية عبر الآئمة الأطهار
الأخ المعيد كتب :
اقتباس :
خربشــــــــــــــاتي لك
أولاً لم تناقشني سوى لأنك:
1_ سمعت عني شيئاً.......... والله أعلم لأنك تتحدث
عن لموضوعية
وتحكمك فكرة ذاتية............
2- - لم تحيط بمقالي كما يجب ربّما لأنك مازلت متأثراً بمقال ما
قرأته تحت عنوان(((ذاتية وموضوعية الحقيقة))) وعلى مايبدو من نسخة عام قديم.........


1- نعم سمعت عتك بعض الأشياء مثل طبيعة عملك ودراستك لكن لم أبني على أساسها حكماً أو رأيا ً عنك
وإن كنت سمعت عني أشياء فلي أن أخبرك بشيء هام
انا أراجع باستمرار رأيي بالآخرين لقناعتي بالتحول المستمر في شخصية الفرد
فما بالك بشخص لا أعرف عنه سوى النذر اليسير جداً
2- لا فأنا أمتلك والحمد لله منهج في التفكير والنقد يجعلني أحاكم المادة الفكرية وفقه وليس عبر آراء مسبقة
و إذا كنت أقر بأن منهجي هذا هو نتاج ثقافتي التي تكونت مجتمعياً وعبر قراءة نتاج الآخرين الثقافي بطبيعة الحال
إلا أني لا أبخس عقلي حقه وواجبه باضافة جديد في التراكم المعرفي

_________________
يقول الإمام الحاضر عليه السلام :
((أن حرية التعبير هي قيمة ناقصة مالم تستخدم بشرف , وأن واجبات المواطنة في أي مجتمع يجب أن تشمل الالتزام بتعبير مسؤول وعارف .))
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
المكاسر
عضو ذهبي


عدد الرسائل : 52
تاريخ التسجيل : 11/04/2009

مُساهمةموضوع: عذراً منك أخي المعيد يبدو أنك لم تفهم سؤالي   الإثنين أغسطس 10, 2009 11:05 am

المعيد كتب:
أخي الغالي المكاسر..........
شورأيك تروح على منتدى الحوار المتحضر ....... وتقرأ كيف السؤال يطرح
وتقرأ كيف الردّ بيكون

الحلو فييّ أني ((((لا منتمي))))
مع إحترمي وتقديري..........
مرورك أسعدني

عذراً منك أخي المعيد يبدو أنك لم تفهم سؤالي :
عندما تطرح مفهوم خاص بك فيجب أن تتحمل آراء الآخرين مهما اختلفوا معك وإذا كنت غير راغب بالإجابة أو التوضيح فالأفضل ألا تكتب تعليق غير لائق كالذي كتبت بالأعلى جواب على استفساري
يستطيع كل إنسان أن يهاجم أخيه الإنسان لمجرد إختلافه بالرأي ولكن لايستطيع كل إنسان كسب قناعة الإنسان الآخر إلا بالحوار
أعطنا ما عندك نقبله بالحوار وإذا كنت في غير منتدى لا يقبلون بآرائك ولا بطروحاتك فهذا لا يجب أن ينتقل إلى منتدانا ولا حتى بالعدوى فقد تركنا ذلك المنتدى بسبب نوعية إجابة مثال إجابتك وردود مثل ردك وأتينا إلى هنا لنحترم أفكار بعضنا ونقدم كل مفيد
ولا يهمني قناعاتك الشخصية فهي ليست مدار نقاش بل ما تطرحه على المنتدى يهمني ويهم كل متحضر محاور عاقل غير مستهتر بآراء الآخرين ... مفهوم حبيبي
إذا كان لديك قناعات تريد مشاركتنا بها فسوف أحاورك مع باقي المهتمين

نحترم بعضنا بعضاً لنكون عقلاً واعياً متدبراً قابلا للتطوير والتقدم نحو أفق جديد
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
نسيم الصباح 33
عضو بلاتيني


عدد الرسائل : 199
تاريخ التسجيل : 28/12/2007

مُساهمةموضوع: رد: مفهوم ؟؟الحقيقة؟؟ في العلم,والنسبية,والفلسفة,واللغة   الإثنين أغسطس 10, 2009 2:43 pm

ترقب ومتابعة
مساءكم سكر
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
سمير مصطفى وطفة
عضو بلاتيني


عدد الرسائل : 290
تاريخ التسجيل : 14/03/2009

مُساهمةموضوع: رد: مفهوم ؟؟الحقيقة؟؟ في العلم,والنسبية,والفلسفة,واللغة   الإثنين أغسطس 10, 2009 7:30 pm

أخي المعيد نتمنى منكم المحبة والمودة والحوار الهادئ

متابع معكم

والحمد لله رب العالمين
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
رائد الفضاء - 12 -
عضو بلاتيني


عدد الرسائل : 110
تاريخ التسجيل : 15/03/2008

مُساهمةموضوع: رد: مفهوم ؟؟الحقيقة؟؟ في العلم,والنسبية,والفلسفة,واللغة   الجمعة أغسطس 14, 2009 4:05 pm

متابع معكم
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
مفهوم ؟؟الحقيقة؟؟ في العلم,والنسبية,والفلسفة,واللغة
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى الباحث الإسماعيلي :: ساحة الحوار والتلاقي الفكري-
انتقل الى: