منتدى الباحث الإسماعيلي

موقع شخصي وغير رسمي
 
الرئيسيةمكتبة الصورس .و .جبحـثالتسجيلقائمة الاعضاءالمجموعاتدخول
بحـث
 
 

نتائج البحث
 
Rechercher بحث متقدم
المواضيع الأخيرة
» كتاب المجالس المؤيديه للمؤيد الشيرازي
الجمعة ديسمبر 02, 2016 2:55 pm من طرف واحد من الناس

» سيرة الامامين المعز لدين الله والحاكم بأمر الله (عارف تامر)
الجمعة ديسمبر 02, 2016 2:37 pm من طرف واحد من الناس

» الهمة في آداب اتباع الأئمة
الخميس نوفمبر 17, 2016 6:23 pm من طرف Mohammedr

» جامعة الجامعة تأليف اخوان الصفاء ( تحقيق الدكتور عارف تامر )
الثلاثاء نوفمبر 15, 2016 5:53 am من طرف علاء شدهان

» كتاب الإيضاح للقاضي النعمان
الثلاثاء نوفمبر 15, 2016 4:30 am من طرف علاء شدهان

» كتاب الأنوار اللطيفة
الأربعاء نوفمبر 09, 2016 11:13 pm من طرف ساااامية

» كتاب الهفت الشريف من فضائل مولانا الامام جعفر الصادق
الأربعاء نوفمبر 09, 2016 11:12 pm من طرف ساااامية

» أربع كتب حقانية
الأربعاء نوفمبر 09, 2016 11:10 pm من طرف ساااامية

» كتاب الزينة في الكلمات الإسلامية العربية-أبو حاتم الرازي
السبت أكتوبر 29, 2016 12:23 pm من طرف علي بن علي

المواقع الرسمية للاسماعيلية الآغاخانية

شاطر | 
 

 الامامة عند الشيخ ابن عربي

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
الاكبري زاد
عضو فعال


عدد الرسائل : 17
تاريخ التسجيل : 14/02/2010

مُساهمةموضوع: الامامة عند الشيخ ابن عربي   الثلاثاء فبراير 16, 2010 12:23 am



بعدما تاملت ردود بعض الاخوة الاسماعيلية ارتايت ان اقوم بعرض صغير على شكل موضوع يفي بغرض ما اشرت اليه في ما سبق و تلافيا لتشتيت الذي لا يبتغيه احد و اتخدت من كتابات الشيخ ابن عربي صلب الموضوع باعتباره احد دعاة الاسماعيلية و لن القي بعواهن الكلام

و لي مقاصدي كثيرة في طرح ما يلي

الامر الاول-اتساع معنى الامامة-

يقول ابن عربي
--«... كلكم راع وكلكم مسؤول عن رعيته ... فعمت الإمامة جميع الخلق ، فحصل لكل شخص منهم مرتبة الإمامة ... ويتصرف بقدر ما ملكه الله من التصرف فيه »الفتوحات المكية ج الثالث ص 476

--« ما من إنسان إلا وهو مخلوق على الصورة ، ولهذا عمت الإمامة جميع الأناسي ، والحكم في الكل واحد من حيث ما هو إمام ، والملك يتسع ويضيق ...» الجزء الرابع ص5 و6

الامر الثاني -الامام الظاهر و الامام الباطن-

--« لما كان الناس شجرات ، جعل فيهم ولاة يرجعون إليهم إذا اختصموا ، ليحكموا بينهم ليزول حكم التشاجر ، وجعل لهم إماماً في الظاهر واحداً يرجع إليه أمر الجميع لإقامة الدين ، وأمر عباده أن لا ينازعوه . ومن ظهر عليه ونازعه أمرنا الله بقتاله ، لما علم أن منازعته تؤدي إلى فساد الدين الذي أمرنا الله بإقامته ، وأصله : قوله تعالى :
( لَوْ كانَ فيهِما آلِهَةٌ إِلّا اللَّهُ لَفَسَدَتا ) ، فمن هناك ظهر اتخاذ الإمام ، وأن يكون واحداً في الزمان ، ظاهراً بالسيف . فقد يكون قطب الوقت هو الإمام نفسه …وقد لا يكون قطب الوقت ، فتكون الخلافة لقطب الوقت الذي لايظهر إلا بصفة العدل ، ويكون هذا الخليفة الظاهر من جملة نواب القطب في الباطن من حيث لا يشعر ، فالجور والعدل يقع في أئمة الظاهر ولا يكون القطب إلا عدلاً ، وأما سبب ظهوره في وقت وخفاء بعضهم في وقت : فهو أن الله ما جبر أحداً على كينونته في مقام الخلافة ، وإنما الله أعطاه الأهلية لذلك المقام وعرض عليه الظهور … فمن قبله ظهر بالسيف فكان خليفة ظاهراً
وباطناً … وإن اختار عدم الظهور … أقام عنه نائباً في العالم يسمى خليفة يجورو يعدل» الجزء الثالث ص 137

« لما كانت الإمامة عرضاً كما كانت الأمانة عرضاً والإمامة أمانة ، لذلك ظهر بها بعض الأقطاب ولم يظهر بها بعضهم ، فنظر الحق لهذا القطب بالأهلية ، ولو نظر الله للإمام الظاهر بهذه العين ما جار إمام قط »جزء الثالث ص 1388

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
سمير مصطفى وطفة
عضو بلاتيني


عدد الرسائل : 290
تاريخ التسجيل : 14/03/2009

مُساهمةموضوع: رد: الامامة عند الشيخ ابن عربي   الثلاثاء فبراير 16, 2010 9:53 am

أخي الكريم هنالك لغط كبير فيما ذكرت حتى لو كان من ابن عربي نفسه

( فكل بني آدم خطاء وخير الخطائين التوابون )

الإمامة الدينية مختلفة تماماص عن القيادة الدنيوية والتي يحكمها الخطأ والخطيئة البشرية

فالإمامة الدينية إذا شابها خطيئة تكون منبوذة غير صحيحة الإتباع وغير ملزمة للعباد وتكون مزورة مزيفة وإثمها يقع على من قام بها ومن والاها بغير حق .

والقيادة الدنيوية إن أسميتها ما تريد / إمامة - ولاية - زعامة - إلخ ........ / فهي مختلف فيها وعليها دائماً من عهد هابيل وقابيل إلى يوم القيامة

نحن ليس لدينا مشكلة بالإمامة الدينية بل لدى الآخرين من أتباع الفرق الأخرى

نحن ملتزمون متصلون صابرون إلى يوم الدين بإمام الزمان الحاضر الموجود ( مولانا كريم شاه الحسيني ) ( ع )

ولكل حسب جهده في تعلمه في أن يصل لما وصلنا أو يبقى في ماهو عليه وهو حسبه

والحمد لله رب العالمين
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
الصقر
مشرف عام


عدد الرسائل : 2577
Localisation : ا لمحبة العادية هي مجرد شعور صبياني تافه وسخيف ولعبة حسنة للمراهقين --- علينا ان ننمو ونسمو من هذا المستوى الاعمى الى حقيقة المحبة الروحية
تاريخ التسجيل : 21/06/2009

مُساهمةموضوع: رد: الامامة عند الشيخ ابن عربي   الثلاثاء فبراير 16, 2010 12:22 pm

متابع
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
علي حسون
عضو بلاتيني


عدد الرسائل : 521
العمر : 27
Localisation : دمشق
تاريخ التسجيل : 11/11/2008

مُساهمةموضوع: رد: الامامة عند الشيخ ابن عربي   الثلاثاء فبراير 16, 2010 12:44 pm

الأخ الأكبري زاد

أنا اتفق مع الأخ الغالي سمير
أرجو منك قبل الخوض في الحوار أن تعلم وتعرف
مع من تتحاور ومع من تتناقش
فنحن نفرّق بين الإمامة الزمنية والإمامة الدينية والقيادة السياسية

أنت تقصد الخلافة وهذا ليس من شأننا.

حسب الفكر الشيعي الاسماعيلي فالإمامة مستمرة أبداً
لكن الإمام يمكن أن يكون إماماً وخليفة في آن واحد
ومثال على ذلك ما حدث في الدولة الفاطمية.
دولة التعددية بامتياز.

_________________
ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
إن لم تزد شيئاً على الحياة فأنت زائدٌ عليها
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
الاكبري زاد
عضو فعال


عدد الرسائل : 17
تاريخ التسجيل : 14/02/2010

مُساهمةموضوع: رد: الامامة عند الشيخ ابن عربي   الثلاثاء فبراير 16, 2010 2:45 pm

[right]السلام عليكم

رغم اني لم اقصد القيادة السياسية عينا الا انكم فتحتم بابها باعتبار اهتمامكم الملحوظ بهذا العنصر من الامر الثاني و انا في القضية لم اقم الا بطرح امرين من مفهوم الامامة في نظر احد الدعاة

و ليكن الامر كذلك فقد قرات مواضيع من منتداكم و ردودها... منها حديث الغديرو شهادات صادقة من خصوم الامام علي السياسيين و هل بايع الامام علي

لم اخرج بصورة واضحة هل حديث غدير خم ينص على ولاية دينية او ولاية سياسية او هما معا...فانا ارى ان الحديث من كنت مولاه فعلي مولاه غير واضح فهناك ظن ان الصحابة اقروا بولايته الدينية لا السياسية و هذا وقف على الظنون

و ملحوظة ابن عربي من الدعاة و لا اظنه سيخطا اخطاء فادحة في كتابه الفتوحات المكية و هو يتكلم عن الامامة فهذا مبدا يلقيه و ليس جرة قلم
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
سمير مصطفى وطفة
عضو بلاتيني


عدد الرسائل : 290
تاريخ التسجيل : 14/03/2009

مُساهمةموضوع: رد: الامامة عند الشيخ ابن عربي   الثلاثاء فبراير 16, 2010 7:58 pm

ملاحظة هامة جداً :

ابن عربي ليس من دعاة الاسماعيلية لا من قريب ولا من بعيد

بل تكلم بفكر قريب من الفكر الاسماعيلي المتصوف وهذا شأنه

ولا ينسب إلينا عن طريق أحد رغم تقارب بعض أفكاره الفلسفية مع أفكار الطائفة الاسماعيلية في حينه .

أما بالنسبة لما تفضلت به من موضوع نص غدير خم فأعتقد أنك لم تتفكر بشكل دقيق بما أتى به الرسول محمد ( ص ) :
فقد قال وهو خير قائل وأصدق من قال على ظهر البسيطة :

ألست أولى بكم من أنفسكم قالوا بلى يارسول الله ...

قال : اللهم من كنت مولاه فهذا علي مولاه ......

ألا تعتقد أن الرسول كان يحمل الولاية الدينية والدنيوية في آن واحد فإن كنت في شك من ذلك فلا داعي للحديث والكلام ، أما إذا وافقتني على وصف الرسول لنفسه ولمولانا علي فهذا يعني أن الولاية هي طرفان ملتزمان لا يتفصمان ( الدين والدنيا )

فمن أراد أن يقتصر محبته على الدنيا فهو حسبه

ومن أراد أن يقتصر محبته على الدين فهو أيضاً حسبه

ومن أراد الفوز العظيم وأن يحظى بشفاعة رسول الله وآل المطهرين فعليه الأخذ بولايته الدينية والدنيوية .

أخي الكريم ما الفرق بين الدين والدنيا بالنسبة للمسلم ؟؟؟؟؟

ألم يأتي الدين لينظم دنيانا ويخرجنا من الظلمات إلى النور وينظف أجسادنا من رجس الأوساخ ونفوسنا من رجس شياطين الأرض والناس

ألا تعتقد أننا بع 1431 عام لا نزال جهلاء عندما نطرح موضوع أبسط من أن يجادل به ؟؟؟

أترك لك ما تتفكر به

والحمد لله رب العالمين
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
الاكبري زاد
عضو فعال


عدد الرسائل : 17
تاريخ التسجيل : 14/02/2010

مُساهمةموضوع: رد: الامامة عند الشيخ ابن عربي   الثلاثاء فبراير 16, 2010 9:48 pm

السلام عليكم

صحيح ابن عربي ليس اسماعيلي هذا جلي و ان كان بعض الاخوة يميلون الا انها تقية تاريخية و انه من دعاة الاسماعيلية او امر اخر من هذا القبيل و ذلك انطلاقا من ردود بعض الاخوة في موضوعي سيدنا جلال الدين الرومي و محيي الدين بن عربي ...

اما في ما يخص الولاية الدينية و السياسية فلم اتعرض لجديد كون هذا الامر معروف عند الشيعة عموما الا انني لم افهم لما بايع الامام علي بن ابي طالب ان كان بايع حقا لان الاخوة الاسماعيلية مختلفين في هذا الامر في موضوع هل بايع الامام علي

و الملاحظ ان الامام علي اكتفى بولايته الدينية في عهد الخلفاء و لم نلاحظ مطالبة جلية بولاية سياسية و كما ان ولايته السياسية في المرحلة الرابعة لم تكن الا محط فتن و انشقاقات سواء بين الصحابة او بالنسبة لجيش علي كما ان بعض المصادر التاريخية السنية توحي ان الامام علي لم يكن يستحب الولاية السياسية

و كما نلاحظ ان الامام حسن استغنى عن ولايته السياسية لمعاوية الاول و كذا صمت الامام حسين الا في عهد تولية يزيد الاول و ايضا اكتفاء الائمة السجاد و الباقر و الصادق بالولاية الدينية عكس الامام زيد بن علي...

بل نرى ان الجمع بين الولايتين لم تكن الا في الدولة الفاطمية و كما قبل هذه الدولة لم نعرف ولاية لا دينية و لا سياسية من سلالة الامام اسماعيل عكس الامام موسى
و من تم فراغ في امامة المسلمين...

كما استفسر هل يطالب الامام كريم شاه الحسيني بولايته السياسية على المسلمين

[right]
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
الصقر
مشرف عام


عدد الرسائل : 2577
Localisation : ا لمحبة العادية هي مجرد شعور صبياني تافه وسخيف ولعبة حسنة للمراهقين --- علينا ان ننمو ونسمو من هذا المستوى الاعمى الى حقيقة المحبة الروحية
تاريخ التسجيل : 21/06/2009

مُساهمةموضوع: رد: الامامة عند الشيخ ابن عربي   الثلاثاء فبراير 16, 2010 11:51 pm

متابع
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
- سارة -
عضو بلاتيني


عدد الرسائل : 140
تاريخ التسجيل : 29/05/2009

مُساهمةموضوع: رد: الامامة عند الشيخ ابن عربي   الأربعاء فبراير 17, 2010 3:13 pm

ملاحظة هامة جداً :

ابن عربي ليس من دعاة الاسماعيلية لا من قريب ولا من بعيد

بل تكلم بفكر قريب من الفكر الاسماعيلي المتصوف وهذا شأنه

ولا ينسب إلينا عن طريق أحد رغم تقارب بعض أفكاره الفلسفية مع أفكار الطائفة الاسماعيلية في حينه .

أما بالنسبة لما تفضلت به من موضوع نص غدير خم فأعتقد أنك لم تتفكر بشكل دقيق بما أتى به الرسول محمد ( ص ) :
فقد قال وهو خير قائل وأصدق من قال على ظهر البسيطة :

ألست أولى بكم من أنفسكم قالوا بلى يارسول الله ...

قال : اللهم من كنت مولاه فهذا علي مولاه ......

ألا تعتقد أن الرسول كان يحمل الولاية الدينية والدنيوية في آن واحد فإن كنت في شك من ذلك فلا داعي للحديث والكلام ، أما إذا وافقتني على وصف الرسول لنفسه ولمولانا علي فهذا يعني أن الولاية هي طرفان ملتزمان لا يتفصمان ( الدين والدنيا )

فمن أراد أن يقتصر محبته على الدنيا فهو حسبه

ومن أراد أن يقتصر محبته على الدين فهو أيضاً حسبه

ومن أراد الفوز العظيم وأن يحظى بشفاعة رسول الله وآل المطهرين فعليه الأخذ بولايته الدينية والدنيوية .

أخي الكريم ما الفرق بين الدين والدنيا بالنسبة للمسلم ؟؟؟؟؟

ألم يأتي الدين لينظم دنيانا ويخرجنا من الظلمات إلى النور وينظف أجسادنا من رجس الأوساخ ونفوسنا من رجس شياطين الأرض والناس

ألا تعتقد أننا بع 1431 عام لا نزال جهلاء عندما نطرح موضوع أبسط من أن يجادل به ؟؟؟

أترك لك ما تتفكر به

والحمد لله رب العالمين[quote]
متابعة مكم
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
المحب لله
Admin


عدد الرسائل : 1272
تاريخ التسجيل : 31/01/2007

مُساهمةموضوع: رد: الامامة عند الشيخ ابن عربي   الخميس فبراير 18, 2010 9:05 pm

الأخ أكبري زاد كتب:
اقتباس :
استفسر هل يطالب الامام كريم شاه الحسيني بولايته السياسية على المسلمين

لا لم يتحدث الإمام كريم عليه السلام بمثل هذا الخطاب يوماً وكما ذكرت فإن آئمة الإمساعيلية لم يجمعوا دائما ً بين الولايتين الدينية والدنيوية .. مع ملاحظة أن الولاية الدينية لا تعني فصل الدين عن الدنيا بل العمل وفق إرشادات وتعاليم الإمام الحالي

_________________
يقول الإمام الحاضر عليه السلام :
((أن حرية التعبير هي قيمة ناقصة مالم تستخدم بشرف , وأن واجبات المواطنة في أي مجتمع يجب أن تشمل الالتزام بتعبير مسؤول وعارف .))
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
بريق النجوم
عضو بلاتيني


عدد الرسائل : 1017
العمر : 49
تاريخ التسجيل : 03/02/2008

مُساهمةموضوع: رد: الامامة عند الشيخ ابن عربي   الجمعة فبراير 19, 2010 6:23 am

بسم الله الرحمن الرحيم
ياعــــــلي مـــــــدد
أخي أكبري زاد
يبدو انّك أسأت فهمنا في بعض الأماكن
لكننا هنا الآن
هناك الكثير في التاريخ من مغالطات وتزوير واندثار وحرق وتنكيل وماكُتِب وما لم يُكتَب
كما أنّ التاريخ كُتِبً حسب ما يتّفق مع أهواء الأقوياء والحكّام

ولولا القليل من الشرفاء لبقي التاريخ أسير الأهواء والطباع البشريّة
ولما كنّا كما نحن الآن كبشر مِن حضارة عظيمة نراها كلّ يوم

وعندما طالبناك بإثبات عكس ما نقول فلأنّنا نبحث عن حقائق في هذا التاريخ
ولأن ما يتم نشره من تاريخ نكون هذا ما توصلنا إليه
وإن كان هنالك أيّة مغالطة فهذا يستوجب الدليل والتصحيح وهذا أمرٌ جميل أليس كذلك؟؟......

قال سيّدنا ومولانا عليّ عليه السلام : دنياكم هذه أهون عندي من درع خنزير في يد مجزوم
هذا يدل على اهتمامه عليه السلام بأمور الدين و نشره واستمراريّته والحفاظ عليه
اقتباس :
و الملاحظ ان الامام
علي اكتفى بولايته الدينية في عهد الخلفاء و لم نلاحظ مطالبة جلية بولاية
سياسية و كما ان ولايته السياسية في المرحلة الرابعة لم تكن الا محط فتن و
انشقاقات سواء بين الصحابة او بالنسبة لجيش علي كما ان بعض المصادر
التاريخية السنية توحي ان الامام علي لم يكن يستحب الولاية السياسية
فهناك فرق كبير بين مَنْ يُريد الدين لأجل الدنيا ويُسخّره كما تقتضي مصلحته
وبين مَنْ يُريدالدنيا لأجل الدين ويُنظّمها كي تستقيم أمورها وكما يُريد لها الدين أن تكون
وللوصول إلى الهدف من الدين في الدنيا
فرقٌ كبير وشاسع بين المفهومين
اقتباس :
و كما نلاحظ ان
الامام حسن استغنى عن ولايته السياسية لمعاوية الاول و كذا صمت الامام
حسين الا في عهد تولية يزيد الاول و ايضا اكتفاء الائمة السجاد و الباقر و
الصادق بالولاية الدينية عكس الامام زيد بن علي...

إن كان قد حافظ على الدين الحنيف باستغنائه عن هذه الولاية السياسية فهذا شيء وأمر عظيم علينا أ نْ نُقدّره ونفخر به ولو أن أئمّتنا عبر التاريخ وحتّى الآن لم يكُن من أهدافهم هذه الولاية السياسيّة ولم يهتمّوا لأمور الدنيا إلا لأجل مُقضيات الدين ومصالح العباد

اقتباس :
و من تم فراغ في امامة المسلمين...

هذا ما يظنّه ويتجاهلَه الآخرون وهُناك مَنْ يجهَلَه
لكنّه حاضر ظاهر موجود إنّه

اقتباس :
الامام كريم شاه الحسيني
عليه السلام ولنا منه النور والبركة
أخـــــــوكم........ دومــــــاً
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
الاكبري زاد
عضو فعال


عدد الرسائل : 17
تاريخ التسجيل : 14/02/2010

مُساهمةموضوع: رد: الامامة عند الشيخ ابن عربي   الجمعة فبراير 19, 2010 2:19 pm

[right]اخي بريق النجوم

كل يكذب بما جاء به الاخر و يعمد الى نفي بعض الحقائق و جلاء اخرى و لقد امتد الزمن مع كتابات البشر بين الغالب و المغلوب فيتهم الغالب بالتدليس و المغلوب بالدس.. هذا ما نراه بين الفئتين.
فتصحيح التاريخ ليس بمقدور احد الا اذا تمذهب و قرر مسبقا ما الحقائق عنده ...
و نعم هناك فرق كبير و لا شك في ذلك فقولك صريح و صحيح..
و النقطة التي اتكلم عنها هي هل بايع الامام علي و هل يجوز له بيعة الغاصب اذا صح التعبير باعتبار ان حديث غدير خم ينص عن ولايته السياسية كما اشار الاخ سمير.

و كما فهمت من كلامك انه يجوز الاستغناء عن الولاية الدنيوية حسب الضرورة السياسية و حسب مقتضى مصالح الامة و لكن ادا علمنا من وقائع كثيرة و مصادر عدة ان الفساد كان مستشري في بني امية في قطاعات كثيرة و لا وقت لحصرها و نظن حينها قياسا على كلامكم ان من مقتضيات الدين و مصالح العباد ان يخرج الامام ضد هذه الدولة الظالمة كما خرج بعض القدرية كمعبد الجهني و غيلان الدمشقي الذي توصل الى ان يكون خازنا في عهد الخليفة عمر بن عبد العزيز و كذا الامام الزيد و خروجه المشهور..لان الاستغناء عن الولاية السياسية لم نجني منها الا الويلات.

و في الاخير ما قيمة الولاية السياسية عند الائمة او اذا صح السؤال متى تكون مؤكدة و متى لا تكون و قد علمتم استشهاد الامام الحسين في كربلاء.

اما ما قصدته في قولي و من ثم فراغ في امامة المسلمين
فهم عن الائمة المستورين الذين لم نسمع بخبرهم و لا ولايتهم و هم الامام محمد بن اسماعيل و الامام الوافي احمد و الامام التقي محمد و الامام الزكي عبد الله.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
الصقر
مشرف عام


عدد الرسائل : 2577
Localisation : ا لمحبة العادية هي مجرد شعور صبياني تافه وسخيف ولعبة حسنة للمراهقين --- علينا ان ننمو ونسمو من هذا المستوى الاعمى الى حقيقة المحبة الروحية
تاريخ التسجيل : 21/06/2009

مُساهمةموضوع: رد: الامامة عند الشيخ ابن عربي   الجمعة فبراير 19, 2010 8:31 pm

سؤال الى الاخ الاكبري زاد

ما هو البناء النظري لصوفية ابن عربي ----/على نظرية التجلي //
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
** تلميذة آل البيت **
عضو بلاتيني


عدد الرسائل : 524
تاريخ التسجيل : 07/04/2008

مُساهمةموضوع: رد: الامامة عند الشيخ ابن عربي   الأحد فبراير 21, 2010 6:09 pm

متابعة
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
. حيدره .
مشرف عام


عدد الرسائل : 1227
تاريخ التسجيل : 27/07/2007

مُساهمةموضوع: رد: الامامة عند الشيخ ابن عربي   الخميس فبراير 25, 2010 9:33 am

الاخ الاكبري زاد كتب
اقتباس :
و النقطة التي اتكلم عنها هي هل بايع الامام علي و هل يجوز له بيعة الغاصب اذا صح التعبير باعتبار ان حديث غدير خم ينص عن ولايته السياسية كما اشار الاخ سمير.
اقتباس :
و كما فهمت من كلامك انه يجوز الاستغناء عن الولاية الدنيوية حسب الضرورة السياسية و حسب مقتضى مصالح الامة و لكن ادا علمنا من وقائع كثيرة و مصادر عدة ان الفساد كان مستشري في بني امية في قطاعات كثيرة و لا وقت لحصرها و نظن حينها قياسا على كلامكم ان من مقتضيات الدين و مصالح العباد ان يخرج الامام ضد هذه الدولة الظالمة كما خرج بعض القدرية كمعبد الجهني و غيلان الدمشقي الذي توصل الى ان يكون خازنا في عهد الخليفة عمر بن عبد العزيز و كذا الامام الزيد و خروجه المشهور..لان الاستغناء عن الولاية السياسية لم نجني منها الا الويلات.

و في الاخير ما قيمة الولاية السياسية عند الائمة او اذا صح السؤال متى تكون مؤكدة و متى لا تكون و قد علمتم استشهاد الامام الحسين في كربلاء.

اما ما قصدته في قولي و من ثم فراغ في امامة المسلمين
فهم عن الائمة المستورين الذين لم نسمع بخبرهم و لا ولايتهم و هم الامام محمد بن اسماعيل و الامام الوافي احمد و الامام التقي محمد و الامام الزكي عبد الله.

بسم الله الرحمن الرحيم
والصلاة والسلام على خاتم النبيين
وأشرف الوصيين و فاطمة الزهراء و الحسن و الحسين.

يسعدني ان ارحب بك اخي الكريم وان احاول جاهدا الاجابة على اسئلتكم واستفساراتكم
الرامية للمعرفة واللقاء مع الاخر
وفي محاولة للاجابة على ماتفضلتم به ارتايت ان اطرح على مسامعكم السؤال التالي

هل من اسباب جدية تفسر لنا (وفي تفسيرنا دائما قصورا لحكمة ال البيت )
لماذا انسحب الامام علي كرم الله وجهه بعد وفاة النبي (ص) من الحياة العامة
ومن دوره الفعال البتة الذي قام به خلال حياة النبي العظيم محمد (ص)
وهو صاحب الدور الاكبر والمساهم المتحمس في جميع المبادرات في سبيل الاسلام

والمقاتل العظيم في كل المعارك التي جرت تحت قيادة النبي (ص)
مع الاخذ بعين الاعتبار تاييد المهاجرين والانصار والتاييدا العسكري القوي من قبل ابو سفيان لاسترداد حقه

وللحديث بقية

_________________

المواقع الرسمية هي
الموقع الرسمي للطائفة الاسماعيلية http://www.theismaili.org/
موقع معهد الدراسات الإسماعيلية رابطه www.iis.ac.uk
ومـــــــــوقع شــبكـة الآغـاخـان للتنميـــة رابطـــه http://www.akdn.org
المركز العالمي للتعددية http://www.http.com//www.pluralism.ca
جامعة الاغاخان http://www.aku.edu/
اكاديميات الاغاخان http://www.agakhanschools.org/academies/default.asp

..........
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
سقراط
مشرف عام


عدد الرسائل : 4740
تاريخ التسجيل : 06/03/2008

مُساهمةموضوع: رد: الامامة عند الشيخ ابن عربي   الجمعة فبراير 26, 2010 6:14 am

بسم الله الرحمن الرحيم
يا علي مدد
تسجيل متابعة
وشكر للمتحاورين

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
. فااارس من سلمية .
عضو بلاتيني


عدد الرسائل : 186
تاريخ التسجيل : 03/08/2009

مُساهمةموضوع: رد: الامامة عند الشيخ ابن عربي   الإثنين مارس 01, 2010 4:59 am

تسجيل متابعة وانتظار للاخ الاكبري زاد
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
الامامة عند الشيخ ابن عربي
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى الباحث الإسماعيلي :: ساحة الحوار والتلاقي الفكري-
انتقل الى: