منتدى الباحث الإسماعيلي

موقع شخصي وغير رسمي
 
الرئيسيةمكتبة الصورس .و .جبحـثالتسجيلقائمة الاعضاءالمجموعاتدخول
بحـث
 
 

نتائج البحث
 
Rechercher بحث متقدم
المواضيع الأخيرة
» كتاب المجالس المؤيديه للمؤيد الشيرازي
الجمعة ديسمبر 02, 2016 2:55 pm من طرف واحد من الناس

» سيرة الامامين المعز لدين الله والحاكم بأمر الله (عارف تامر)
الجمعة ديسمبر 02, 2016 2:37 pm من طرف واحد من الناس

» الهمة في آداب اتباع الأئمة
الخميس نوفمبر 17, 2016 6:23 pm من طرف Mohammedr

» جامعة الجامعة تأليف اخوان الصفاء ( تحقيق الدكتور عارف تامر )
الثلاثاء نوفمبر 15, 2016 5:53 am من طرف علاء شدهان

» كتاب الإيضاح للقاضي النعمان
الثلاثاء نوفمبر 15, 2016 4:30 am من طرف علاء شدهان

» كتاب الأنوار اللطيفة
الأربعاء نوفمبر 09, 2016 11:13 pm من طرف ساااامية

» كتاب الهفت الشريف من فضائل مولانا الامام جعفر الصادق
الأربعاء نوفمبر 09, 2016 11:12 pm من طرف ساااامية

» أربع كتب حقانية
الأربعاء نوفمبر 09, 2016 11:10 pm من طرف ساااامية

» كتاب الزينة في الكلمات الإسلامية العربية-أبو حاتم الرازي
السبت أكتوبر 29, 2016 12:23 pm من طرف علي بن علي

المواقع الرسمية للاسماعيلية الآغاخانية

شاطر | 
 

 اسئلة حيرتني عن الإسماعيلية

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
انتقل الى الصفحة : الصفحة السابقة  1, 2, 3, 4, 5  الصفحة التالية
كاتب الموضوعرسالة
. فااارس من سلمية .
عضو بلاتيني


عدد الرسائل : 186
تاريخ التسجيل : 03/08/2009

مُساهمةموضوع: رد: اسئلة حيرتني عن الإسماعيلية   الخميس أكتوبر 15, 2009 3:48 am

متابع معكم
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
نسيم الصباح 33
عضو بلاتيني


عدد الرسائل : 199
تاريخ التسجيل : 28/12/2007

مُساهمةموضوع: رد: اسئلة حيرتني عن الإسماعيلية   الإثنين أكتوبر 19, 2009 6:56 pm

تسجيل متابعة واهتمام
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
وليد الحمد
عضو ذهبي


عدد الرسائل : 71
تاريخ التسجيل : 06/03/2007

مُساهمةموضوع: رد: اسئلة حيرتني عن الإسماعيلية   الأربعاء أكتوبر 21, 2009 4:09 pm

السلام عليكم ورحمة الله
تحية للجميع وللاستاذ المحب لله .
وان كنا ننتظر استكمال ردك ، إلا اني اود ان تسمح لي بالتعليق سريعا على بعض ما ذكرت :
اولا تمنيت علي ان اخاطبك بكلمة اخ بدلا من استاذ
فأقول ارجع لبداية اخر مشاركة لي وستجد اني خاطبتك بكلمة اخي وليس اخ .
فالقضية ليست عداء او بغضا ، ولولا وجود الود لما طرح كل فريق رؤيته متمنيا الخير والهداية للاخر ، واعتقد ان هذا اساس الحوار بيننا .
ثانيا / ذكرت استاذي ما يلي ( أما إذا قلت بأن أصول الدين لا تأتي إلا بآيات محكمة فسأوافقك الرأي
ولكن لا يجوز أن تقول بأن الآيات المحكمة هي فقط التي تتحدث عن أصول الدين )
فأقول :
نعم هذا بالضبط ما كنت اقوله وهنا نكون قد وصلنا لنتيجة هامة جدا ، وهي ان الله لا يحاسب عباده الا على اوامر وردت صريحة لا تحتمل التأويل ، لتقوم الحجة على العباد .
ومع ذلك فلك الخيار بالرد على اسئلتي الواردة في بداية الموضوع بأي طريقة تراها سواء كانت بمنهج الاستدلال بالايات الصريحة الواضحة التي لا تقبل التاويل ، خاصة ان ذلك مااتفقنا عليه وهو ان الاصول تاتي بايات محكمة .
او بأي طريقة تراها كافية لاقامة الحجة .
تحية للاستاذ سمير مصطفى وطفة المحترم
اولا : انا لا اقصد التسفيه ابدا ، فالمؤولون علماء يجب احترامهم ، ولكن..
عندما يأتي احدهم بتأويل يخالف اية صريحة ، يجب علينا ضرب رأيه عرض الحائط دون تردد ، فقول الله أولى وأحق ، ولا اظنك ترى خلاف ذلك .
ثانيا : اوردت الاية ( منه ايات محكمات هن ام الكتاب واخر متشابهات فاما الذين في قلوبهم زيغ فيتبعون ما تشابه منه ابتغاء الفتنة وابتغاء تأويله وما يعلم تأويله الا الله والراسخون في العلم يقولون ءامنا به كل من عند ربنا وما يذكر الا اولوا الالباب ) .
ثم قلت انت انني ارى من هذه الاية انه لايعلم تأويله الا الله والراسخون في العلم ، مع اني بينت رأيي بمعنى هذه الاية سابقا بل وكررتها ايضا .
فأتمنى منك استاذي الرجوع لهذا الشرح منعا من التكرار هنا ، ومن ثم الاجابة على اسئلتي الواردة عنها ، مع تحديد من هم الذين ( يقولون امنا به كل من عند ربنا )
وسأرسلها لك على الخاص نسخ ولصق حتى لا اكلفك عناء البحث .
وتقديري لكل من الاخوين الكريمين المحب لله و سمير وللجميييييييع
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://wj866@hotmail.com
المحب لله
Admin


عدد الرسائل : 1272
تاريخ التسجيل : 31/01/2007

مُساهمةموضوع: رد: اسئلة حيرتني عن الإسماعيلية   الأربعاء أكتوبر 21, 2009 10:37 pm

أشكر أخي وليد الحمد على تفضله بالتعقيب على رأيي
كما أشكر أخي الغالي سمير وطفة على ما لفت النظر إليه جزاه الله كل خير
كعادتي في الحورات الهامة ألجأ بين الحين والآخر للتأكيد على الفكرة المحورية التي يتناولها النقاش وتلخيص وجهتي النظر
أقول
الأخ وليد الحميد يريد آية كريمة واحدة محكمة واضحة الدلالة تدل على الإمامة وضرورة اتباع إمام إذ قال
اقتباس :
فأين عصمة إمامكم وشرعيته في آية محكمة من القران الكريم .
الآن سأكتب هاتين الآيتين الكربمتين والتي لا أعتقد أن الأخ وليد سيقبل تفسيرها أو سيعتبرها غير محكمة
بسم الله الرحمن الرحيم
{ إِنَّ ٱللَّهَ ٱصْطَفَىٰ ءَادَمَ وَنُوحاً وَآلَ إِبْرَاهِيمَ وَآلَ عِمْرَانَ عَلَى ٱلْعَالَمِينَ } * {ذُرِّيَّةً بَعْضُهَا مِن بَعْضٍ وَٱللَّهُ سَمِيعٌ عَلِيمٌ }
صدق الله العظيم
وعمران هو أبو طالب عليه السلام وآله هم الآئمة الأطهار من ذرية علي بن أبي طالب
والإمام علي بن أبي طالب نص بالإمامة للإمام الحسين والإمام الحسين نص بالإمامة للإمام علي زين العابدين وهكذا إلى أن وصلنا الإمام الحاضر كريم الحسيني عليهم السلام أجمعين
الأخ وليد كتب
[/quote]بأي طريقة تراها كافية لاقامة الحجة [/quote]
أريد هنا أن أسألك إذا كان لك صديق غير مسلم ولا يعرف أي شيء عن الإسلام وأراد منك إثبات أن القرآن الكريم هو من عند الله بدلالة ما فيه
؟ بماذا تجيبه
بانتظار إجابتك

_________________
يقول الإمام الحاضر عليه السلام :
((أن حرية التعبير هي قيمة ناقصة مالم تستخدم بشرف , وأن واجبات المواطنة في أي مجتمع يجب أن تشمل الالتزام بتعبير مسؤول وعارف .))
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
المشاغب
عضو بلاتيني


عدد الرسائل : 447
تاريخ التسجيل : 28/09/2009

مُساهمةموضوع: رد: اسئلة حيرتني عن الإسماعيلية   الخميس أكتوبر 22, 2009 6:47 am

تسجيل متابعة




ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
لاَ إِكْرَاهَ فِي الدِّينِ قَد تَّبَيَّنَ الرُّشْدُ مِنَ الْغَيِّ فَمَنْ يَكْفُرْ بِالطَّاغُوتِ وَيُؤْمِن بِاللّهِ فَقَدِ استمسك بِالْعُرْوَةِ الْوُثْقَىَ لاَ انفِصَامَ لَهَا وَاللّهُ سَمِيعٌ عَلِيمٌ
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
سمير مصطفى وطفة
عضو بلاتيني


عدد الرسائل : 290
تاريخ التسجيل : 14/03/2009

مُساهمةموضوع: رد: اسئلة حيرتني عن الإسماعيلية   الجمعة أكتوبر 23, 2009 4:51 pm

وليد الحمد كتب:

تحية للاستاذ سمير مصطفى وطفة المحترم

اولا : انا لا اقصد التسفيه ابدا ، فالمؤولون علماء يجب احترامهم ، ولكن..
عندما يأتي احدهم بتأويل يخالف اية صريحة ، يجب علينا ضرب رأيه عرض الحائط دون تردد ، فقول الله أولى وأحق ، ولا اظنك ترى خلاف ذلك .



[ثانيا : اوردت الاية ( منه ايات محكمات هن ام الكتاب واخر متشابهات فاما الذين في قلوبهم زيغ فيتبعون ما تشابه منه ابتغاء الفتنة وابتغاء تأويله وما يعلم تأويله الا الله والراسخون في العلم يقولون ءامنا به كل من عند ربنا وما يذكر الا اولوا الالباب )


أشكرك أخي الكريم على ردك

ولكن إعذرني لم تجب على سؤالي من هم الراسخون في العلم حسبما ترى ؟؟

وما هي مواصفاتهم لديك حتى نتابع الحوار بشكل حضاري ؟

وما رأيك بالآية الشريفة التي يقول فيها تبارك وتعالى : {كُنتُمْ خَيْرَ أُمَّةٍ أُخْرِجَتْ لِلنَّاسِ تَأْمُرُونَ بِالْمَعْرُوفِ وَتَنْهَوْنَ عَنِ الْمُنكَرِ وَتُؤْمِنُونَ بِاللّهِ وَلَوْ آمَنَ أَهْلُ الْكِتَابِ لجنسانَ خَيْراً لَّهُم مِّنْهُمُ الْمُؤْمِنُونَ وَأَكْثَرُهُمُ الْفَاسِقُونَ }آل عمران110

من هي الأمة التي أخرجت للناس بهذه العظمة ؟ هل هي الإسلام الذي يتهاوى الآن تحت ضربات المتعصبين دينياً في العالم ؟ أم المسلمين الذين يعملون بالباطل ويمنعون الحق في كل دول العالم وفي أقاصيها ؟
أم في المسلمين الذين يحاربون ويجاهدون في زمن لا نفع فيه سوى للتقدم والتطور العلمي ؟

أم ؟ أم؟ أم ؟ لن أطيل عليك

هذه من هذه

وعندما يتحدث الخالق بصفة الجمع عن الراسخون فهي صفة حميدة تحدث بها في آية أخرى {وَلْتَكُن مِّنكُمْ أُمَّةٌ يَدْعُونَ إِلَى الْخَيْرِ وَيَأْمُرُونَ بِالْمَعْرُوفِ وَيَنْهَوْنَ عَنِ الْمُنكَرِ وَأُوْلَـئِكَ هُمُ الْمُفْلِحُونَ }آل عمران104

لاحظ ( منكم ) وليس كلكم أو جميعكم أو أو أو

{وَمِن قَوْمِ مُوسَى أُمَّةٌ يَهْدُونَ بِالْحَقِّ وَبِهِ يَعْدِلُونَ }الأعراف159 من هم هذه الأمة يا أخي من جميع القوم فضلهم ووصفهم

وعن النبي ابراهيم عليه السلام في أبلغ الوصف والتعريف والتسامي والتقدير قال تعالى ( {إِنَّ إِبْرَاهِيمَ كَانَ أُمَّةً قَانِتاً لِلّهِ حَنِيفاً وَلَمْ يَكُ مِنَ الْمُشْرِكِينَ }النحل120 )

هل هو شخص مفرد أم جمع

أتمنى أخي الكريم أن أكون أوجزت وأوضحت

نحن لا نمل القراءة والمتابعة شرط الفائدة ولكم جزيل الشكر على رسالتكم

والحمد لله رب العالمين
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
وليد الحمد
عضو ذهبي


عدد الرسائل : 71
تاريخ التسجيل : 06/03/2007

مُساهمةموضوع: رد: اسئلة حيرتني عن الإسماعيلية   الإثنين أكتوبر 26, 2009 8:20 pm

السلام عليكم ورحمة الله
تحية للجميع
استاذي المحب لله المحترم
أرى ان من مقتضيات الحوار العلمي الحقيقي ان تجيب على كل الاسئلة الواردة في موضوعي ، لتسأل بعدها ما شئت .
فتعليقي على الاية التي ذكرتها او الاجابة على سؤالك سيشتت الحوار لأنك ستسأل بعدها وسأجيبك و..و.. وهكذا ، وهو ما نراه حاصلا فعلا ، فقد وصلنا الى الصفحة السادسة دون ان تبدأ بداية فعلية للاجابة على اسئلتي التي في بداية الموضوع ، في حين كنت انا من يجيب على كل اسئلتك ، ولهذا طلبت منك مرارا ان تبدأ بالاجابات . وهذا التفرع والتشتت لا تريده انت ولا انا ولا المتابعين .
لذا أرى وتطبيقا للمنهج العلمي في الحوار وحتى نصل للحقيقة ، أن تجيب على كل اسئلتي ليعلمها اهل السنة وغيرهم لنهتدي او تقام علينا الحجة ، ثم تسأل بعدها ماشئت ، ليأتي دوري معلقا على اجاباتك وايضا مجيبا على كل اسئلتك ، ليعلمها الاسماعيلية املا في هداية ورحمة لو شخص واحد .
الاستاذ سمير مصطفى وطفة المحترم
اتشرف بالحوار معك ، ولكني أرى ان حوارين في ذات الموضوع قد لا يخدم البحث الحقيقي .
أما السؤال الذي قلت انني لم اجب عليه ، فإنني لم اجب عليه لانك لم تسأله ، على كل حال ومنعا من التكرار فقد سبق وان اجبت عليه بشيء من التفصيل في حواري مع الاستاذ المحترم امجد المير احمد والتي كان موضوعها ( الاخ وليد الحمد..) وبالتحيد في مشاركتي الثانية .
علما انك لم تجب على اسئلتي والتي احدها - من هم الذين يقولون ( امنا به كل من عند ربنا..)
وسيكون بيننا حوار قريبا ان سمحتم بذلك ، أما ان رأيت انت انه من الانسب الحوار الان فيمكنك فتح أي موضوع جديد تختاره انت ، ولكن ارجو منكم ان تسمح لي ان تأخرت قليلا في الرد مع حرصي على السرعة قدر الامكان .
واتشرف بالحوار معكم واعلم انني سأستفيد من علمكم .
وخالص تقديري للاستاذين اخي المحب لله واخي سمير مصطفى المحترمين .
كما اكرر شكري للمشرفين والرواد جميييعا على روعة استضافتهم وذوقهم الرفيع في مداخلاتهم ، فأنا اعلم وعن تجربة ان هذه المشاركة لو كانت بغير هذا المنتدى لما صمدت اكثر من نصف ساعة ليتم حذفها مع ابشع السب والشتم .
فللجميع شكري وتقديري ،،،
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://wj866@hotmail.com
المحب لله
Admin


عدد الرسائل : 1272
تاريخ التسجيل : 31/01/2007

مُساهمةموضوع: رد: اسئلة حيرتني عن الإسماعيلية   الإثنين أكتوبر 26, 2009 11:21 pm

كل الشكر لمتابعتك وحرصك على التواصل الذي يشكل محور أي التقاء فكري
وحقيقة الأمر قد لا تتكون لديك قناعة كاملة أو جزئية بأفكارنا ونحن نفس الشيء ولكن ما لا شك به هو أن الحوار يثري كلينا معرفيا ًً وعبره تنطور و تتعمق روآنا للمطلق والحياة
الأخ وليد كتب :
اقتباس :
رى ان من مقتضيات الحوار العلمي الحقيقي ان تجيب على كل الاسئلة الواردة في موضوعي ، لتسأل بعدها ما شئت
مما لا شك فيه أن جملة الأسئلة المحورية التي طرحتها هي من الأهمية بمكان يجب عدم تجاهلها ولكني سرت في هذا النقاش على غير عادتي بطريق حاولت الدخول عبره إلى مركز الحوار وهو الإمامة
الإمام المعصوم - الوصي - هذه التسميات تعود لإنسان واحد فوق هذه البسيطة وهي لا تخلو منه طرفة عين كما لا تخلو من رحمة ربك طرفة عين
ما الدليل ؟
ولما لا يكون واضحا ً في القرآن الكريم كالفرائض والعبادات؟
سأفاجئك وربما يتفاجأ المتابعين بقولي هذا
نعم لم يكن هناك وضوح في القرآن الكريم بالدلالة على إمامة علي عليه السلام كالوضوح في مسائل تشريعية تبدو أقل أهمية من هذه مثل الميراث و عقوبة الزاني والزانية والزكاة و ...
لهذا نجد أن كلا ً من النيسابوري والكرماني نحو منحى ً عقليا ً في كتابيهما حول اثبات الإمامة
ولكن هل طريقة التفكير هذه تقود إلى إنكار الإمامة طالما أنها ليست بوضح ما هو دونها من الأهمية
للنظر ..
ألم يقل الباري عز وجل
بسم الله الرحمن الرحيم
هَلْ
يَنظُرُونَ إِلاَّ أَن يَأْتِيَهُمُ ٱللَّهُ فِي ظُلَلٍ مِّنَ ٱلْغَمَامِ
وَٱلْمَلاۤئِكَةُ وَقُضِيَ ٱلأَمْرُ وَإِلَى ٱللَّهِ تُرْجَعُ ٱلأُمُورُ}
صدق الله العظيم
إنها ذات الحكمة الربانية التي جعلت من الدنيا دار امتحان للناس
بسم الله الرحمن الرحيم
وَلَوْ شَآءَ رَبُّكَ لآمَنَ مَن فِي ٱلأَرْضِ كُلُّهُمْ جَمِيعاً أَفَأَنتَ تُكْرِهُ ٱلنَّاسَ حَتَّىٰ يَكُونُواْ مُؤْمِنِينَ
صدق الله العظيم
إن الله سبحانه وتعالى إذ وهبنا العقل كان لابد لنا أن نفكر في الخلق ونقول لابد له من خالق أن نفكر بهذا الإبداع فنقول لابد له من مبدع أن نفكر بآياته في الكون فنقول سبحان الله ما أوسع حكمته . أما كتاب الله الذي بين أيدينا والذي وجدنا الناس مختلفين في تفسيره وتدبره وفهم مكنوناته قلنا لا بد له من إمام معصوم يعلم تأويله ويهدي بهداه
وعلى هذا كنت قد سألتك هذا السؤال
إذا كان لك صديق غير مسلم ولا يعرف أي شيء عن الإسلام وأراد منك إثبات أن القرآن الكريم هو من عند الله بدلالة ما فيه
؟ بماذا تجيبه
لو وضع الله سبحانه وتعالى قوانين نيوتن عن الجذب الثقالي في القرآن الكريم لآمن من في الأرض كلهم و قضي الأمر
ولكنه سبحانه وتعالى ذكر الجذب الثقالي بقوله
بسم الله الرحمن الرحيم
{ أَلَمْ نَجْعَلِ ٱلأَرْضَ كِفَاتاً } * { أَحْيَآءً وَأَمْوٰتاً }
إذا ً أخي وليد الدلائل المباشرة قد لا نجدها لحكمة يريدها الله بدلا ً من ذلك سنجد تعددية في الآراء والمفاهيم نعرف عبرها الحقيقة التي تتطور باستمرار

_________________
يقول الإمام الحاضر عليه السلام :
((أن حرية التعبير هي قيمة ناقصة مالم تستخدم بشرف , وأن واجبات المواطنة في أي مجتمع يجب أن تشمل الالتزام بتعبير مسؤول وعارف .))
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
وليد الحمد
عضو ذهبي


عدد الرسائل : 71
تاريخ التسجيل : 06/03/2007

مُساهمةموضوع: رد: اسئلة حيرتني عن الإسماعيلية   الخميس أكتوبر 29, 2009 1:14 am

السلام عليكم ورحمة الله
احييك استاذي المحب لله واحيي الجميع
قلت اخي المحب :
سأفاجئك وربما يتفاجأ المتابعين بقولي هذا
نعم لم يكن هناك وضوح في القرآن الكريم بالدلالة على إمامة علي عليه السلام كالوضوح في مسائل تشريعية تبدو أقل أهمية من هذه مثل الميراث و عقوبة الزاني والزانية والزكاة و ...
وأقول : انك لم تفاجئني اطلاقا بهذا الاعتراف ، فأنا اعتقد اني اعرف فيك المصداقية والامانة العلمية ، وهو موقف لا ننكره لكثير من الاخوة الشيعة المنصفين ، ففعلا لن تجد ابدا أية آية صريحة الدلالة على وجود معصوم بعد النبي .
وجميع ادلة اخواننا الشيعة هي ظنية الدلالة ، وقد نهى الله في كثير من الايات عن اتباع الظن ، كقوله:
(وما يتبع اكثرهم الا ظنا ان الظن لا يغني من الحق شيئا )
وفعلا نجد أن لكل مذهب أو حتى ديانة عدة أدلة ولكنك ستجد أنها إما ظنية الثبوت أو ظنية الدلالة ، وبالحالين تعتبر ادلة ظنية لا يجوز بناء الدين عليها .
في حين أن أصول المذهب السني كلها من أدلة قطعية الثبوت والدلالة كما أمرنا الله .

وللفائدة أضيف ما يلي :
قلت استاذي المحب : الإمام المعصوم - الوصي - هذه التسميات تعود لإنسان واحد فوق هذه البسيطة وهي لا تخلو منه طرفة عين كما لا تخلو من رحمة ربك طرفة عين .
وأقول مع تقديري واحترامي للجميع أن هذه التسميات ( الوصي ، الرسول الامام ) إن لم يكن لها أدلة صريحة فهي داخلة في قوله تعالى ( ان هي الا اسماء سميتموها انتم واباؤكم ما انزل الله بها من سلطان ان يتبعون الا الظن وما تهوى الانفس ولقد جاءهم من ربهم الهدى )
أرجو التمعن في الاية السابقة فهي تحمل الكثير من الحق والرحمة .

ثم قلت استاذي المحب لله :
ولكن هل طريقة التفكير هذه تقود إلى إنكار الإمامة طالما أنها ليست بوضح ما هو دونها من الأهمية .

فأقول: إن كنت تقصد أن العقل سيقودك للاعتقاد بالامامة ، فسأجيبك بما يلي :
1- إنك لم تثق بالعقول في تفسير القرآن واستنباط الحق منه ، رغم أنه نص مكتوب قال الله عنه انه ميسر وأمرنا بتحكيمه ، فكيف تثق في ذات العقول أنها ستصل لمعرفة الامام بدون نص صريح؟؟
2- إن كنت سأحكم عقلي فبكل صراحة لن يقبل بفكرة وجود قرآن منزل إلينا لا يمكننا فهمه وأن هناك من هو مختص بتأويله ، إذ لو كان الوضع كذلك وأن الزمان لا يخلو من معصوم فما الحاجة اصلا للقرآن ، ألا يكفي أن نرجع لهذا الامام في امورنا ، أي كيف نحتاج للقران ان كان القران يحتاج لمعصوم يأوله .

3- ذكر الله في ايات كثيرة ان علينا تحكيم القران ، والله لن يأمرنا بمستحيل وإلا لكان أمرا عبثيا ينزه الله عنه ، كما ذكر أن القران ميسر وواضح ، وحاسب الامم السابقة على عدم تحكيم التوراة والانجيل ، ولم أذكر هذه الايات لعدم التكرار فقد سبق ذكرها .

ثم قلت أخي المحب لله : إنها ذات الحكمة الربانية التي جعلت من الدنيا دار امتحان للناس .

فأقول : يفهم من كلامك أن الله يخفي عنا دينه امتحانا لنا ، وهذا غير صحيح ، فالامتحان يكون بإيضاح الاحكام ليتم بعدها محاسبة المطيع والعاصي .
فنحن نعلم مثلا أن كثير من الناس في الامم السابقة لم يطيعوا انبيائهم رغم ما قدموه من حجج ومعجزات وكتب من الله .
كما إن كلامك يناقض رحمة الله ، وأيضا يناقض صريح الايات مثل ( قد تبين الرشد من الغي ).....وقوله ( ليهلك من هلك عن بينة ويحيى من حي عن بينة وان الله لسميع عليم ) والايات كثيرة فلك الحمد ربي على رحمتك واظهار دينك .

أمر آخر لاحظ أن الله من سعة رحمته أنه سيحاسب الخلق مع أنه يستطيع الحكم عليهم وبالعدل دون الحاجة لحساب ، إلا أنه رحمة منه أراد ذلك لإقامة الحجة على البشر .
وقلت ما سبق تمهيدا لضرب مثل وهو لو سئلت انا يوم الحساب عن عدم ايماني بالامام – فرضا – وقيل لي لما لم تفهم الاية التي يحتج بها الاسماعيلية دائما وهي ( إن الله اصطفى ءادم ونوحا وآل ابراهيم وآل عمران على العاملين * ذرية بعضها من بعض والله سميع عليم )
فسأجيب أنه
أولا: كيف افهم القران وربي جعله ظاهرا وباطنا .
ثانيا : لو تجاهلنا قضية الظاهر والباطن ، فإن الآية ظنية الدلالة ، وقد حرم الله علينا اتباع الظن والمتشابه .
ثالثا : ان هذه الاية لم تتضمن الاشارة الى وجود معصوم بعد النبي اطلاقا وليست فقط ظنية الدلالة .
رابعا : انها تكلمت عن عدة اشخاص اختارهم الله لنبوته وكانوا هم ذرية بعضها من بعض ولا تشمل الاية غيرهم .
خامسا : إنه من المعلوم أن آل عمران المقصود به عمران والد مريم عليهما السلام ، وهو ما يعلمه ايضا اهل الكتب السابقة التي جاء القران مصدقا لها .
سادسا : إن كان ربي لم يذكر ال ابو طالب واستبدلها بال عمران محاولة لاخفاء احكامه امتحانا لنا كما ذكرت اخي المحب ، فإني اقول بالتأكيد سينجح ربي في ذلك وسيخفى عني الامر فعلا .
سابعا : وبعد كل ما سبق سأعطيك قولا فصلا في هذا الأمر وهو هل حاولت اخي المحب قراءة الاية اللاحقة لهاتين الايتين لتفهم المقصود منهما ، أم أنه تم اقتطاعها من سياقهما ليتم ادخال الظنون اليها .
لنقرأ الاية كاملة واعتقد انه سيتفاجــأ الكثير منها قال تعالى:
( إن الله اصطفى ءادم ونوحا وآل ابراهيم وآل عمران على العالمين * ذرية بعضها من بعض والله سميع عليم * إذ قالت امرأة عمران رب إني نذرت لك مافي بطني محررا فتقبل مني إنك أنت السميع العليم * فلما وضعتها قالت رب إني وضعتها أنثى والله أعلم بما وضعت وليس الذكر كالأنثى وإني سميتها مريـــم....) آل عمران الاية 34 .
اخواني الاسماء الواردة في الاية هي اسماء انبياء اصطفاهم الله لنبوته في الماضي ، ثم حدد الله في الاية اللاحقة مباشرة من هو عمران وأنه عمران اي والد مريم .
فماذا ستجيب اخي المحب عندما تسأل اين دليك على وجود امام معصوم ، وكيف بنيت دينك على الظن ، بل لماذا خالفت الاية وقلت ان عمران هو ابو طالب مع ان الله بين لنا من هو عمران ؟؟؟
اين اهل الحق اين من يحب الله اكثر من غيره ومستعد لمخالفة هواه وتقاليده وما تربى عليه ليقف عند هذه الاية وقفة صادقة يبتغي فيها الحق ؟

قال لي بعض الاخوان الاسماعيلية من هم الصادقون بعد النبي والذين علينا اتباعهم حيث قال تعالى ( وكونوا مع الصادقين )
وهو ايضا من اهم الادلة التي تتكرر كثيرا .
واقول ان هذه ايضا لا تتضمن التصريح بوجود امام واحد معصوم ، فهي اذا ظنية الدلالة ولا يجوز اتباع الظن ، واقول ذلك تجاوزا وإلا فإن هذه الاية لا يمكن تأويلها بما أولتموها لأسباب :
اولا ان الصيغة جاءت بالجمع والله عندما ذكر الجمع فهو يقصد ذلك وليس تمويها او تعجيزا لنا .
ثانيا : من رحمة الله انه في كل مسألة خلاف ستجد الحل بالقران ، فعندما نختلف من هم الصادقون الذين نتبعهم بعد النبي علينا تحكيم القران ...
فاسمعو حكم القران في ذلك وبصورة واضحة ، قال تعالى
( للفقراء المهاجرين الذين اخرجوا من ديارهم واموالهم يبتغون فضلا من الله ورضوانا وينصرون الله ورسوله اولئك هم الصادقون * والذين تبوؤوا الدار والايمان من قبلهم يحبون من هاجر اليهم ولا يجدون في صدورهم حاجة مما اوتوا ويؤثرون على انفسهم ولو كان بهم خصاصة ومن يوق شح نفسه فاولئك هم المفلحون * والذين جاؤوا من بعدهم يقولون ربنا اغفر لنا ولاخواننا الذين سبقونا بالايمان ولا تجعل في قلوبنا غلا للذين امنوا ربنا انك رؤوف رحيم )
اية صريحة ان الصادقون هم المهاجرين والانصار والذين اتبعوهم ، ولا شك ان امامنا علي كرم الله وجهه على رأس هؤلاء .
اية صريحة اخرى ( والسابقون الاولون من المهاجرين والانصار والذين اتبعوهم باحسان رضي الله عنهم ) أي علينا اتباع المهاجرين والانصار ، وايات اخرى كثيرة بهذا الخصوص .
فإلى كل المتابعين ماذا تريدون بعد ذلك ؟
ان جميع ادلتكم عرفتها جيدا ولا تقارن ابدا ابدا بوضوح هذه الايات ، فهل الله يخدعنا عندما يأمرنا صراحة باتباع المهاجرين والانصار ولا يصرح باتباع الامام المعصوم ؟
بل إن ادلتكم ومع كامل تقديري للجميييع لا تصل لدرجة الظن حتى ، ناهيك عن عدم جواز اتباع الظن .
واظن ان البعض قد يعتب على استاذي المحب لعدم ذكره بعض الادلة التي يراها معتبرة وقوية ، فأقول ان استاذي المحب لسعة اطلاعه يعلم ما سنجيب عليه قبل ان نجيب ، فلهذا قد يكون ترك دليلا لعلمه ان هناك ردودا قوية ستفنده .

ثم اعدت استاذي المحب لله سؤالك السابق وهو
إذا كان لك صديق غير مسلم ولا يعرف أي شيء عن الإسلام وأراد منك إثبات أن القرآن الكريم هو من عند الله بدلالة ما فيه .

واجيبك : ان قراننا واياكم هو قران واحد ، انما تختلف مفاهيمنا حوله ، ففي حين انكم جعلتم له ظاهرا وباطنا وافرغتموه من هداه ورحمته واعجازه مما تسبب في تعطيله لديكم .
أما نحن فقرأنا القران بالتدبر الذي امرنا الله به ، وحكمناه وعملنا به ، ولهذا اقول لك ان اثبات نزول القران من الله عملية بسيطة ان كان الذي امامك يريد الحق فعلا .
فالقران معجز اعجازا بينا لا يحتاج لنا لتبيينه ، وهذا الاعجاز يشمل عدة وجوه ليناسب كل العصور بل وجميع العقول .
فمثلا في عصر انشغال العامة بالادب والبلاغة ودقة الالفاظ كان يكفي للبعض ان يسمع القران فقط ليحكم انه من عند الله ويؤمن به ، بل انه افضى بعض المشركين لبعضهم عن القران انه " له لحلاوة وان عليه لطلاوة وانه ليس بقول البشر" أي اعترفوا انه لا يمكن ان يصل لهذه البلاغة والبيان ودقة الالفاظ احد من البشر رغم استكبارهم وكفرهم ، هذا وجه من وجوه الاعجاز .
(وان كنتم في ريب مما نزلنا على عبدنا فاتوا بسورة من مثله )
وفي ذات العصر عندما يسمع جار العربي من العجم عن العدل في القران والمساواة بين الناس دون استثناء وكيف ان هذا الدين يحمي المخالفين وكيف انه قدر العقل وجعله يسوس دنياه في ضوء القران والسنة والقواعد القانونية العادلة...و...و..فهذا ايضا وجه اخر من الاعجاز .
( ان الله يأمر بالعدل والاحسان وايتاء ذي القربى وينهى عن الفحشاء والمنكر والبغي يعظكم لعلكم تذكرون )
وعندما يسمع اخر لهذا القران فيجده لم يغادر صغيرة ولا كبيرة مما يهم الانسان الا بينها ووضحها وقد اذهل ذلك الكفار خاصة اليهود الذين اعترف بعضهم صراحة بذلك .
فمثلا لو لاحظت اخي المحب انه في جميع المواضيع التي بحثناها سويا كنت استشهد بايات تتحدث مباشرة عن هذا الموضوع ، أليس هذا اعجازا ايضا .
( ونزلنا عليك الكتاب تبيانا لكل شيء وهدى ورحمة وبشرى للمسلمين )
وعندما يكون الزمان زمن علم واكتشافات ، فاننا نجد ايضا كثيرا ممن اسلموا وخاصة العلماء بمجرد ان يتم تفسير اية واحدة لهم ، ليعلموا ان رب هذا القران هو رب العلم والكون ، وهذا وجه اخر من الاعجاز ايضا .
( سنريهم اياتنا في الافاق وفي انفسهم حتى يتبين لهم انه الحق اولم يكف بربك انه على كل شيء شهيد )
واتمنى من القراء البحث عن الاعجاز العلمي في القران فستندهشون مما سترونه وهناك موقع رسمي لذلك مكون من عدة علماء .
أما من سيقول لماذا لم نكتشفها نحن بدلا من الغرب ، فسأجيب عليه ان مهمة القران ليس الاكتشاف فهذه مهمة البشر وقد امرنا الله بالتامل والعلم والتفكر ، ولكن يحوي القران الكثير من العبارات التي لا يفهمها البشر تماما حتى يأتي العلم ليكشف معناها الاخر ليعلم اهل هذا العصر ان منزل هذا القران هو رب الكون فعلا .
فمثلا عندما يقول الله عن البحر ( ظلمات بعضها فوق بعض ) ليصل العلم انه في كل عمق للبحر يختفي احد الوان الطيف السبعة لتكون احد الظلمات ، أو كيف ان الله وصف الجبال بالاوتاد ليصل العلم انها فعلا كالاوتاد شكلا ووظيفة فما يكون مغروسا من الجبل في الارض اكثر مما هو ظاهر ووظيفتها تثبيت الارض ، والامثلة كثير جدا .
وعندما يعكف كبار اساتذة المستشرقين لينقبوا في القران عن تناقضات فلا يجدوا فهو اعجاز اخر .
( افلا يتدبرون القران ولو كان من عند غير الله لوجدوا فيه اختلافا كثيرا )
وعندما يكون هو الكتاب الوحيد المحفوظ ولم يستطع احد تحريفه فهو اعجاز .
( انا نحن نزلنا الذكر وانا له لحافظون )

واشكال الاعجاز في القران كثيرة جدااا ، وهو قادر بذاته على اثبات صحته ، أما ماسبق ان ذكرته انت ان عليا قال "ان هذا القران لا ينطق..." ، فأقول ان اعتقادي ان عليا رضي الله عنه لن يقول ذلك وحاشاه ، اليست هذه الحروف نطقا
( افلا يتدبرون القران ام على قلوب اقفالها ) .
فتحرروا من تلك الاقفال اني لكم من الناصحين .
استاذي واخي العزيز المحب لله اني اشهد واقر انك من اقوى واروع من حاورتهم وتشرفت بحوارك ، ومع ذلك فاني اعلم ومن تجارب مع كثير من الاخوة الاسماعيلية انه لا اجابات حقيقية عن تلك الاسئلة ، اضافة الى التناقضات الكثيرة في مذهبكم ( ولو كان من عند غير الله لوجدوا فيه اختلافا كثيرا )

وان سمحت لي ان اذكر هنا اختصارا لاهم الاسئلة التي وجهت لي كمنتسب لمذهب اهل السنة ، فقد قيل لي اننا امويون وان علومنا اموية ، مع اننا نجزم بالجنة لعلي وسبطيه سيدا شباب اهل الجنة ولا نجزم بها لمعاوية ، بل روينا عن علي في كتبنا اكثر مما رويناه عن ابو بكر او عمر ، بل واكثر مما روى الاثناعشرية عن علي في كتبهم بكثير .
كما اننا نرى ان الحق مع علي وليس مع معاوية .
اما يزيد بن معاوية وهو من اكثر الاسئلة التي توجه لي ، فأقول ان مذهبنا اهل السنة واضح ، وهو انه في الاصل ان يزيدا كغيره من باقي المسلمين وليست له أي مكانة معينة او ميزة اطلاقا ، ولهذا نطبق عليه القواعد الاسلامية وهي ( الاصل بالذمة البراءة حتى يثبت العكس ) وان ( الاصل حسن النية حتى يثبت العكس ) ولو وصلنا دليلا واحدا قطعي الثبوت انه هو من امر بقتل الحسين للعناه ولا كرامة ، انما في الحقيقة لم يصلنا ذلك ، لذا نحن نصون السنتنا من الطعن المبني على الظن ، ولهذا نكتفي بالقول " لعن الله من قتل الحسين او امر بقتله او رضي به " كاااائنا من كان سواء يزيد ام غيره .
وعلى ذلك ستجد اهل السنة في كل مسألة يبنون احكامهم على اليقين وليس الظن .
بل وستجد ان المذهب السني يخلو من التناقضات فهو يرى ان الله رحيم انزل القران هدى ورحمة ميسرا لنتدبره ونحكمه ، وان قلتم نحن نتبع ولي الله فأقول لكم لا تتبعوا أي احد ولو كان وليا بل اتبعوا القران لقوله سبحانه:
( اتبعوا ما انزل اليكم من ربكم ولا تتبعوا من دونه اولياء قليلا ما تذكرون ).
ولم يجعل علينا وصيا يحد من تفكيرنا وتدبرنا ويجعلنا توابع فقط ، واختار لاخر الامم افضل الرسل وافضل الكتب وافضل الآل وافضل الصحب وافضل الزوجات ، وافضل الامم ، لتكون جديرة بان تحمل اخر رسالة تلك الرسالة التي يبشر بها جميع الانبياء قبل محمد ، نعم بايع علي ابابكر ثم بايع عمر دون تأخر ثم بايع عثمان دون تأخر ، وامرنا باتباع الال والصحابة .
ولتعلموا ان الغلو والشرك ليس فقط الادعاء بوجود اله اخر او ابن لله فهو يشمل صرف أي عبادة لغير الله أي لا تشرك مع الله احدا في أي عبادة ولو بنسبة بسيطة .
فمثلا عندما يقول الله ( فلا تدع مع الله احدا ) ولاحظ انه لم يقل ولا تدع من دون الله بل قال مع الله ، أي انه سبحانه نهى ان تشرك معه أي احد في دعائك ولو كان اشراكا بنسبة بسيطة .

اخيرا من المعلوم ان الانبياء والرسل اعلنوا واجتهدوا قدر استطاعتهم حتى تصل دعوتهم للجميع وجاهدوا في ذلك بانفسهم واموالهم وكل ما يملكون ليثبتوا انهم يدعون للحق مستعينين بكل ما منحهم الله من كتاب او معجزة او علم ، في حين نلاحظ ان امامكم الكريم لا يملك قناة واحدة عربية او انجليزية يدعو فيها صراحة للايمان به كامام معصوم مكلف ومؤيد من الله افلا تتفكرون .
قد يقول البعض انه يملك موقع رسمي ، فأقول ان الانترنت لا يعتبر قناة رسمية ، حيث ان موقعه يتكون من عدد من الموظفين ، فلو جاء تصريح قوي وانكره احد عليه لامكن الادعاء ان احد الموظفين كتبه ، ولا يغضبكم قولي فأنا أمثل الاخر الذي له الحق بأن يسمع الكلام ممن ارسله الله اليه .
وقد يقول اخر انه يخشى الفتنة ويريد السلام و..و.. ، فأقول ان نهج الرسل واضحا منذ الازل سنة الله اقتضت ان يصدعوا بالحق لا تأخذهم بالحق لومة لائم ليخرجوا الناس من الظلمات الى النور ، فنهج وسنة الله لا تتغير ، قال تعالى:
( سنة من قد ارسلنا قبلك من رسلنا ولا تجد لسنتنا تحويلا )
فاين هي الدعوة الحقيقة ان كان الله كلفه بها حقا ووسائل الاعلام يسرت الامور كثيرا ، فكان الواجب انشاء قنوات فضائية بعدد اللغات الرسمية على الاقل ليدعو الناس فيها بنفسه اليس هو المرسل الينا ؟
الا تلاحظون انه مثلا في المناسبات العلمية العالمية لا يصرح بتلك الافكار اطلاقا مع ان العلماء هم الاقرب لمعرفة الحق ( انما يخشى الله من عباده العلماء ) ولفظ الله بالفتح أي ان العلماء هم اكثر الناس معرفة وخوفا من الله .
مع ان الرسول لا يترك مجلسا ولا مجالا الا استغلها في الدعوة للحق .
اخواني راجعوا انفسكم فان عذاب الله اليم ، ووالله اني اتمنى لي ولكم الخير ، أوصيكم ان تقرأوا القران كما لم تقرؤوه من قبل ، أن تقرؤوه وكأنكم اشخاص لا تنتمون الى أي مذهب وقد تعلمتم العربية للتو ، لتفهموه ثم تقرروا أي المذاهب هو الاقرب للحق ، وليس العكس فمن الخطأ ان تؤيد فكرة معينة ثم تبحث وتنقب عن ما يثبتها .
ثم بعد ذلك ابحثوا في المذاهب وادلتها واتبعوا الاقوى حيث كان ، وان رأى احدكم ادلة اقوى من ادلتنا اهل السنة فاني ارجوه ان لا يبخل علي بالنصيحة وليحاورني فان ثبت ان الحق معه فقد فاز باجري واعتقني من العذاب .

والملاحظات كثيرة جدا جدا والاسئلة اكثر .
واعلموا ان لديكم الكثير جدا من المعلومات المغلوطة عن مذهب اهل السنة .
واعتذر جدا جدا عن هذه الاطالة ..
وسأحاول مستقبلا ان اشارك معكم في المواضيع البعيدة عن المذاهب ، فبعد ما مر من الزمن على حوارنا وبعد رؤيتي لمدى الرقي الذي يتمتع به مشرفوا ورواد هذا المنتدى ، فانه يعز علي ترككم بهذه البساطة ، ولنتشارك في المتشابه بيننا واظنه كثير ، فأنتم تستحقون الاحترام فعلا ، إلا ان سمح لي استاذي المحب بالاجابة على ماقد يعرض علي من اسئلة عن اصول مذهبي .
وخالص تقديري واحترامي لك استاذي واخي المحب لله ولجميع المتابعين الرائعين الذين تشرفت بهم وتعلمت منهم ، وارجو انني لم اكن ضيفا ثقيلا عليكم .
اللهم احشرني واياكم مع ( مع الذين انعم الله عليهم من النبيين والصديقين والشهداء والصالحين وحسن اولئك رفيقا ) أما من يتساءل اين مرتبة الرسول بين هذه المراتب ، فأقول ان لفظة النبيين تشمل الرسل فكل رسول نبي وليس كل نبي رسول ، أما عن عدم وجود مرتبة الامامة فلأن الامامة ليست بالمفهوم الذي تعتقدونه .
وكأني عجزت عن الوقوف عن الكتابة فما يزال الكثير من الادلة والحجج تتقافز في ذهني ، رغم اصراري على انهاء هذه المشاركة واكرر اعتذاري عن الاطالة وما تسببت لكم فيه من ملل .

اللهم ارنا الحق حقا وارزقنا اتباعه وارنا الباطل باطلا وارزقنا اجتنابه
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://wj866@hotmail.com
- سارة -
عضو بلاتيني


عدد الرسائل : 140
تاريخ التسجيل : 29/05/2009

مُساهمةموضوع: رد: اسئلة حيرتني عن الإسماعيلية   الخميس أكتوبر 29, 2009 3:24 am

متابعة معكم
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
عزيز الدار
عضو ذهبي


عدد الرسائل : 51
تاريخ التسجيل : 23/06/2008

مُساهمةموضوع: رد: اسئلة حيرتني عن الإسماعيلية   الخميس أكتوبر 29, 2009 6:24 am

تسجيل متابعة و اهتمام
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
المشاغب
عضو بلاتيني


عدد الرسائل : 447
تاريخ التسجيل : 28/09/2009

مُساهمةموضوع: رد: اسئلة حيرتني عن الإسماعيلية   الخميس أكتوبر 29, 2009 7:05 am

تسجيل متابعة








ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ


لاَ إِكْرَاهَ فِي الدِّينِ قَد تَّبَيَّنَ الرُّشْدُ مِنَ الْغَيِّ فَمَنْ يَكْفُرْ بِالطَّاغُوتِ وَيُؤْمِن بِاللّهِ فَقَدِ اسْتَمسك بِالْعُرْوَةِ الْوُثْقَىَ لاَ انفِصَامَ لَهَا وَاللّهُ سَمِيعٌ عَلِيمٌ
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
سمير مصطفى وطفة
عضو بلاتيني


عدد الرسائل : 290
تاريخ التسجيل : 14/03/2009

مُساهمةموضوع: رد: اسئلة حيرتني عن الإسماعيلية   الخميس أكتوبر 29, 2009 6:38 pm

أخطاء فادحة وجب تصحيحها لدى الأخ وليد الحمد المحترم
1 – الإمامة مثبة قرآنياً ونبوياً وقد ورد خطأ في التعبير لدى الأخ المحب أرجو أن يقوم بتصحيحه .
2 – نحن لا نتبع الظن لأن بعض الظن إثم وهذا شيء لا نقبله وصفاً أو صفة .
3 – لقد قرأنا القرآن عبر 1430 سنة السابقة وما قبلها من الحقب ولم نفهمه خطأ أو نتبع أهواءنا كما تظن أخي وليد .
4 – أشكرك على دعواتك التي قمت بها ولكن ألا تظن أنت أنك على خطأ قبل أن تظن بنا الظنون .
5 – ندعوك لقراءة القرآن من جديد بلغة جديدة حتى تكتشف لماذا منتدانا راقي والمشرفون ودودين كثيراً .
6 – إن قولك أن الحق مع علي وأن معاوية كان مخطئاً لا يبرأ أحد أمام رب العالمين من ذنبه التي هو متابع به فالمذهب السني وكما عرفناه من أغلب الفرق السنية المعروفة لا يزال ينهج بنهج معاوية ويزيد حتى ولو لم يقروا بذلك علانية فالأفعال تخبر عن فاعلها ، ولم يتوقف شيئ سوى شتم الإمام علي على المنابر وهذه ليست منة بل إساءة بحق رسول الله محمد ( ص ) .
7 – ومن خبرتك بالعلوم الشيعية والتي ذكرت بعض من مطالعاتك لها يبدو أنك لم ترى غير مذمة هؤلاء لهؤلاء وفي الحالتين نحن لسنا منهم ولا يهمنا ما يكتب الآخرون بحق بعضهم طالما لا ينتمون لنا ولا ننتمي لهم . فكما لا تقبلون علمنا أنتم السنة كذلك الشيعة الإثني عشرية وغيرهم لا يقبلون بعلمنا ، لأن علمنا مستمد من علم أهل بيت رسول الله وليس من الشيوخ والمفتين والمفسرين ، وهذا إختلاف كبير بالتطبيق والمنهج .
8 – أتمنى عليك أن تقرأ مجدداً كافة الحوارات والمناقشات الدينية التي تدور بعين مختلفة وقلب مختلف وعقل محايد حتى ترى أنت مدى التغيير الذي ستبصره بطريقة تفكيرك لأننا مسلمون ( لله ) سنة ( لنبيه ) شيعة ( لآل بيته ) وهذا كاف لنا بأننا نتبع الحق ونحن مع الحق كيفما دار وكيفما إتجه .
9 – أخي الكريم لا تصح صلاة جماعة بلا إمام في كل الشرائع الجاهلية والاسلامية وحتى الهندوس والسيخ والبوذيون فكيف تريد بالدين الإسلامي الحنيف أن يكون بلا إمام ( عقلانياً ) فقط برسم الحقيقة الموؤدة التي دفنتموها بأيديكم وسوف تسألون عنها يوم الدين .

تحياتي لكم جمعيعاً

والحمد لله رب العالمين
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
شمس الدين فاضل
عضو فعال


عدد الرسائل : 42
تاريخ التسجيل : 23/06/2008

مُساهمةموضوع: رد: اسئلة حيرتني عن الإسماعيلية   الخميس أكتوبر 29, 2009 9:11 pm

اقتباس :
خطاء فادحة وجب تصحيحها لدى الأخ وليد الحمد المحترم
1 – الإمامة مثبة قرآنياً ونبوياً وقد ورد خطأ في التعبير لدى الأخ المحب أرجو أن يقوم بتصحيحه .
2 – نحن لا نتبع الظن لأن بعض الظن إثم وهذا شيء لا نقبله وصفاً أو صفة .
3 – لقد قرأنا القرآن عبر 1430 سنة السابقة وما قبلها من الحقب ولم نفهمه خطأ أو نتبع أهواءنا كما تظن أخي وليد .
الله يجزاك الخير يا سمير وطفة ولكن بصراحة عندي كلمة للأخ محب كلامك عن إمامة الإمام علي غير صحيح
الإمامة مذكورة بكل صفحة وبكل كلمة وبكل حرف من القرآن الكريم ولكن البعض على قلوبهم أقفالها
لذلك أرجو منكم تصحيح هذا الخطأ أو تفسير هذا الكلام
ويا علي مدد
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
المحب لله
Admin


عدد الرسائل : 1272
تاريخ التسجيل : 31/01/2007

مُساهمةموضوع: رد: اسئلة حيرتني عن الإسماعيلية   الخميس أكتوبر 29, 2009 10:46 pm

أشكر الأخ وليد الحمد على مشاعره الطيبة و رغبته الغير خافية على أحد في معرفة الحق
كما أشكر الأخ سمير وطفة على مداخلته الهامة و أشكر الأخ شمس الدين فاضل على تعليقه واهتمامه
وأنا هنا أحب أن أكرر ما قلته في إرسالي السابق وسأعمل على توضيحه في هذا الإرسال
قلت :
اقتباس :
لم يكن هناك وضوح في القرآن الكريم بالدلالة على إمامة علي عليه السلام كالوضوح في مسائل تشريعية تبدو أقل أهمية من هذه
وأنا أقصد هنا بأنه لا توجد آية في القرآن الكريم تدل صراحة شكلا ً ولفظا ً على إمامة أمير المؤمنين علي بن ابي طالب مثل هذه الآية التي تدل على نبوة محمد عليه وعلى آله الصلاة والسلام
بسم الله الرحمن الرحيم
مَّا كَانَ مُحَمَّدٌ أَبَآ أَحَدٍ مِّن رِّجَالِكُمْ وَلَـٰكِن رَّسُولَ ٱللَّهِ وَخَاتَمَ ٱلنَّبِيِّينَ وكانَ
ٱللَّهُ بِكُلِّ شَيْءٍ عَلِيماً
صدق الله العظيم

وقلت بأني أرى السبب في ذلك هو حكمة يريده الله سبحانه وتعالى عبر جعله هذه الدنيا دار امتحان واختبار للعباد
المسالة تبدو على النحو التالي
هذه مدرسة الإيمان إن دخلتها عليك أن تلتزم بكذا وكذا وان تفعل كذا وكذا وأن لا تفعل كذا وكذا
ولكن الدخول إلى هذه المدرسة بحد ذاته هو الذي يحتاج إلى اختبار و إلى جهد ودراسة
فمسألة الإيمان بنبوة محمد عليه وعلى آله الصلاة والسلام كانت موضع شك بين الناس منذ بدء البعثة النبوية لننظر
يقول تعالى

وَمَا مَنَعَنَآ أَن نُّرْسِلَ
بِٱلآيَاتِ إِلاَّ أَن كَذَّبَ بِهَا ٱلأَوَّلُونَ وَآتَيْنَا ثَمُودَ ٱلنَّاقَةَ
مُبْصِرَةً فَظَلَمُواْ بِهَا وَمَا نُرْسِلُ بِٱلآيَاتِ إِلاَّ تَخْوِيفاً


يقول
تعالـى ذكره: وما منعنا يا مـحمد أن نرسل بـالآيات التـي سألها قومك، إلا أن كان
من قبلهم من الأمـم الـمكذّبة، سألوا ذلك مثل سؤالهم فلـما أتاهم ما سألوا منه
كذّبوا رسلهم، فلـم يصدّقوا مع مـجيء الآيات، فعوجلوا فلـم نرسل إلـى قومك
بـالآيات، لأنَّا لو أرسلنا بها إلـيها، فكذّبوا بها، سلكنا فـي تعجيـل العذاب لهم
مسلك الأمـم قبلها. وبـالذي قلنا فـي ذلك، قال أهل التأويـل. ذكر من قال ذلك:

حدثنا ابن حميد وابن وكيع، قالا: ثنا جرير، عن الأعمش، عن جعفر بن أياس، عن سعيد
بن جبـير، عن ابن عبـاس، قال: سأل أهل مكة النبـيّ صلى الله عليه وسلم أن يجعل لهم
الصفـا ذهبـاً، وأن ينـحي عنهم الـجبـال، فـيزرعوا، فقـيـل له: إن شئت أن نستأنـي
بهم لعلنا نـجتنـي منهم، وإن شئت أن نؤتـيهم الذي سألوا، فإن كفروا أهلكوا كما
أهلك من قبلهم، قال: «بل تستأنـي بهم»، فأنزل الله: { وَما مَنَعَنا أنْ نُرْسِلَ
بـالآياتِ إلاَّ أنْ كَذَّبَ بِها الأوَّلُونَ وآتَـيْنا ثَمُودَ النَّاقَةَ
مُبْصِرَةً }.

حدثنـي إسحاق بن وهب، قال: ثنا أبو عامر، قال: ثنا مسعود بن عبـاد، عن مالك بن
دينار، عن الـحسن فـي قول الله تعالـى { وَما مَنَعَنَا أنْ نُرْسِلَ بـالآياتِ
إلاَّ أنْ كَذَّبَ بِها الأوَّلُونَ } قال: رحمة لكم أيتها الأمة، إنا لو أرسلنا
بـالآيات فكذّبتـم بها، أصابكم ما أصاب من قبلكم.

حدثنا القاسم، قال: ثنا الـحسين، قال: ثنـي حماد بن زيد، عن أيوب، عن سعيد بن
جبـير، قال: قال الـمشركون لـمـحمد صلى الله عليه وسلم: يا مـحمد إنك تزعم أنه كان
قبلك أنبـياء، فمنهم من سخرت له الريح، ومنهم من كان يحيـي الـموتـى، فإن سرّك أن
نؤمن بك ونصدّقك، فـادع ربك أن يكون لنا الصفـا ذهبـا،
فأوحى الله إلـيه: إنـي قد
سمعت الذي قالوا، فإن شئت أن نفعل الذي قالوا، فإن لـم يؤمنوا نزل العذاب، فإنه لـيس
بعد نزول الآية مناظرة، وإن شئت أن تستأنـي قومك استأنـيت بها، قال: «يا ربّ
أستأنـي».
..
واليوم نجد الكثير من الناس لا يؤمنون بنبوة محمد ولا بأن هذا الكتاب من عند الله
والله سبحانه وتعالى لم يرسل معجزة خارقة لقوانين الطبيعة لكي يؤمن من لم يؤمن
ولم تكن الآيات القرآنية التي استدل بها علماء اليوم على الإعجاز العلمي واضحة الدلالة لا تقبل تعدد التفاسير كتلك التي تخص الأمور الشرعية
لهذا أنا أعترض على كلام الأخ وليد الحمد التالي :
اقتباس :
مثلا عندما يقول الله عن البحر ( ظلمات بعضها فوق
بعض ) ليصل العلم انه في كل عمق للبحر يختفي احد الوان الطيف السبعة لتكون
احد الظلمات ،
وأقول أين وجدت كلمة ألوان الطيف السبعة في الآية أليست هذه إضافة واستنطاق للنص القرآني الكريم ناتج عن ارتفاع سويتنا المعرفية والإيمانية على حد سواء
و بأن هذا التفسير يشبه إلى حد كبير التأويل الاسماعيلي لكثير من الآيات الكريمة التي تدل على ضرورة وجود الإمام المعصوم
و بالتالي يغدو التأويل أساسي عند كل محاولة بشرية لفهم مدول الخطاب الإلهي لدي ارتقاء العقل مستوى معرفي اعلى
سأكمل غدا ً بإذن الله


_________________
يقول الإمام الحاضر عليه السلام :
((أن حرية التعبير هي قيمة ناقصة مالم تستخدم بشرف , وأن واجبات المواطنة في أي مجتمع يجب أن تشمل الالتزام بتعبير مسؤول وعارف .))
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
المحب لله
Admin


عدد الرسائل : 1272
تاريخ التسجيل : 31/01/2007

مُساهمةموضوع: رد: اسئلة حيرتني عن الإسماعيلية   الجمعة أكتوبر 30, 2009 10:51 pm

[right]يقول القاضي النعمان في كتابه أساس التأويل
أنه لابد لكل شيء من ظاهر وباطن , فظاهره ما تقع الحواس عليه وباطنه ما يحويه ويحيط العلم به بأنه فيه وظاهره مشتمل عليه وهو زوجه وقرينه قال الله عز وجل
( ومن كل شيء خلقنا زوجين علكم تذكرون )
وان كلما جاء في الحديث والتنزيل شيء , وكل شيء وان كان واحدا ً فلابد له من زوج أبانة لوحدة الباري البائن عن خلقه
أيضا ً نقرأ في رسائل اخوان الصفا
( واعلم أن للكتب الإلهية تنزيلات ظاهرة , وهي الألفاظ المقروءة المسموعة , ولها تأويلات خفية باطنة .. وفي استعمال أحكامها الظاهرة صلاح للمستعملين في دنياهم , وفي معرفة أسرارها الخفية صلاح لهم في أمر معادهم وآخرتهم )
( واعلم يا أخي , أيدك الله وايانا بروح منه , أنه لما كان العقلاء متفاوتي الدرجات في ذكاء نفوسهم وصفاء أذهانهم وجودة تميزهم , صاروا أيضا ً متفاوتي الدرجات في العلوم والمعارف . ولما كان الأمر كما وصفنا , لم يكن أن يخاطبوا بصريح الحقائق خطابا ً واحدا ً , إلا بألفاظ مشتركة المعاني ليحمل كل ذي لب وعقل وتمييز بحسب طاقته واتساعه في المعارف والعلوم كما ذكر الله حل ثناؤه , بقوله على سبيل المثل ( أنزل من السماء ماء فسالت أودية بقدرها .. ) قال المفسرون معنة هذه الآية وتأويلها أنه أنزل القرآن من السماء إلى الأرض كما نزل المطر من الغيم فاحتملت القلوب من علم القرآن بحسب سعتها في المعارف وصفاء جواهر النفوس , كما تحتمل الأودية من سيل المطر بحسب سعتها وجريانها )
( واعلم أن غرض واضعي النواميس الإلهية بعيد الغور جدا ً في أحكام النواميس , لا يتصور لك في أول وهلة , ولكن بعد النظر الشافي والبحث الشديد )
الأخ وليد كتب :
اقتباس :
- إنك لم تثق بالعقول في تفسير القرآن واستنباط الحق منه ، رغم أنه نص مكتوب قال الله عنه انه ميسر وأمرنا بتحكيمه ، فكيف تثق في ذات العقول أنها ستصل لمعرفة الامام بدون نص صريح؟؟
كما أوضحت في ما ذكرته أعلاه فإن العقول ليست على سوية معرفية واحدة وهي بالتالي ليست على سوية إيمانية واحدة
فهناك من يكتفي بمعرفة الأحكام الظاهرة الواضحة ويسلًم بالإسلام دينا ً
وهناك من يبحث عما هو أعمق فيبحث في دلالات الآيات ضمن مستوى معرفي أعلى فيترسخ الإيمان في قلبه ويخر ساجدا ً من خشية الله وهؤلاء هم العلماء
وهناك من يتعطش لمعرفة أسرار هذا الكتاب الذي لو كان البحر مدادا ً له لنفذ البحر ولو جئت بمثله مددا ً ً فيعرفون إمام زمانهم الذي أيده الله سبحانه وتعالى بعلم ٍ من لدنه وعلمه تأويل الأحاديث ..
سأكمل غدا ً بإذن الله
[/right]

_________________
يقول الإمام الحاضر عليه السلام :
((أن حرية التعبير هي قيمة ناقصة مالم تستخدم بشرف , وأن واجبات المواطنة في أي مجتمع يجب أن تشمل الالتزام بتعبير مسؤول وعارف .))
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
سمير مصطفى وطفة
عضو بلاتيني


عدد الرسائل : 290
تاريخ التسجيل : 14/03/2009

مُساهمةموضوع: رد: اسئلة حيرتني عن الإسماعيلية   السبت أكتوبر 31, 2009 4:30 pm

أشكر أخي المحب على توضيحه

ولكن المشكلة أخي الكريم أن المذهب السني لا يؤمن بالإمامة بشكل عام وليس بشكل خاص

فمن البديهي أن يقولوا أن الإمام علي إماماً ويرفقونه بـ ( كرم الله وجهه ) ولكن هل يعني أنهم آمنوا بإمامته الدينية أو الزمنية ، لقد تعددت الحوارات بين

الطوائف والمذاهب السنية والشيعية حول نقطة الخلاف هذه لوم يصل أحد منهم إلى نتيجة واقعية غير أنهم توقفوا عند لكل دينه أو ( كل من على دينه الله يعينه ) وخلص النقاش

من كلام الأخ وليد الحمد المحترم أنه يعلم تفاصيل هذه النقاشات والحوارارت بشكل جاهز ومبدئي وهو ليس بجاهل تفاصيلها ، وقد لاحظت أنه بانتظار أن يقع

لغط في الكلام حتى يبادر إلى إعادة توصيف لحالنا الديني وتبيان مقدار غيرته علينا ومحبته في هدايتنا إلى طريق الصواب وهذا ليس بجدبد .

إن الطريقة أسمى من الشريعة ولذلك لايمكن أن تفسر لطالب في الإبتدائي أي معادلة ذات مجهول أو مجاهيل كثيرة هو ليس بدراية كافية حول هذه المعارف

الغير مطروقة بمذهبه ولاهو بقادر على تغيير مفاهيمه لكي يستطيع تقبل مفاهيمنا

يقول مولانا علي ( ع ) الإنسان عدو ما جهل .

ونقول نحن في قول مولانا حتى تزيل الجهل عن إنسان يجب أن تكون لديه الرغبة الحقيقية الصادقة لفهم ما يجهله دون تحيز أو تطرف أو تباهي بأنه يعلم ما هو بجاهله أنه على خطأ وما هو بعلمه المتدني على صواب

وقد قال الله تعالى لرسوله الكريم : بسم الله الرحمن الرحيم

{كَانَ النَّاسُ أُمَّةً وَاحِدَةً فَبَعَثَ اللّهُ النَّبِيِّينَ مُبَشِّرِينَ وَمُنذِرِينَ وَأَنزَلَ مَعَهُمُ الْكِتَابَ بِالْحَقِّ لِيَحْكُمَ بَيْنَ النَّاسِ فِيمَا اخْتَلَفُواْ فِيهِ وَمَا اخْتَلَفَ فِيهِ إِلاَّ الَّذِينَ أُوتُوهُ مِن بَعْدِ مَا جَاءتْهُمُ الْبَيِّنَاتُ بَغْياً بَيْنَهُمْ فَهَدَى اللّهُ الَّذِينَ آمَنُواْ لِمَا اخْتَلَفُواْ فِيهِ مِنَ الْحَقِّ بِإِذْنِهِ وَاللّهُ يَهْدِي مَن يَشَاءُ إِلَى صِرَاطٍ مُّسْتَقِيمٍ }البقرة213

{وَيَقُولُ الَّذِينَ كَفَرُواْ لَوْلا أُنزِلَ عَلَيْهِ آيَةٌ مِّن رَّبِّهِ إِنَّمَا أَنتَ مُنذِرٌ وَلِكُلِّ قَوْمٍ هَادٍ }الرعد7

{بَلْ عَجِبُوا أَن جَاءهُمْ مُنذِرٌ مِّنْهُمْ فَقَالَ الْكَافِرُونَ هَذَا شَيْءٌ عَجِيبٌ }ق2

{وَمَا مَنَعَ النَّاسَ أَن يُؤْمِنُواْ إِذْ جَاءهُمُ الْهُدَى إِلاَّ أَن قَالُواْ أَبَعَثَ اللّهُ بَشَراً رَّسُولاً }الإسراء94

{قَالَ لَمْ أَكُن لِّأَسْجُدَ لِبَشَرٍ خَلَقْتَهُ مِن صَلْصَالٍ مِّنْ حَمَإٍ مَّسْنُونٍ }الحجر33

يا أخي الكريم لقد إعترض ( الناس ) على نوعية الرسول وجنسه كما إعترض ابليس على بشرية آدم ورفض السجود له

فكيف تريد بهم أن يؤمنوا أن هذا البشر قد جعله الله عليهم ولياً من أنفسهم وهم لا يعلمون

وللموضوع بقية

والحمد لله رب العالمين
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
وليد الحمد
عضو ذهبي


عدد الرسائل : 71
تاريخ التسجيل : 06/03/2007

مُساهمةموضوع: رد: اسئلة حيرتني عن الإسماعيلية   السبت أكتوبر 31, 2009 6:38 pm

السلام عليكم ورحمة الله
احيي الجميع من جديد وخاصة الاستاذين المحب لله وسمير مصطفى المحترمين
بانتظار استكمال تعليقك اخي المحب لله ، واعترف اني ولو كنت مخالفا لك في المذهب ، إلا اني مازلت استفيد من قراءة ردودك في مجالات اخرى ادبية وعلمية و منهجية .

استاذي العزيز سمير مصطفى المحترم
قلت ان للموضوع بقية .
حقيقة لا ارغب في العودة للنقاش بالامور الخلافية معكم لخشيتي ان استكمالها قد يغضب البعض ، كما ان كل فريق ادلى بما عنده والجدل غير محمود ، إنما ان كنت ترى ان لديك ادلة واثباتات معتبرة في الحوار ، فأرجو منك فضلا لا امرا انشاء موضوع جديد للاجابة على اسئلتي الواردة في بداية الموضوع ، فإن تداخل حوارين في موضوع واحد يشتت الحوار ولا يخدمه ، كما ان الاخ المحب مازال يعقب .
فان كنت ترغب في انشاء هذا الموضوع الجديد لترد فيه على اسئلتي بصورة علمية ، فاني ارى ضرورة مراعاة ما يلي :
- ان تكون اجاباتك مرتبة ومرقمة ومركزة على الموضوع .
- ان تكون مستدلا على اجاباتك بصريح الايات ، وتذكر دائما الاية التي استشهدت انت بها وهي قوله تعالى ( فبعث الله النبيين مبشرين ومنذرين وأنزل عليهم الكتاب بالحق ليحكم فيما اختلفوا فيه ) وايات كثيرة ، وانا واياك اختلفنا فعلينا تحكيم القران .
- ان ابتعد واياك عن تضييع الحوار بالاستدلال بجهل الاخر وانه اعتاد امرا لن يغيره او الانشاء...او..او.. ، فهذه ليست ادلة ويمكن لاي طرف رمي الاخر بها .
- ان يكون لدى كلا المحاورين الرغبة في البحث عن الحق فعلا وليست العصبية ، وهي نية داخلية لا يعلمها الا الله .
- الاستعداد لسماع ادلة قد تبدو قاسية على احدنا ، طالما انها عرضت بصورة علمية محترمة ولها علاقة بالموضوع .
كا ارجو تقبل هذه الملاحظة مني ولك التقدير والاحترام ، وهي انك في ردودك السابقة كنت تنتقي ما تريد من كلامي فقط وهذا مخالف لاصول الحوار ، كما ان تعليقاتك لا تتضمن ادلة قطعية يستند اليها . لذا ارجو منك استاذي ان اردت حوارا علميا ان نبتعد كلانا عن الانشاء والحشو وان نجيب على اسئلة بعضنا كااملة دون انتقاء وان ندعم اجاباتنا بادلة قطعية وليست ظنية .
وان كان لديك ايضا اسئلة عن مذهبي فلك الحق في طرحها ، ولكن في موضوع يفرد لذلك وابشر ستجدني مجيبا عليها ومن القران ، بل وستجدني معترفا بالخطأ متى ما كان دليلك اقوى من دليلي وباذن الله .
وتذكر ان الحق مع الدليل ( قل هاتوا برهانكم ان كنتم صادقين )
( فبعث الله النبيين مبشرين ومنذرين وأنزل عليهم الكتاب بالحق ليحكم فيما اختلفوا فيه )

وتقديري للاستاذين اخي المحب لله واخي سمير ..... وللجمييييع
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://wj866@hotmail.com
المحب لله
Admin


عدد الرسائل : 1272
تاريخ التسجيل : 31/01/2007

مُساهمةموضوع: رد: اسئلة حيرتني عن الإسماعيلية   السبت أكتوبر 31, 2009 11:22 pm

كل الشكر للأخوين الكريمين وليد الحمد وسمير وطفة على تعقيبهما
وأتوجه ً للأخ سمير بلفت نظره إلى أنني دائما ً أعبر عن وجهة نظر شخصية فيما أقدمه من آراء و عبر فهمي المتواضع لآراء المذهب الاسماعيلي
والتعددية في الآراء تغني الموضوع وتثمر فاكهة ً أكثر نضجا ً فيا حبذا لو أدليت بدلوك في هذا الحوار وبموضوع مستقل كما يحب الأخ وليد ولكي لا تضيع علينا وعلى المتابع جواهر مداخلاتك التي لا غنى لنا عنها
و للأخ وليد الحمد أقول إنني أشهد لك ببراعتك ونباهتك في الحوار ممزوجا ً برغبة صادقة في قول الحق وتلمسه أينما كان وحيثما وجد
الأخ وليد كتب :
اقتباس :
وجميع ادلة اخواننا الشيعة هي ظنية الدلالة ، وقد نهى الله في كثير من الايات عن اتباع الظن ، كقوله:
(وما يتبع اكثرهم الا ظنا ان الظن لا يغني من الحق شيئا )

وفعلا نجد أن لكل مذهب أو حتى ديانة عدة أدلة ولكنك ستجد أنها إما ظنية الثبوت أو ظنية الدلالة ، وبالحالين تعتبر ادلة ظنية لا يجوز بناء الدين عليها .

في حين أن أصول المذهب السني كلها من أدلة قطعية الثبوت والدلالة كما أمرنا الله .

لن أدخل هنا في الاختلافات المتعددة حول مسائل في أصول الدين لدى المذاهب السنية المختلفة فأنت أدرى بها وهي ليست محور هذا النقاش
ولكنني أؤكد رأيي بأن أصل الدين الإسلامي هو التوحيد والنطق بالشهادتين
و طريقك للإيمان بالله وبكتابه هو طريق العقل كما أو ضحت فيما سبق أما الهداية فهي طمأنينة يزرعها الله في قلب الانسان بعد كدحه وبحثه عن الحق
يقول تعالى
بسم الله الرحمن الرحيم
{ وَنَزَعْنَا مَا فِي صُدُورِهِم مِّنْ غِلٍّ تَجْرِي مِن تَحْتِهِمُ ٱلأَنْهَٰرُ وَقَالُواْ ٱلْحَمْدُ للَّهِ ٱلَّذِي هَدَانَا لِهَـٰذَا وَمَا كُنَّا لِنَهْتَدِيَ لَوْلاۤ أَنْ هَدَانَا ٱللَّهُ لَقَدْ جَآءَتْ رُسُلُ رَبِّنَا بِٱلْحَقِّ وَنُودُوۤاْ أَن تِلْكُمُ ٱلْجَنَّةُ أُورِثْتُمُوهَا بِمَا كُنتُمْ تَعْمَلُونَ }
صدق الله العظيم
أما من وصفهم الله بأنهم يتبعون الظن فهم أولئك الناس الذين لا يرون في الحياة الدنيا سوى ما يهم في أمر معيشتهم ولا يكلفون أنفسهم عناء البحث في مختلف العلوم الدينية والدنيوية عل ّ وعسى أن يهديهم الله سواء السبيل
وقد ذكرهم الله سبحانه وتعالى يقوله
بسم الله الرحمن الرحيم
وَلَقَدْ ذَرَأْنَا لِجَهَنَّمَ كَثِيراً مِّنَ ٱلْجِنِّ وَٱلإِنْسِ لَهُمْ قُلُوبٌ لاَّ يَفْقَهُونَ بِهَا وَلَهُمْ أَعْيُنٌ لاَّ يُبْصِرُونَ بِهَا وَلَهُمْ آذَانٌ لاَّ يَسْمَعُونَ بِهَآ أُوْلَـٰئِكَ كَٱلأَنْعَامِ بَلْ هُمْ أَضَلُّ أُوْلَـٰئِكَ هُمُ ٱلْغَافِلُونَ
صدق الله العظيم
نعم هم أناس لا يفكرون بعقولهم ولا يقرأون بعيونهم ولا يسمعون بآذانهم أي شيء زيادة عما يهم أمر معيشتهم
يقول تعالى
{ أَوَلَمْ يَنْظُرُواْ فِي مَلَكُوتِ ٱلسَّمَٰوَٰتِ وَٱلأَرْضِ وَمَا خَلَقَ ٱللَّهُ مِن شَيْءٍ وَأَنْ عَسَىۤ أَن يَكُونَ قَدِ ٱقْتَرَبَ أَجَلُهُمْ فَبِأَيِّ حَدِيثٍ بَعْدَهُ يُؤْمِنُونَ }
صدق الله العظيم

فالإيمان كما هو واضح لا يأتي إلا بعد هذا الكدح العقلي والنية الصادقة لمعرفة الله سبحانه وتعالى
ضمن هذا الرؤية يمكننا تفسير عدم وجود آيات خارج قوانين الطبيعة ليؤمن جميع الناس عبرها وكذلك عدم وجود نص قرآني واضح يدل على الوصي الإمام المعصوم بعد الرسول
ولكن بالمقابل نجد أن هذه الغشاوة ستزول بعد التفكر و التعمق في فهم النهج الرباني في خلقه من حيث المقدمات والنتائج
.....
آسف للإطالة
سأكمل غدا أ إن شاء الله

_________________
يقول الإمام الحاضر عليه السلام :
((أن حرية التعبير هي قيمة ناقصة مالم تستخدم بشرف , وأن واجبات المواطنة في أي مجتمع يجب أن تشمل الالتزام بتعبير مسؤول وعارف .))
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
المحب لله
Admin


عدد الرسائل : 1272
تاريخ التسجيل : 31/01/2007

مُساهمةموضوع: رد: اسئلة حيرتني عن الإسماعيلية   الإثنين نوفمبر 02, 2009 10:50 am

الأخ وليد الحمد كتب :
اقتباس :
فأقول: إن كنت تقصد أن العقل سيقودك للاعتقاد بالامامة ، فسأجيبك بما يلي :
1- إنك لم تثق بالعقول في تفسير القرآن واستنباط الحق منه ، رغم أنه نص مكتوب قال الله عنه انه ميسر وأمرنا بتحكيمه ، فكيف تثق في ذات العقول أنها ستصل لمعرفة الامام بدون نص صريح؟؟
أقول يقول الله سبحانه وتعالى
بسم الله الرحمن الرحيم
كَانَ ٱلنَّاسُ أُمَّةً وَٰحِدَةً فَبَعَثَ ٱللَّهُ ٱلنَّبِيِّينَ مُبَشِّرِينَ وَمُنذِرِينَ وَأَنزَلَ مَعَهُمُ ٱلْكِتَٰبَ بِٱلْحَقِّ لِيَحْكُمَ بَيْنَ ٱلنَّاسِ فِيمَا ٱخْتَلَفُواْ فِيهِ وَمَا ٱخْتَلَفَ فِيهِ إِلاَّ ٱلَّذِينَ أُوتُوهُ مِن بَعْدِ مَا جَآءَتْهُمُ ٱلْبَيِّنَٰتُ بَغْياً بَيْنَهُمْ فَهَدَى ٱللَّهُ ٱلَّذِينَ آمَنُواْ لِمَا ٱخْتَلَفُواْ فِيهِ مِنَ ٱلْحَقِّ بِإِذْنِهِ وَٱللَّهُ يَهْدِي مَن يَشَآءُ إِلَىٰ صِرَٰطٍ مُّسْتَقِيمٍ
صدق الله العظيم
لاحظ أخي وليد
فَبَعَثَ ٱللَّهُ ٱلنَّبِيِّينَ مُبَشِّرِينَ وَمُنذِرِينَ وَأَنزَلَ مَعَهُمُ ٱلْكِتَٰبَ بِٱلْحَقِّ
هل لاحظت الاقتران بين الكتاب وبين المبشرين والمنذرين لا من أنفسهم بل من الله سبحانه وتعالى
وفي سورة النساء نقرأ
بسم الله الرحمن الرحيم
يَا أَيُّهَا ٱلَّذِينَ آمَنُواْ آمِنُواْ بِٱللَّهِ وَرَسُولِهِ وَٱلْكِتَابِ ٱلَّذِي نَزَّلَ عَلَىٰ رَسُولِهِ وَٱلْكِتَابِ ٱلَّذِيۤ أَنزَلَ مِن قَبْلُ وَمَن يَكْفُرْ بِٱللَّهِ وَمَلآئِكَتِهِ وَكُتُبِهِ وَرُسُلِهِ وَٱلْيَوْمِ ٱلآخِرِ فَقَدْ ضَلَّ ضَلاَلاً بَعِيداً
هنا أيضا ً اقتران الكتاب بالرسول
وفي سورة يونس
وَلِكُلِّ أُمَّةٍ رَّسُولٌ فَإِذَا جَآءَ رَسُولُهُمْ قُضِيَ بَيْنَهُمْ بِٱلْقِسْطِ وَهُمْ لاَ يُظْلَمُونَ
وأنت تعلم بأن محمدا ً رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم لم يأمر بكتابة أحدايثه فهل يردنا الله سبحانه وتعالى إلى ماهو متنازع فيه من أحاديث بدلاً من ردها إلى وصي للرسول هو الإمام المعصوم
الأخ وليد كتب:
اقتباس :
إن كنت سأحكم عقلي فبكل صراحة لن يقبل بفكرة وجود قرآن منزل إلينا لا يمكننا فهمه وأن هناك من هو مختص بتأويله ، إذ لو كان الوضع كذلك وأن الزمان لا يخلو من معصوم فما الحاجة اصلا للقرآن ، ألا يكفي أن نرجع لهذا الامام في امورنا ، أي كيف نحتاج للقران ان كان القران يحتاج لمعصوم يأوله
لما لم ينزل الكتاب دفعة واحدة على أحد الناس الصادقين والذين يتمتعون بصفات كافية لتقبله وترك الناس يفهمونه بتشغيل عقولهم
ولما اصطفى الله سبحانه وتعالى نبيه محمد المصطفى على العالمين من آل براهيم خليل الرحمن
اللهم صلي على سيدنا محمد وعلى آل سيدنا محمد
كما صليت على سيدنا ابراهيم وعلى آل سيدنا ابراهيم
وحقيقة الأمر أن الله سبحانه وتعالى أنزل الكتاب وأيده برسول أو إمام معصوم أتاه الحكمة من لدنه وعلمه تأويل الأحاديث
يقول تعالى
أَمْ يَحْسُدُونَ ٱلنَّاسَ عَلَىٰ مَآ آتَٰهُمُ ٱللَّهُ مِن فَضْلِهِ فَقَدْ آتَيْنَآ آلَ إِبْرَٰهِيمَ ٱلْكِتَٰبَ وَٱلْحِكْمَةَ وَآتَيْنَاهُمْ مُّلْكاً عَظِيماً
الأخ وليد كتب
اقتباس :
إنه من المعلوم أن آل عمران المقصود به عمران والد مريم عليهما السلام ، وهو ما يعلمه ايضا اهل الكتب السابقة التي جاء القران مصدقا لها
سأنقل هنا ما جاء في تفسير الطبري
حدثنا الـحسن بن يحيـى قال: أخبرنا عبد الرزاق، قال: أخبرنا معمر، عن قتادة فـي قوله: { إِنَّ ٱللَّهَ ٱصْطَفَى آدَمَ وَنُوحًا وَءالَ إِبْرٰهِيمَ وَءالَ عِمْرٰنَ عَلَى ٱلْعَـٰلَمِينَ } قال: ذكر الله أهل بـيتـين صالـحين ورجلـين صالـحين ففضلهم علـى العالـمين، فكان مـحمد من آل إبراهيـم
والآن أين هم آل محمد الذين نصلي عليهم كل يوم أم أن ترديدنا للصلاة عليهم كل يوم هو مجرد كلام لا دلالة له
الأخ وليد كتب :
اقتباس :
إن كان ربي لم يذكر ال ابو طالب واستبدلها بال عمران محاولة لاخفاء احكامه امتحانا لنا كما ذكرت اخي المحب ، فإني اقول بالتأكيد سينجح ربي في ذلك وسيخفى عني الامر فعلا
لا بل هو امتحان للناس لاحظ أخي وليد
يقول تعالى
وَإِذْ قَالَ عِيسَى ٱبْنُ مَرْيَمَ يٰبَنِي إِسْرَائِيلَ إِنِّي رَسُولُ ٱللَّهِ إِلَيْكُم مُّصَدِّقاً لِّمَا بَيْنَ يَدَيَّ مِنَ ٱلتَّوْرَاةِ وَمُبَشِّراً بِرَسُولٍ يَأْتِي مِن بَعْدِي ٱسْمُهُ أَحْمَدُ فَلَمَّا جَاءَهُم بِٱلْبَيِّنَاتِ قَالُواْ هَـٰذَا سِحْرٌ مُّبِينٌ
وأنا هنا أسألك نفس السؤال لما يذكره بكتبهم باسم محمد وليس أحمد والمنكرين في ذلك الزمن عرفوا الحق لكنهم ضلوا وأضلوا
ٱلَّذِينَ آتَيْنَاهُمُ ٱلْكِتَابَ يَعْرِفُونَهُ كَمَا يَعْرِفُونَ أَبْنَاءَهُمْ وَإِنَّ فَرِيقاً مِّنْهُمْ لَيَكْتُمُونَ ٱلْحَقَّ وَهُمْ يَعْلَمُونَ
الأخ وليد كتب :
اقتباس :
وبعد كل ما سبق سأعطيك قولا فصلا في هذا الأمر وهو هل حاولت اخي المحب قراءة الاية اللاحقة لهاتين الايتين لتفهم المقصود منهما ، أم أنه تم اقتطاعها من سياقهما ليتم ادخال الظنون اليها .
لنقرأ الاية كاملة واعتقد انه سيتفاجــأ الكثير منها قال تعالى:
( إن الله اصطفى ءادم ونوحا وآل ابراهيم وآل عمران على العالمين * ذرية بعضها من بعض والله سميع عليم * إذ قالت امرأة عمران رب إني نذرت لك مافي بطني محررا فتقبل مني إنك أنت السميع العليم * فلما وضعتها قالت رب إني وضعتها أنثى والله أعلم بما وضعت وليس الذكر كالأنثى وإني سميتها مريـــم....) آل عمران الاية 34
أإن كان الأمر كذلك فمن باب أولى أن نفهم أن الله تعالى اصطفي آل محمد عليه الصلاة والسلام أيضا ً
الأخ وليد كتب :
اقتباس :
اما يزيد بن معاوية وهو من اكثر الاسئلة التي توجه لي ، فأقول ان مذهبنا اهل السنة واضح ، وهو انه في الاصل ان يزيدا كغيره من باقي المسلمين وليست له أي مكانة معينة او ميزة اطلاقا ، ولهذا نطبق عليه القواعد الاسلامية وهي ( الاصل بالذمة البراءة حتى يثبت العكس ) وان ( الاصل حسن النية حتى يثبت العكس ) ولو وصلنا دليلا واحدا قطعي الثبوت انه هو من امر بقتل الحسين للعناه ولا كرامة ، انما في الحقيقة لم يصلنا ذلك ، لذا نحن نصون السنتنا من الطعن المبني على الظن ، ولهذا نكتفي بالقول " لعن الله من قتل الحسين او امر بقتله او رضي به " كاااائنا من كان سواء يزيد ام غيره .
أقول قال تعالى
بسم الله الرحمن الرحيم
تِلْكَ أُمَّةٌ قَدْ خَلَتْ لَهَا مَا كَسَبَتْ وَلَكُمْ مَّا كَسَبْتُمْ وَلاَ تُسْأَلُونَ عَمَّا كَانُوا يَعْمَلُونَ
صدق الله العظيم

_________________
يقول الإمام الحاضر عليه السلام :
((أن حرية التعبير هي قيمة ناقصة مالم تستخدم بشرف , وأن واجبات المواطنة في أي مجتمع يجب أن تشمل الالتزام بتعبير مسؤول وعارف .))
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
وليد الحمد
عضو ذهبي


عدد الرسائل : 71
تاريخ التسجيل : 06/03/2007

مُساهمةموضوع: رد: اسئلة حيرتني عن الإسماعيلية   الخميس نوفمبر 05, 2009 9:31 pm

السلام عليكم ورحمة الله
احيي الجميع وخاصة استاذي المحب لله المحترم

اشكرك اخي المحب واشكر جميع الاعضاء الرائعين طرحا وذوقا ، واتشرف بالانتماء لهذا المنتدى الجميل .
وحيث ان لك شيء نهاية ، وطالما اني انا من بدأ الحوار فاني ارى ان الخاتمة يجب ان تكون لك ، لذا لن اعلق على كلامك ، واكتفي بتذكيرك ونفسي والمتابعين ان الحق مع الدليل ، والدليل ستجده في كلام الله ، فالكتب تنزل تأييدا للرسل ، وليس العكس .
كما ان الكتب تنزل على الرسل ولكنها تنزل لنا نحن ، فالرسول معصوم بالوحي وليس بحاجة لكتاب معصوم كبقية البشر .
واعلموا ان الله لن يطالبنا بما لم يذكره صراحة ، فمنزل القران هو خالق العقول لذا لن تجد فجوة بينهما ، وهذا القول هو ما يتفق مع رحمة الله وعدله ، كما يتفق مع قدرته سبحانه على الايضاح والفصاحة ، كما يتفق ايضا مع نصوص القران ، وهو ما سار عليه اغلب اهل البيت عليهم السلام من الاولين والاخرين ، بل ولا حاجة لنا بكتاب غير مفهوم .
وان الله امرنا بتحكيم القران ، وذلك يمكن تشبيهه بتحكيم القوانين الوضعية ، والتي يقوم فيها احد البشر بصياغة قواعد عامة يتم التحاكم لها دون الحاجة لوجود معصوم يأولها ، بل ان اغلب من صاغ هذه القوانين قد ماتوا ومازال تحكيم تلك القوانين مستمر ، مع ان هؤلاء البشر ليسوا اقدر من الله على البلاغة والفصاحة .

ولا يختلف اثنان على ان القران اعمق واثرى بكثير من تلك القوانين ، انما ما نقوله ان القران يتضمن ايات تشريعية نحاسب عليها وهذه الايات صريحة واضحة حتى تقام علينا الحجة ، وايات اخرى تهتم بعلوم شتى وهذه الايات تأتي على درجات متفاوتة من الوضوح حسب حكمة الله .
ولو قلتم ان باطن القران هو عبارة عن علوم اعمق لاتفق معكم اهل السنة ، ولكنكم ترون ان الباطن يحوي واجبات عظيمة لم يبينها الله بايات محكمة ، مما يتيح المجال لرسم الدين حسب الهوى ، وهو ما جعل المذهب الشيعي فرقا كثيرا.
ونعلم مثلا ان الاية ( وفي اذانهم وقرا ) ان هذا الوقر ليس امرا ماديا ، بل هي نظريات يعتقدها البعض نتيجتها اما الكفر بالقران ، او تعطيل فهمه وتدبره ، كالقول بتحريف القران او ان له ظاهرا وباطنا .

ونحن نصلي على محمد واله السابقين واللاحقين ، اما السابقين فلا خلاف عليهم ، اما اللاحقين فحسب ما نراه نحن اهل السنة ان اغلب اهل البيت هم الان من اهل السنة ومعروفين لدينا ، وهم اشخاص رفضوا المزايا التي يعطيها لهم المذهب الشيعي بكافة طوائفه كالخمس والطاعة المطلقة ، ابتغاء للحق ورغبة بما عند الله .

وللتصحيح فقط :
- فان النبي محمد اللهم صلي وسلم عليه واله نهى في بداية الامر عن كتابة احاديثه حتى لا تختلط على الناس بالقران ، فأراد ان تكون كتابة الحديث بعد اكتمال القران وضبطه ، ولكن بعد تكفل الله بحفظه قال لعبدالله بن عمر : اكتب فوالله لا ينطق هذا الا حقا ، واشار الى فمه .

- ان العرب كانت ترى ان اسمي محمد واحمد لا يختلفان ، لهذا لم نجد ان احدا من اهل الكتاب في ذلك الزمان احتج على اختلاف الاسم اطلاقا ، بل قام عدد من العرب قبل البعثة بتسمية ابناءهم بمحمد املا ان يكون المبشر به ، أي كان الامر واضحا للجميع ولا يمثل ظاهرا وباطنا .

ختاما وبعد هذا الحوار آمل ان تحوي ذاكرتكم عني خيرا ، فاني لم اشارك بهذا الموضوع الا محبة للخير .
فلك استاذي واخي المحب لله وللجميييييع خالص التقدير والاحترام على روعة الحوار والمداخلات وطيب الصحبة .
اللهم ارنا الحق حقا وارزقنا اتباعه ، وارنا الباطل باطلا وارزقنا اجتنابه
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://wj866@hotmail.com
. فااارس من سلمية .
عضو بلاتيني


عدد الرسائل : 186
تاريخ التسجيل : 03/08/2009

مُساهمةموضوع: رد: اسئلة حيرتني عن الإسماعيلية   الجمعة نوفمبر 06, 2009 4:47 am

اقتباس :
ما نراه نحن اهل السنة ان اغلب اهل البيت هم الان من اهل السنة ومعروفين لدينا ، وهم اشخاص رفضوا المزايا التي يعطيها لهم المذهب الشيعي بكافة طوائفه كالخمس والطاعة المطلقة ، ابتغاء للحق ورغبة بما عند الله .
اعتذر عن المقاطعة ولكن يبدو ان الاخ حمد لايقبل بعصمة اهل البيت ولكن يقبل بعصمة البشر Shocked
بسم الله الرحمن الرحيم
إِنَّمَا يُرِيدُ اللَّهُ لِيُذْهِبَ عَنكُمُ الرِّجْسَ أَهْلَ الْبَيْتِ وَيُطَهِّرَكُمْ تَطْهِيراً }الأحزاب33
وهل استطيع ان افهم منك كيف يفرض الخمس ومن هو صاخب الحق باستلامه وكيف يتطهر الناس كما تطهروا ايام الرسول العظيم وهل كان ذلك حصرا لمن عاصروه
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
MOSTAFA
عضو فعال


عدد الرسائل : 18
تاريخ التسجيل : 06/08/2009

مُساهمةموضوع: رد: اسئلة حيرتني عن الإسماعيلية   السبت نوفمبر 07, 2009 8:23 pm

وليد الحمد كتب:
السلام عليكم ورحمة الله
احييك استاذي المحب لله واحيي الجميع
قلت اخي المحب :
سأفاجئك وربما يتفاجأ المتابعين بقولي هذا
نعم لم يكن هناك وضوح في القرآن الكريم بالدلالة على إمامة علي عليه السلام كالوضوح في مسائل تشريعية تبدو أقل أهمية من هذه مثل الميراث و عقوبة الزاني والزانية والزكاة و ...
وأقول : انك لم تفاجئني اطلاقا بهذا الاعتراف ، فأنا اعتقد اني اعرف فيك المصداقية والامانة العلمية ، وهو موقف لا ننكره لكثير من الاخوة الشيعة المنصفين ، ففعلا لن تجد ابدا أية آية صريحة الدلالة على وجود معصوم بعد النبي .
وجميع ادلة اخواننا الشيعة هي ظنية الدلالة ، وقد نهى الله في كثير من الايات عن اتباع الظن ، كقوله:
(وما يتبع اكثرهم الا ظنا ان الظن لا يغني من الحق شيئا )
وفعلا نجد أن لكل مذهب أو حتى ديانة عدة أدلة ولكنك ستجد أنها إما ظنية الثبوت أو ظنية الدلالة ، وبالحالين تعتبر ادلة ظنية لا يجوز بناء الدين عليها .
في حين أن أصول المذهب السني كلها من أدلة قطعية الثبوت والدلالة كما أمرنا الله .

وللفائدة أضيف ما يلي :
قلت استاذي المحب : الإمام المعصوم - الوصي - هذه التسميات تعود لإنسان واحد فوق هذه البسيطة وهي لا تخلو منه طرفة عين كما لا تخلو من رحمة ربك طرفة عين .
وأقول مع تقديري واحترامي للجميع أن هذه التسميات ( الوصي ، الرسول الامام ) إن لم يكن لها أدلة صريحة فهي داخلة في قوله تعالى ( ان هي الا اسماء سميتموها انتم واباؤكم ما انزل الله بها من سلطان ان يتبعون الا الظن وما تهوى الانفس ولقد جاءهم من ربهم الهدى )
أرجو التمعن في الاية السابقة فهي تحمل الكثير من الحق والرحمة .

ثم قلت استاذي المحب لله :
ولكن هل طريقة التفكير هذه تقود إلى إنكار الإمامة طالما أنها ليست بوضح ما هو دونها من الأهمية .

فأقول: إن كنت تقصد أن العقل سيقودك للاعتقاد بالامامة ، فسأجيبك بما يلي :
1- إنك لم تثق بالعقول في تفسير القرآن واستنباط الحق منه ، رغم أنه نص مكتوب قال الله عنه انه ميسر وأمرنا بتحكيمه ، فكيف تثق في ذات العقول أنها ستصل لمعرفة الامام بدون نص صريح؟؟
2- إن كنت سأحكم عقلي فبكل صراحة لن يقبل بفكرة وجود قرآن منزل إلينا لا يمكننا فهمه وأن هناك من هو مختص بتأويله ، إذ لو كان الوضع كذلك وأن الزمان لا يخلو من معصوم فما الحاجة اصلا للقرآن ، ألا يكفي أن نرجع لهذا الامام في امورنا ، أي كيف نحتاج للقران ان كان القران يحتاج لمعصوم يأوله .

3- ذكر الله في ايات كثيرة ان علينا تحكيم القران ، والله لن يأمرنا بمستحيل وإلا لكان أمرا عبثيا ينزه الله عنه ، كما ذكر أن القران ميسر وواضح ، وحاسب الامم السابقة على عدم تحكيم التوراة والانجيل ، ولم أذكر هذه الايات لعدم التكرار فقد سبق ذكرها .

ثم قلت أخي المحب لله : إنها ذات الحكمة الربانية التي جعلت من الدنيا دار امتحان للناس .

فأقول : يفهم من كلامك أن الله يخفي عنا دينه امتحانا لنا ، وهذا غير صحيح ، فالامتحان يكون بإيضاح الاحكام ليتم بعدها محاسبة المطيع والعاصي .
فنحن نعلم مثلا أن كثير من الناس في الامم السابقة لم يطيعوا انبيائهم رغم ما قدموه من حجج ومعجزات وكتب من الله .
كما إن كلامك يناقض رحمة الله ، وأيضا يناقض صريح الايات مثل ( قد تبين الرشد من الغي ).....وقوله ( ليهلك من هلك عن بينة ويحيى من حي عن بينة وان الله لسميع عليم ) والايات كثيرة فلك الحمد ربي على رحمتك واظهار دينك .

أمر آخر لاحظ أن الله من سعة رحمته أنه سيحاسب الخلق مع أنه يستطيع الحكم عليهم وبالعدل دون الحاجة لحساب ، إلا أنه رحمة منه أراد ذلك لإقامة الحجة على البشر .
وقلت ما سبق تمهيدا لضرب مثل وهو لو سئلت انا يوم الحساب عن عدم ايماني بالامام – فرضا – وقيل لي لما لم تفهم الاية التي يحتج بها الاسماعيلية دائما وهي ( إن الله اصطفى ءادم ونوحا وآل ابراهيم وآل عمران على العاملين * ذرية بعضها من بعض والله سميع عليم )
فسأجيب أنه
أولا: كيف افهم القران وربي جعله ظاهرا وباطنا .
ثانيا : لو تجاهلنا قضية الظاهر والباطن ، فإن الآية ظنية الدلالة ، وقد حرم الله علينا اتباع الظن والمتشابه .
ثالثا : ان هذه الاية لم تتضمن الاشارة الى وجود معصوم بعد النبي اطلاقا وليست فقط ظنية الدلالة .
رابعا : انها تكلمت عن عدة اشخاص اختارهم الله لنبوته وكانوا هم ذرية بعضها من بعض ولا تشمل الاية غيرهم .
خامسا : إنه من المعلوم أن آل عمران المقصود به عمران والد مريم عليهما السلام ، وهو ما يعلمه ايضا اهل الكتب السابقة التي جاء القران مصدقا لها .
سادسا : إن كان ربي لم يذكر ال ابو طالب واستبدلها بال عمران محاولة لاخفاء احكامه امتحانا لنا كما ذكرت اخي المحب ، فإني اقول بالتأكيد سينجح ربي في ذلك وسيخفى عني الامر فعلا .
سابعا : وبعد كل ما سبق سأعطيك قولا فصلا في هذا الأمر وهو هل حاولت اخي المحب قراءة الاية اللاحقة لهاتين الايتين لتفهم المقصود منهما ، أم أنه تم اقتطاعها من سياقهما ليتم ادخال الظنون اليها .
لنقرأ الاية كاملة واعتقد انه سيتفاجــأ الكثير منها قال تعالى:
( إن الله اصطفى ءادم ونوحا وآل ابراهيم وآل عمران على العالمين * ذرية بعضها من بعض والله سميع عليم * إذ قالت امرأة عمران رب إني نذرت لك مافي بطني محررا فتقبل مني إنك أنت السميع العليم * فلما وضعتها قالت رب إني وضعتها أنثى والله أعلم بما وضعت وليس الذكر كالأنثى وإني سميتها مريـــم....) آل عمران الاية 34 .
اخواني الاسماء الواردة في الاية هي اسماء انبياء اصطفاهم الله لنبوته في الماضي ، ثم حدد الله في الاية اللاحقة مباشرة من هو عمران وأنه عمران اي والد مريم .
فماذا ستجيب اخي المحب عندما تسأل اين دليك على وجود امام معصوم ، وكيف بنيت دينك على الظن ، بل لماذا خالفت الاية وقلت ان عمران هو ابو طالب مع ان الله بين لنا من هو عمران ؟؟؟
اين اهل الحق اين من يحب الله اكثر من غيره ومستعد لمخالفة هواه وتقاليده وما تربى عليه ليقف عند هذه الاية وقفة صادقة يبتغي فيها الحق ؟

قال لي بعض الاخوان الاسماعيلية من هم الصادقون بعد النبي والذين علينا اتباعهم حيث قال تعالى ( وكونوا مع الصادقين )
وهو ايضا من اهم الادلة التي تتكرر كثيرا .
واقول ان هذه ايضا لا تتضمن التصريح بوجود امام واحد معصوم ، فهي اذا ظنية الدلالة ولا يجوز اتباع الظن ، واقول ذلك تجاوزا وإلا فإن هذه الاية لا يمكن تأويلها بما أولتموها لأسباب :
اولا ان الصيغة جاءت بالجمع والله عندما ذكر الجمع فهو يقصد ذلك وليس تمويها او تعجيزا لنا .
ثانيا : من رحمة الله انه في كل مسألة خلاف ستجد الحل بالقران ، فعندما نختلف من هم الصادقون الذين نتبعهم بعد النبي علينا تحكيم القران ...
فاسمعو حكم القران في ذلك وبصورة واضحة ، قال تعالى
( للفقراء المهاجرين الذين اخرجوا من ديارهم واموالهم يبتغون فضلا من الله ورضوانا وينصرون الله ورسوله اولئك هم الصادقون * والذين تبوؤوا الدار والايمان من قبلهم يحبون من هاجر اليهم ولا يجدون في صدورهم حاجة مما اوتوا ويؤثرون على انفسهم ولو كان بهم خصاصة ومن يوق شح نفسه فاولئك هم المفلحون * والذين جاؤوا من بعدهم يقولون ربنا اغفر لنا ولاخواننا الذين سبقونا بالايمان ولا تجعل في قلوبنا غلا للذين امنوا ربنا انك رؤوف رحيم )
اية صريحة ان الصادقون هم المهاجرين والانصار والذين اتبعوهم ، ولا شك ان امامنا علي كرم الله وجهه على رأس هؤلاء .
اية صريحة اخرى ( والسابقون الاولون من المهاجرين والانصار والذين اتبعوهم باحسان رضي الله عنهم ) أي علينا اتباع المهاجرين والانصار ، وايات اخرى كثيرة بهذا الخصوص .
فإلى كل المتابعين ماذا تريدون بعد ذلك ؟
ان جميع ادلتكم عرفتها جيدا ولا تقارن ابدا ابدا بوضوح هذه الايات ، فهل الله يخدعنا عندما يأمرنا صراحة باتباع المهاجرين والانصار ولا يصرح باتباع الامام المعصوم ؟
بل إن ادلتكم ومع كامل تقديري للجميييع لا تصل لدرجة الظن حتى ، ناهيك عن عدم جواز اتباع الظن .
واظن ان البعض قد يعتب على استاذي المحب لعدم ذكره بعض الادلة التي يراها معتبرة وقوية ، فأقول ان استاذي المحب لسعة اطلاعه يعلم ما سنجيب عليه قبل ان نجيب ، فلهذا قد يكون ترك دليلا لعلمه ان هناك ردودا قوية ستفنده .

ثم اعدت استاذي المحب لله سؤالك السابق وهو
إذا كان لك صديق غير مسلم ولا يعرف أي شيء عن الإسلام وأراد منك إثبات أن القرآن الكريم هو من عند الله بدلالة ما فيه .

واجيبك : ان قراننا واياكم هو قران واحد ، انما تختلف مفاهيمنا حوله ، ففي حين انكم جعلتم له ظاهرا وباطنا وافرغتموه من هداه ورحمته واعجازه مما تسبب في تعطيله لديكم .
أما نحن فقرأنا القران بالتدبر الذي امرنا الله به ، وحكمناه وعملنا به ، ولهذا اقول لك ان اثبات نزول القران من الله عملية بسيطة ان كان الذي امامك يريد الحق فعلا .
فالقران معجز اعجازا بينا لا يحتاج لنا لتبيينه ، وهذا الاعجاز يشمل عدة وجوه ليناسب كل العصور بل وجميع العقول .
فمثلا في عصر انشغال العامة بالادب والبلاغة ودقة الالفاظ كان يكفي للبعض ان يسمع القران فقط ليحكم انه من عند الله ويؤمن به ، بل انه افضى بعض المشركين لبعضهم عن القران انه " له لحلاوة وان عليه لطلاوة وانه ليس بقول البشر" أي اعترفوا انه لا يمكن ان يصل لهذه البلاغة والبيان ودقة الالفاظ احد من البشر رغم استكبارهم وكفرهم ، هذا وجه من وجوه الاعجاز .
(وان كنتم في ريب مما نزلنا على عبدنا فاتوا بسورة من مثله )
وفي ذات العصر عندما يسمع جار العربي من العجم عن العدل في القران والمساواة بين الناس دون استثناء وكيف ان هذا الدين يحمي المخالفين وكيف انه قدر العقل وجعله يسوس دنياه في ضوء القران والسنة والقواعد القانونية العادلة...و...و..فهذا ايضا وجه اخر من الاعجاز .
( ان الله يأمر بالعدل والاحسان وايتاء ذي القربى وينهى عن الفحشاء والمنكر والبغي يعظكم لعلكم تذكرون )
وعندما يسمع اخر لهذا القران فيجده لم يغادر صغيرة ولا كبيرة مما يهم الانسان الا بينها ووضحها وقد اذهل ذلك الكفار خاصة اليهود الذين اعترف بعضهم صراحة بذلك .
فمثلا لو لاحظت اخي المحب انه في جميع المواضيع التي بحثناها سويا كنت استشهد بايات تتحدث مباشرة عن هذا الموضوع ، أليس هذا اعجازا ايضا .
( ونزلنا عليك الكتاب تبيانا لكل شيء وهدى ورحمة وبشرى للمسلمين )
وعندما يكون الزمان زمن علم واكتشافات ، فاننا نجد ايضا كثيرا ممن اسلموا وخاصة العلماء بمجرد ان يتم تفسير اية واحدة لهم ، ليعلموا ان رب هذا القران هو رب العلم والكون ، وهذا وجه اخر من الاعجاز ايضا .
( سنريهم اياتنا في الافاق وفي انفسهم حتى يتبين لهم انه الحق اولم يكف بربك انه على كل شيء شهيد )
واتمنى من القراء البحث عن الاعجاز العلمي في القران فستندهشون مما سترونه وهناك موقع رسمي لذلك مكون من عدة علماء .
أما من سيقول لماذا لم نكتشفها نحن بدلا من الغرب ، فسأجيب عليه ان مهمة القران ليس الاكتشاف فهذه مهمة البشر وقد امرنا الله بالتامل والعلم والتفكر ، ولكن يحوي القران الكثير من العبارات التي لا يفهمها البشر تماما حتى يأتي العلم ليكشف معناها الاخر ليعلم اهل هذا العصر ان منزل هذا القران هو رب الكون فعلا .
فمثلا عندما يقول الله عن البحر ( ظلمات بعضها فوق بعض ) ليصل العلم انه في كل عمق للبحر يختفي احد الوان الطيف السبعة لتكون احد الظلمات ، أو كيف ان الله وصف الجبال بالاوتاد ليصل العلم انها فعلا كالاوتاد شكلا ووظيفة فما يكون مغروسا من الجبل في الارض اكثر مما هو ظاهر ووظيفتها تثبيت الارض ، والامثلة كثير جدا .
وعندما يعكف كبار اساتذة المستشرقين لينقبوا في القران عن تناقضات فلا يجدوا فهو اعجاز اخر .
( افلا يتدبرون القران ولو كان من عند غير الله لوجدوا فيه اختلافا كثيرا )
وعندما يكون هو الكتاب الوحيد المحفوظ ولم يستطع احد تحريفه فهو اعجاز .
( انا نحن نزلنا الذكر وانا له لحافظون )

واشكال الاعجاز في القران كثيرة جدااا ، وهو قادر بذاته على اثبات صحته ، أما ماسبق ان ذكرته انت ان عليا قال "ان هذا القران لا ينطق..." ، فأقول ان اعتقادي ان عليا رضي الله عنه لن يقول ذلك وحاشاه ، اليست هذه الحروف نطقا
( افلا يتدبرون القران ام على قلوب اقفالها ) .
فتحرروا من تلك الاقفال اني لكم من الناصحين .
استاذي واخي العزيز المحب لله اني اشهد واقر انك من اقوى واروع من حاورتهم وتشرفت بحوارك ، ومع ذلك فاني اعلم ومن تجارب مع كثير من الاخوة الاسماعيلية انه لا اجابات حقيقية عن تلك الاسئلة ، اضافة الى التناقضات الكثيرة في مذهبكم ( ولو كان من عند غير الله لوجدوا فيه اختلافا كثيرا )

وان سمحت لي ان اذكر هنا اختصارا لاهم الاسئلة التي وجهت لي كمنتسب لمذهب اهل السنة ، فقد قيل لي اننا امويون وان علومنا اموية ، مع اننا نجزم بالجنة لعلي وسبطيه سيدا شباب اهل الجنة ولا نجزم بها لمعاوية ، بل روينا عن علي في كتبنا اكثر مما رويناه عن ابو بكر او عمر ، بل واكثر مما روى الاثناعشرية عن علي في كتبهم بكثير .
كما اننا نرى ان الحق مع علي وليس مع معاوية .
اما يزيد بن معاوية وهو من اكثر الاسئلة التي توجه لي ، فأقول ان مذهبنا اهل السنة واضح ، وهو انه في الاصل ان يزيدا كغيره من باقي المسلمين وليست له أي مكانة معينة او ميزة اطلاقا ، ولهذا نطبق عليه القواعد الاسلامية وهي ( الاصل بالذمة البراءة حتى يثبت العكس ) وان ( الاصل حسن النية حتى يثبت العكس ) ولو وصلنا دليلا واحدا قطعي الثبوت انه هو من امر بقتل الحسين للعناه ولا كرامة ، انما في الحقيقة لم يصلنا ذلك ، لذا نحن نصون السنتنا من الطعن المبني على الظن ، ولهذا نكتفي بالقول " لعن الله من قتل الحسين او امر بقتله او رضي به " كاااائنا من كان سواء يزيد ام غيره .
وعلى ذلك ستجد اهل السنة في كل مسألة يبنون احكامهم على اليقين وليس الظن .
بل وستجد ان المذهب السني يخلو من التناقضات فهو يرى ان الله رحيم انزل القران هدى ورحمة ميسرا لنتدبره ونحكمه ، وان قلتم نحن نتبع ولي الله فأقول لكم لا تتبعوا أي احد ولو كان وليا بل اتبعوا القران لقوله سبحانه:
( اتبعوا ما انزل اليكم من ربكم ولا تتبعوا من دونه اولياء قليلا ما تذكرون ).
ولم يجعل علينا وصيا يحد من تفكيرنا وتدبرنا ويجعلنا توابع فقط ، واختار لاخر الامم افضل الرسل وافضل الكتب وافضل الآل وافضل الصحب وافضل الزوجات ، وافضل الامم ، لتكون جديرة بان تحمل اخر رسالة تلك الرسالة التي يبشر بها جميع الانبياء قبل محمد ، نعم بايع علي ابابكر ثم بايع عمر دون تأخر ثم بايع عثمان دون تأخر ، وامرنا باتباع الال والصحابة .
ولتعلموا ان الغلو والشرك ليس فقط الادعاء بوجود اله اخر او ابن لله فهو يشمل صرف أي عبادة لغير الله أي لا تشرك مع الله احدا في أي عبادة ولو بنسبة بسيطة .
فمثلا عندما يقول الله ( فلا تدع مع الله احدا ) ولاحظ انه لم يقل ولا تدع من دون الله بل قال مع الله ، أي انه سبحانه نهى ان تشرك معه أي احد في دعائك ولو كان اشراكا بنسبة بسيطة .

اخيرا من المعلوم ان الانبياء والرسل اعلنوا واجتهدوا قدر استطاعتهم حتى تصل دعوتهم للجميع وجاهدوا في ذلك بانفسهم واموالهم وكل ما يملكون ليثبتوا انهم يدعون للحق مستعينين بكل ما منحهم الله من كتاب او معجزة او علم ، في حين نلاحظ ان امامكم الكريم لا يملك قناة واحدة عربية او انجليزية يدعو فيها صراحة للايمان به كامام معصوم مكلف ومؤيد من الله افلا تتفكرون .
قد يقول البعض انه يملك موقع رسمي ، فأقول ان الانترنت لا يعتبر قناة رسمية ، حيث ان موقعه يتكون من عدد من الموظفين ، فلو جاء تصريح قوي وانكره احد عليه لامكن الادعاء ان احد الموظفين كتبه ، ولا يغضبكم قولي فأنا أمثل الاخر الذي له الحق بأن يسمع الكلام ممن ارسله الله اليه .
وقد يقول اخر انه يخشى الفتنة ويريد السلام و..و.. ، فأقول ان نهج الرسل واضحا منذ الازل سنة الله اقتضت ان يصدعوا بالحق لا تأخذهم بالحق لومة لائم ليخرجوا الناس من الظلمات الى النور ، فنهج وسنة الله لا تتغير ، قال تعالى:
( سنة من قد ارسلنا قبلك من رسلنا ولا تجد لسنتنا تحويلا )
فاين هي الدعوة الحقيقة ان كان الله كلفه بها حقا ووسائل الاعلام يسرت الامور كثيرا ، فكان الواجب انشاء قنوات فضائية بعدد اللغات الرسمية على الاقل ليدعو الناس فيها بنفسه اليس هو المرسل الينا ؟
الا تلاحظون انه مثلا في المناسبات العلمية العالمية لا يصرح بتلك الافكار اطلاقا مع ان العلماء هم الاقرب لمعرفة الحق ( انما يخشى الله من عباده العلماء ) ولفظ الله بالفتح أي ان العلماء هم اكثر الناس معرفة وخوفا من الله .
مع ان الرسول لا يترك مجلسا ولا مجالا الا استغلها في الدعوة للحق .
اخواني راجعوا انفسكم فان عذاب الله اليم ، ووالله اني اتمنى لي ولكم الخير ، أوصيكم ان تقرأوا القران كما لم تقرؤوه من قبل ، أن تقرؤوه وكأنكم اشخاص لا تنتمون الى أي مذهب وقد تعلمتم العربية للتو ، لتفهموه ثم تقرروا أي المذاهب هو الاقرب للحق ، وليس العكس فمن الخطأ ان تؤيد فكرة معينة ثم تبحث وتنقب عن ما يثبتها .
ثم بعد ذلك ابحثوا في المذاهب وادلتها واتبعوا الاقوى حيث كان ، وان رأى احدكم ادلة اقوى من ادلتنا اهل السنة فاني ارجوه ان لا يبخل علي بالنصيحة وليحاورني فان ثبت ان الحق معه فقد فاز باجري واعتقني من العذاب .

والملاحظات كثيرة جدا جدا والاسئلة اكثر .
واعلموا ان لديكم الكثير جدا من المعلومات المغلوطة عن مذهب اهل السنة .
واعتذر جدا جدا عن هذه الاطالة ..
وسأحاول مستقبلا ان اشارك معكم في المواضيع البعيدة عن المذاهب ، فبعد ما مر من الزمن على حوارنا وبعد رؤيتي لمدى الرقي الذي يتمتع به مشرفوا ورواد هذا المنتدى ، فانه يعز علي ترككم بهذه البساطة ، ولنتشارك في المتشابه بيننا واظنه كثير ، فأنتم تستحقون الاحترام فعلا ، إلا ان سمح لي استاذي المحب بالاجابة على ماقد يعرض علي من اسئلة عن اصول مذهبي .
وخالص تقديري واحترامي لك استاذي واخي المحب لله ولجميع المتابعين الرائعين الذين تشرفت بهم وتعلمت منهم ، وارجو انني لم اكن ضيفا ثقيلا عليكم .
اللهم احشرني واياكم مع ( مع الذين انعم الله عليهم من النبيين والصديقين والشهداء والصالحين وحسن اولئك رفيقا ) أما من يتساءل اين مرتبة الرسول بين هذه المراتب ، فأقول ان لفظة النبيين تشمل الرسل فكل رسول نبي وليس كل نبي رسول ، أما عن عدم وجود مرتبة الامامة فلأن الامامة ليست بالمفهوم الذي تعتقدونه .
وكأني عجزت عن الوقوف عن الكتابة فما يزال الكثير من الادلة والحجج تتقافز في ذهني ، رغم اصراري على انهاء هذه المشاركة واكرر اعتذاري عن الاطالة وما تسببت لكم فيه من ملل .

اللهم ارنا الحق حقا وارزقنا اتباعه وارنا الباطل باطلا وارزقنا اجتنابه


يقول رسول الله المصطفى ( صلوني في رحمي فأنا وعلي من نور واحد )
( أنا مدينة العلم وعلي بابها فمن أراد الدخول فليأت من الباب)
( أنت مني ياعلي بمنزلة هارون من موسى غير أن لا نبي بعدي )

( أهل بيتي فيكم كسفينة نوح من ركبها نجا ومن تخلف عنها ضل وغوى )
ويقول الله تعالى :
إنما يريد الله ليذهب عنكم الرجس أهل البيت ويطهركم تطهيراً
ويقول أيضاً : إنما وليكم الله ورسوله والذين آمنوا الذين يقيمون الصلاة ويؤتون الزكاة وهم راكعون
وهي نزلت بحق الإمام علي صراحة بنص السنة والشيعة عندما تصدق بخاتمه للسائل في المسجد وهو راكع يصلي

سؤالي للسيد وليد الذي يبدو أنه يعرف الحق
هل أنت مع أحاديث الرسول أم ضدها
وهل أنت مع آيات الله أم تنكرها أيضاً
لقد أدليت بما لدي وحسب ما تعلمت
وللصراحة أنا مقتنع بما أتى بكتاب الله وأحاديث نبينا حول آل البيت

وكل واحد حر باعتقاده بس ما حبيت أن يفوتي الموضوع وما شارك فيه رغم ضيق وقتي في الدراسة والجامعة
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
الصقر
مشرف عام


عدد الرسائل : 2577
Localisation : ا لمحبة العادية هي مجرد شعور صبياني تافه وسخيف ولعبة حسنة للمراهقين --- علينا ان ننمو ونسمو من هذا المستوى الاعمى الى حقيقة المحبة الروحية
تاريخ التسجيل : 21/06/2009

مُساهمةموضوع: رد: اسئلة حيرتني عن الإسماعيلية   السبت نوفمبر 07, 2009 8:46 pm

تسجيل قراءة----
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
المحب لله
Admin


عدد الرسائل : 1272
تاريخ التسجيل : 31/01/2007

مُساهمةموضوع: رد: اسئلة حيرتني عن الإسماعيلية   الأحد نوفمبر 08, 2009 6:24 pm

الأخ وليد الحمد كتب :
اقتباس :
وحيث ان لك شيء نهاية ، وطالما اني انا من بدأ الحوار فاني ارى ان الخاتمة يجب ان تكون لك
هذا من ذوقك ولطفك أخي وليد
الأخ وليد كتب :
اقتباس :
واكتفي بتذكيرك ونفسي والمتابعين ان الحق مع الدليل ، والدليل ستجده في كلام الله ، فالكتب تنزل تأييدا للرسل ، وليس العكس
بل هما في اقتران دائم دون انفصال فالله سبحانه وتعالى اصطفى يوسف من آل ابراهيم وعلمه التأويل
{ وجنسذٰلِكَ يَجْتَبِيكَ رَبُّكَ وَيُعَلِّمُكَ مِن تَأْوِيلِ ٱلأَحَادِيثِ وَيُتِمُّ نِعْمَتَهُ عَلَيْكَ وَعَلَىٰ ءَالِ يَعْقُوبَ كَمَآ أَتَمَّهَآ عَلَىٰ أَبَوَيْكَ مِن قَبْلُ إِبْرَاهِيمَ وَإِسْحَاقَ إِنَّ رَبّجنس عَلِيمٌ حَكِيمٌ }
الأخ وليد كتب :
اقتباس :
فالرسول معصوم بالوحي وليس بحاجة لكتاب معصوم كبقية البشر
إنه كلام الله وليس كلام الرسول
إنه البحر الذي لن تجده له حدود
أما الإمام المعصوم فهو من يعلمنا تأويل الكلام المحدود بعلم غير محدود لا من نفسه بل من الله سبحانه وتعالى
الأخ وليد كتب
اقتباس :
واعلموا ان الله لن يطالبنا بما لم يذكره صراحة
يقول تعالى
بسم الله الرحمن الرحيم
وَذَرُواْ ظَٰهِرَ ٱلإِثْمِ وَبَاطِنَهُ إِنَّ ٱلَّذِينَ يَكْسِبُونَ ٱلإِثْمَ سَيُجْزَوْنَ بِمَا كَانُواْ يَقْتَرِفُونَ }
صدق الله العظيم
فإذا كان ظاهر الإثم واضحا ً بيننا فإن هناك من الآثام التي يحتاج المرء لمعرفتها معلم إمام معصوم يرشده ويدله عليها من خلال الحكمة التي وهبه إياها الوهاب الحكيم
الأخ وليد كتب :
اقتباس :
فمنزل القران هو خالق العقول لذا لن تجد فجوة بينهما
نعم , ولو شاء الله لآمن من في الأرض كلهم ولكن حكمته اقتضت امتحان الناس وتركهم يعملون عقولهم , فمن أعمل عقله بقلب صادق وبحث عن المعرفة في أقصى حدودها المتاحة لابد أن يصل لمعرفة الله ومعرفة أن هذا القرآن ليس بكلام بشر وأنه يحمل من العلم والمعنى ما لاتحمله أشجار الأرض وبحارها لو صارت كتبا ً وأقلاما ً , ولما كان الأمر كذلك ولما لم يترك الله سبحانه وتعالى الناس يأولون ويفهمون كلامه كل ّ حسب قدرته إذا لا بد من إمام معصوم يكون حجة لله بين الناس
الأخ وليد كتب :
اقتباس :
ونحن نصلي على محمد واله السابقين واللاحقين ، اما السابقين فلا خلاف عليهم ، اما اللاحقين فحسب ما نراه نحن اهل السنة ان اغلب اهل البيت هم الان من اهل السنة ومعروفين لدينا ، وهم اشخاص رفضوا المزايا التي يعطيها لهم المذهب الشيعي بكافة طوائفه كالخمس والطاعة المطلقة ، ابتغاء للحق ورغبة بما عند الله .
نحن اليوم في الثامن من تشرين الثاني ( نوفمبر ) من عام 2009 بعد ميلاد السيد المسيح وأعتقد أن هناك آلاف الأشخاص ممن يعود نسبهم لإحدى بنات الرسول عليه الصلاة والسلام
وإذا كنت أخي وليد غير مؤمن بالعصمة لأي منهم فمن الطبيعي ان تعتقد أنه يجوز للعشرات أو للمئات منهم أن يخطئوا أو ربما يرتكبوا الآثام والمعاصي لا سمح الله
هنا أسأل هل أمرنا الله بالصلاة على هؤلاء جميعا ً
ألم يكن من باب أولى أن يأمرنا بالصلاة على عباده الصالحين دون الحاجة لذكر هؤلاء
بالمناسبة كان كان أبو لهب يعدو بنسبه كما أبو طالب وعبد الله لابراهيم الخليل لكنه بالتأكيد ليس هو المقصود بالصلوات الإبراهيمية
الأخ وليد كتب :
اقتباس :
فان النبي محمد اللهم صلي وسلم عليه واله نهى في بداية الامر عن كتابة احاديثه حتى لا تختلط على الناس بالقران ، فأراد ان تكون كتابة الحديث بعد اكتمال القران وضبطه ، ولكن بعد تكفل الله بحفظه قال لعبدالله بن عمر : اكتب فوالله لا ينطق هذا الا حقا ، واشار الى فمه .
لو أمر الرسول عليه الصلاة والسلام بكتابة الحديث في زمنه لحفظ كما حفظ القرآن ولم يكن عسيرا ً على من خلق الأرض والسماوات العلى حفظ الحديث وحقظ القرآن لهذا أجد أن هذه الحجة لا مبرر لها ,
بالمقابل أرى أن الرسول الأكرم منع كتابة حديثه لأنه أوصى بمن يعلم الناس بعده وهو أمير المؤمنين علي بن أبي طالب عليه السلام
وفي ختام هذا الحوار اسمحوا لي بنقل هذا الحوار حول إثبات الإمامة


(1) راجع الكافي: ج1 ص169 باب الاضطرار إلى الحجة ح3، وبحار الأنوار: ج23 ص6-8 ب1 ح11. ونص الحديث: عن يونس بن يعقوب قال: كان عند أبي عبد الله الصادق (ع) جماعة من أصحابه فيهم هشام بن الحكم وحمران بن أعين ومؤمن الطاق وهشام بن سالم والطيار وجماعة من أصحابه فيهم هشام بن الحكم وهو شاب، فقال أبو عبد الله (ع) : «يا هشام».

قال: لبيك يا ابن رسول الله.

قال: «ألا تحدثني كيف صنعت بعمرو بن عبيد وكيف سألته».

قال هشام: جعلت فداك يا ابن رسول الله إني أجلك وأستحييك ولا يعمل لساني بين يديك.

فقال أبو عبد الله الصادق (ع) : «يا هشام إذا أمرتكم بشيء فافعلوه».

قال هشام: بلغني ما كان فيه عمرو بن عبيد وجلوسه في مسجد البصرة وعظم ذلك علي فخرجت إليه ودخلت البصرة في يوم الجمعة فأتيت مسجد البصرة فإذا أنا بحلقة كبيرة وإذا أنا بعمرو بن عبيد عليه شملة سوداء متزر بها من صوف وشملة مرتد بها والناس يسألونه فاستفرجت الناس فأفرجوا لي ثم قعدت في آخر القوم على ركبتي ثم قلت: أيها العالم أنا رجل غريب تأذن لي فأسألك عن مسألة؟

قال: فقال: نعم.

قال: قلت له: ألك عين.

قال: يا بني أي شيء هذا من السؤال؟

فقلت: هكذا مسألتي.

فقال: يا بني سل وإن كانت مسألتك حمقا.

قال: فقلت: أجبني فيها.

قال: فقال لي: سل.

فقلت: ألك عين؟

قال: نعم.

قال: قلت: فما ترى بها؟

قال: الألوان والأشخاص.

قال: فقلت: ألك أنف؟

قال: نعم.

قال: قلت: فما تصنع بها؟

قال: أتشمم بها الرائحة.

قال: قلت: ألك فم؟

قال: نعم.

قلت: وما تصنع به؟

قال: أعرف به طعم الأشياء.

قال: قلت: ألك لسان؟

قال: نعم.

قلت: وما تصنع به؟

قال: أتكلم به.

قال: قلت: ألك أذن؟

قال: نعم.

قلت: وما تصنع بها؟

قال: أسمع بها الأصوات.

قال: قلت: ألك يد؟

قال: نعم.

قلت: وما تصنع بها؟

قال: أبطش بها وأعرف بها اللين من الخشن.

قال: قلت: ألك رجلان؟

قال: نعم.

قلت: ما تصنع بهما؟

قال: أنتقل بهما من مكان إلى مكان.

قال: قلت: ألك قلب؟

قال: نعم.

قلت: وما تصنع به؟

قال: أميز به كل ما ورد على هذه الجوارح.

قال: قلت: أفليس في هذه الجوارح غنى عن القلب؟

قال: لا.

قلت: وكيف ذلك وهي صحيحة سليمة.

قال: يا بني إن الجوارح إذا شكت في شيء شمته أو رأته أو ذاقته أو سمعته أو لمسته ردته إلى القلب فتقن اليقين ويبطل الشك.

قال: فقلت: إنما أقام الله القلب لشك الجوارح.

قال: نعم.

قال: قلت: فلابد من القلب وإلا لم يستقم الجوارح.

قال: نعم.

قال: فقلت: يا أبا مروان إن الله تعالى ذكره لم يترك جوارحك حتى جعل لها إماما يصحح لها الصحيح ويتقن ما شك فيه ويترك هذا الخلق كلهم في حيرتهم وشكهم واختلافهم لا يقيم لهم إماما يردون إليهم شكهم وحيرتهم ويقيم لك إماما لجوارحك ترد إليه حيرتك وشكك؟

قال: فسكت ولم يقل شيئا.

قال: ثم التفت إلي فقال: أنت هشام؟

فقلت: لا.

فقال لي: أجالسته؟

فقلت: لا.

فقال: فمن أين أنت؟

قلت: من أهل الكوفة.

قال: فأنت إذا هو.

قال: ثم ضمني إليه وأقعدني في مجلسه وما نطق حتى قمت.

فضحك أبو عبد الله (ع) ثم قال: «يا هشام من علمك هذا؟».

قال: فقلت: يا ابن رسول الله جرى على لساني؟

قال: «يا هشام هذا والله مكتوب في صحف إبراهيم وموسى».

(2) راجع دلائل الإمامة: ص231 معرفة أن الله تعالى لا يخلي الأرض من حجة.

(3) كمال الدين: ج1 ص4 الخليفة قبل الخليقة.

(4) سورة الانفطار: 1-2.

(5) الكافي: ج1 ص178 باب أن الأرض لا تخلو من حجة ح1.

_________________
يقول الإمام الحاضر عليه السلام :
((أن حرية التعبير هي قيمة ناقصة مالم تستخدم بشرف , وأن واجبات المواطنة في أي مجتمع يجب أن تشمل الالتزام بتعبير مسؤول وعارف .))
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
اسئلة حيرتني عن الإسماعيلية
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 4 من اصل 5انتقل الى الصفحة : الصفحة السابقة  1, 2, 3, 4, 5  الصفحة التالية

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى الباحث الإسماعيلي :: ساحة الحوار والتلاقي الفكري-
انتقل الى: